• ×

08:10 صباحًا , السبت 26 سبتمبر 2020

صورة للكتاب
صورة للكتاب

في المسجد تختلف موازين الحياة ؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
في المسجد تختلف موازين الحياة ؟

قال لي وهو صاحب رأي سديـد .. اذهب لترى الغـريب
لبست الثوب الايماني من جديد و توجهت كالعاده للمسجدالقريب

،،
دخلت المسجـد
نظرت هنا و هناك وجدتهم متزاحمين في مؤخرة المسجد
اليسوا هم نفس الاشخاص الذين كانوا متزاحمين لحضور المباراة في مقدمة المقاعد الاماميه ؟
اين رغبتهم الجادة والعزيمه اين اختفت ..!
( سبحان الله )
،،
جلست .. فتحت القرآن .. لم آقرأ !
كنت اتأمل الآيات .. واقلب صفحات كتاب الرحمن
فتذكرت ديوان من الاف الابيات..قرأتها ! بكل حب و همس قبل امس
( لماذا ؟ )
،،
عزمت ان احفظ سورة .. من القرآن ..
مرر الوقت مرور الكرام .. ولم احفظ حتى آية و السلام
للاسف نجد انفسنا نحفظ بسرعه وسهوله .. اغنية لـ فيروز و اغنية ميسوره
( لماذا نحن ؟ )
،،
بعد انتهاء الخطبه طلب الامام 50 ريـال المهم انها حـلال
اخرجت 30 ريالا من محفظتي .. سبحان الله كم كان المبلغ كبيرا
لكن اضعاف الرقم .. نصرفه في الاسواق.. سبحان الله كم كان المبلغ صغيرا
( لماذا نحن هكذا ؟ )
،،
خرجت من المسجـد فوجـدت حذائي قد سرق ..
تسائلت ..؟ الم يستفد السارق من خطبـة الجمعه .. تحدثت عن السرقه و المال الحرام ..اه يا غلام
(لماذا نحن هكذا اذن ؟ )
،،
قررت ان اعتكف .. في المسجد لساعة ! لاملئها عباده
.. هووف .. كان الوقت يمر ببطيء بثقل بعنف
بنفس اليوم .. شاهدت فيلما
ساعتان و نصف ! كانت سريعه و ظريفه !
( لماذا نحن هكذا اذن ، عجبا عجب ؟ )
،،
اليوم .. انا ذاهب لوليمة عشاء
الى بيت مسؤول غير مغرور ولديه ذكاء
اشتريت اجمل الملابس .. لأكون .. اجمل مخلوق في الحضور
بعد الانتهاء ..
عدة الى البيت ! لبست ثوبي القديييم ..لذهابي للمسجد..! بكل سرور
لكن
الم يكـن اللـه ! آعظم شأن و مكانه
من المسؤول الصرصور ؟
،،

سمعت أحدالاشخاص يقول لـ فهد في الميكروباص
[ ليه بداخل المسجد قلبنا موازين الحياه ؟ ؟ ؟ ]

انس الحازمي - mlyr@live.com

بواسطة : صورة للكتاب
 0  0  912
التعليقات ( 0 )