• ×

04:40 مساءً , الأحد 25 أكتوبر 2020

عبدالله بن شويل الشمراني
عبدالله بن شويل الشمراني

يوم في حياة شحاته

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تتسابق الكلمات فرحا وتتراقص العبارات على وتر من الألم ..
تزف بعضها بعضا .. زحمه حكي ورحابة صمت عجيب .....)..
لم أكد ابدي بهذه القصة الا وهاتفي يرن مزعجا هذه العبارات ويولد من رحم جوالي انتظار لم يكتمل عيده الى الآن ..
نعم .. الأخ عبدالله قلت إذا لم أكن مخطئا إنني إنا هو ..
ضحك المتصل وقال إذا لم تعرفني بعد!؟
فضحكت أنا قائلا أنت لم تقل إلا حقيقة واحده اعرفها منذ ثلاثين سنه وهي اسمي كيف تريدني ان أعرفك !!
فرجع يقهقه مره ثانيه مفجرا غضبي ومعلنا عن حاله انزعاج قادمة من نبرات صوته مهدده قلبي المسكين ومستحله روحي البريئة فقلت بكل أدب ماذا يضحكك فقال .. الم تعرفني بعد !!
فقلت وما هو المميز الآن بضحكتك حتى أعرفك !!
فرجع يضحك من جديد فصرخت غاضبا من معي لو سمحت فلم يرد علي وعم الهدوء أرجاء المكالمة ..
فجاءه انقطع الاتصال ..!!!
. لم أكن اعرف منهو ولم أعاود عليه الاتصال ولا أريد ان اعرفه فلقد اصطدمت ضحكاته بغضبي وأشعل الغضب بي مثل إشعاله المكالمة بالاستفهام والتعجب ...
ذهبت هاربا من هذا الاتصال وامتطيت صهوة سيارتي ولم أقف إلا عند إشارة المرور التي أوقفتني عنوة!
وأنا في غيبوبة من الأفكار والتسريحات في صاحب الاتصال شاهدت أمرآة تحمل طفلا صغيرا بيدها وتطلب المساعدة من أصحاب السيارات الواقفين فتحت الإشارة وذهبت ولم يسمحلي فضولي ان استمر فرجعت إدراجي مره ثانيه الى تلك الإشارة ورأيت نفس المنظر امرأة تتحرك عكس إشارة المرور اذا توقفت السيارات بالإشارة الحمراء هي تتحرك بين السيارات وإذا تحركت السيارات ذهبت مسرعه الى ذلك الرصيف متابعه جيده جدا للإشارة زاد فضولي حتى اقتربت منها وقلت ماذا تفعلين .!!
وبصوت حزين ونبره تهز الوجدان وتحرج المشاعر قالت : ساعدني يابني واعطني مما أعطاك الله أنا ورضيعي ..
تبسمت وفعلت ما يفعله كل سعودي يصلي ويتشهد ..
ولن أقول لكم اني وهبتها شيئا حتى لو فعلت ..
انه عملها من الصباح حتى الظهر ومن العصر حتى العاشرة مساءاَ
ويبدو ان العمل ليس لدى إشارتنا هذه فقط بل مثل نظام الشفتات .!!
فتحت الإشارة الخضراء ومعها بدأت أفكاري بالانفتاح والاستغراب والاستنتاج ,,,
كيف يحصل مثل هذا في بلد يتربع قائمه العالم بموارده النفطية !!
كيف يحصل كل هذا في بلد تربى فيه حاتم الطائي ويحكمه ملك الإنسانية !!
وأنا في معمعة أفكاري رن هاتفي بنفس الرقم الأول ..
ولكنني لم اجب عليه تحسبا ألا يأتيني ما جعلني استغرب مره ثانيه !!
ولم اجد نفسي الا بموقف السيارات اقف بمحل تجاري وهو يضحكك ويقول ليه ما ترد على جوالك
هذا رقمي الجديد .......
عبدالله بن شويل الشمراني .
المشرف العام لمنتديات فوضى مشاعر ...

 2  0  1132
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    10-30-2010 03:42 مساءً عارف :
    جزاك الله خير ياخي أزمة الشحاذة صارت عالمية
    بس يا جماعة الخير صححوا الأخطاء الإملائية تراها فضيحة في المقال وعلى صحيفة مثل هذه تمثل المنطقة.. وين التحيرريييييييييييييييييييرر؟
  • #2
    10-31-2010 12:40 مساءً saad alshamrani :
    علامات إستفهام كثيرة...
    أشكرك أخي عبدالله على المقال الرائع والطريقة الجميله التي أستطعت أن تصل إلى المتلقي عبرها.


    ولك تحياتي،،،

    SA