• ×

02:30 صباحًا , الأحد 25 أكتوبر 2020

المدير
المدير

المرأة وصراع الذات

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تشكل المرأة السعودية في المرحلة الأخيرة فصلاً جديداً من فصول الجدل والاختلاف المستمر على الرغم من تقدم وضعها تعليمياً ووجود فرص وظيفية حقيقية أمامها .
ويعود السبب في ذلك إلى بعض الاجتهادات المحافظة في تفسير الرأي الديني للمرأة وإقناع المجتمع بتلك الصورة النمطية عنها والربط بين جوانب التحرر لدى الغرب ومطالبة بعض النساء بحقوقهن المكفولة دستورياً .
عادت بي الذاكرة قليلاً لاسترجاع شيئاً مما قرأته عن وضع المرأة أيام السبعينات عندما بدأ سن التعليم النظامي لها وما قامت به بعض الأصوات النشاز التي جرمت تلك الخطوة وجعلتها جريمة لا تغتفر عندما قرأت ردود الفعل عن العفو الملكي الأخير عن الإعلاميتين المتهمتين في قضية المجاهر بالمعصية وأنا بدوري هنا لست مؤيداً لما قمن به ولكن هناك بعض الآراء التي يجب أن نتوقف عندها قليلاً ونناقشها بمنطقية وواقعية .
لقد ارتسمت الصورة النمطية نحو الأنثى بالذكر من صغره فهو يدرس منذ نعومة أظفاره وبصورة ضبابية أنها أمٌ ترضع أو تعد الطعام لأطفالها ولم يكن ضمن مفردات مقررات الدراسة ما يشير إلى أنها عنصر هام في التنمية وطرف رئيسي من طرفي المعادلة الاجتماعية .
عندما نقول نظرياً بأنها نصف المجتمع فإننا نثبت بذلك أنها نصف قوة العمل إذا ما استثنينا من قاموسنا قانون الشك والنظرة الدونية لها . لقد كانت المرأة قديماً أختاً للرجل وشقيقة له أما في يومنا هذا فإن النظرة لا تتعدى سوى أنها محل تفريغ سلوكٍ حيوانيٍ سيطر على عقلٍ بشريٍ مما جعلها تبحث بجدية عن إثباتٍ للذات المسلوبة ولن أقول المفقودة حتى وإن خرج بهن الحال للنطاق غير المألوف كحال الإعلاميتين .
وبين الواقع المر والمستقبل المأمول تقف المرأة السعودية عاجزة عن تحقيق ما يطمح إليه ملك الإنسانية بتوسيع مشاركتها ومساهمتها في كل المجالات عندما تصطدم بحراك اجتماعي يقوده جماعة من المنغلقين فكرياً والذين ينظرون للأمور من زواياها الضيقة مستخدمين بعض النصوص على فهمهم الخاص .
عندما ترتفع أصوات النساء مطالبة بحقوقهن فإن ذلك لا يعني بحال من الأحوال خروجهن عن سيطرة الرجل وإنما يردن أن يتمتعن بكيانهن الإنساني القادر على تسطير حروف الإبداع .

بقلم : صالح بن إسماعيل القيسي
salehalgissy@maktoob.com

بواسطة : المدير
 2  0  895
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    10-29-2009 11:44 صباحًا sasa :
    كم أنت رائع مذ بداياتك وانا متابع لما تسطرةه يدك
  • #2
    10-29-2009 03:30 مساءً عبد الله الحقبان :
    المقال ذا عمق فلسفي لكنه لا يخلو من المنطق والنقاش المتزن
    جميل أنت ياصالح