• ×

03:36 مساءً , الأحد 27 سبتمبر 2020

المدير
المدير

هيئة الدراما السعودية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لاشك أن القصة والرواية لها دور كبير في نقل أحداث التأريخ وبكل مكوناته

هذا إذا فصلنا التأريخ عن هذين المصدرين مع أني أعتقد أن التأريخ ما

هو إلا رواية مسرحية درامية بكل فصولها وأبطالها ولازلت مستمرة ولن يستدل

ستارها ألأخير إلا خالقها عز وجل. وهذه الدراما هي التي نقلت لنا إرثنا

الفكري وأدبنا ونقلت إرث وآداب الأمم التي كانت قبلنا ورسمت لنا صورة

مجتمعاتهم على هوى كاتب التأريخ أو الرواية وهي نفسها حتماً ستنقل

آدابنا وصورتنا لمن بعدنا. ومن غرائب ما وجدت في كتاب (في ظلال القرآن)

لسيد قطب ــ رغم ما في الكتاب ــ ألمعيته الفذة في تنبهه لنوع من

الأعجاز القرآني لأاعتقد أنه سبقه لاكتشافه أحد هذا الاكتشاف يكمن في

التصوير السينمائي للقرآن الكريم وكيف أن القرآن الكريم عندما يسرد قصة

ما عبر آياته الكريمات تظهر في مخيلة القارئ وكأنها أحداث فلم سينمائي

حقيقي محكم الإخراج يستطيع منه القارئ تكوين فكرة وصورة ذهنية عن مجتمع

تلك القصة وأبطالها. ومن هنا أنطلق إلى تساؤل .

** هل الدراما السعودية رغم حداثتها رسمت صورة المجتمع السعودي بكل

أمانة وقدمتها للآخرين كما يجب؟؟؟؟؟

أنا في قناعة نفسي وانطلاقا من رأي شخصي محض أعتقد أنها لم تفعل ذلك

إطلاقاً (وهذا الرأي لا ألزم به أحد) بل إنها في أحايين كثيرة أساءت لهذا

المجتمع وشوهة صورته بقصد ومن غير قصد أحياناً !؟.ففي تركيزها على

سلبيات المجتمع فقط ومن ثم تضخيم تلك السلبيات وتصويرها عبر قالب مشاهد

يقدم للآخرين على أنها صورة واقعية لهذا المجتمع تشويه لصورة المجتمع

السعودي الحقيقية وإساءة له مهما كانت التبريرات, وفي تركيزها على

نماذج جاهلة أو متخلفة أو ساذجة أو مترفة متعالية أو استغلالية أو

متشددة وتقديمها على أنها صورة نمطية لأفراد هذا المجتمع إساءة لباقي

فئات المجتمع. وتقديمها لصورة هذا المجتمع كمجتمع مثالي أيضاً إساءة

وافتراء كسابقه. فما الحل إذن ؟ الحل بكل بساطة يكمن في تقديم صورة

حقيقية لهذا المجتمع بكل أركانه الفكرية والثقافية والحضارية

والاجتماعية دون إساءة أو مبالغة . أما مضي الدراما التلفزيونية

السعودية بهذا الشكل فإنني أخشى أن تؤثر على صورة مجتمعنا لدى الآخر كما

تأثرت صورة مجتمع شقيق بسبب ما قدموه لنا مشخصاتهم من دراما تلفزيونية

جعلتنا نرسم صورة مشوهه لمجتمعهم الفاضل . لذلك أرى أنه حان الوقت

لمراجعة ما سبق ودراسته لنعرف ماذا نريد وإلى أين نسير وفي سبيل ذلك

لابد من إنشاء هيئة درامية سعودية متخصصة وعلى أعلى مستوى كل ذلك من

أجل أن نقدم أنفسناللآخر كما يجب دون إفراط وتفريط.

محمد احمد محمد مدبش
الخلائف ـــــ ديحمة
Mag-2001@hotmail.com

بواسطة : المدير
 2  0  1009
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    08-29-2010 11:47 مساءً مها الجنوب :
    تحياتي أستاذي وأسعد الله أيامك أتفق معك تماما في كل ما قلت

    حان الآن موعدإنشاء هيئة الدراما السعودية لمراقبة ما يحدث

    فما يحدث الآن عبث وعبط وتخبط لا يمت للفن بصلة كالعادة دائما

    متألق متألق متألق
  • #2
    08-30-2010 01:43 صباحًا هيمو :
    اصبت اخي مقالك اكثر من رائع يعطيك مليون عافيه