• ×

12:32 مساءً , الأربعاء 30 سبتمبر 2020

فهد بن محمد
فهد بن محمد

يستغل إعاقتها لممارسة الرذيلة معها !!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
يمارس الرذيلة مع معاقة !!*

نشرت صحيفة الرياض يوم أمس خبرا بعنوان "وافد آسيوي يمارس الرذيلة مع معاقة في مركز التأهيل" ..
رغم أن التحقيق قال أن الحادثة وقعت داخل مركز التأهيل إلا أن المركز ينفي !!!!
دائما ما نصادف في مثل هذه المراكز هكذا قضايا تمر دون تحرك مسئوليها أو التزامهم بمسئولياتهم ، بل ويتعمدون أيضاً الخروج من المأزق بإنكار الجريمة والتبرأ منها بحجج عرفناها دائما !
وانتشرت قضايا الإعتداءات الجنسية في بلادنا بشكل كبير صاحبها تحرك بطيء للحد من هذه الجرائم ممثلة في الحد من اصدار فيزات عمالة لأولئك.
لكن في نفس الوقت صاحبها طرق عدة للالتفاف على*هذه الأنظمة ببيع "فيزا" لهم في السوق السوداء لضمان بقاء *أطول لهذه العمالة في المملكة تصل أحيانا لـ 10000 ، وقفت مرة على عملية بيع بنفسي من هذا الطراز كذلك عرضت على مجموعة من هذه الفيزات لأن أقوم ببيعها هنا في منطقة جازان مع كل "فيزا" ألف وخمسمائة ريال.

رغم بعض الحلول إلا أن هناك من يستغل عدم تطبيقها لأي حجة واهية تستخدم من قبل متاجرين بالكرامة الوطنية.
وقوع هذه الجريمة في هذا المكان بالذات يجب ألا يمر مرور الكرام خاصة لما يترتب عليه من تبعات سيئة جداً لهذه الفئات في المجتمع.
فرغم الحاجة الماسة لهذه المراكز إلا أن كهذه الجريمة قد تفتح حسابات أخرى لدى الآباء لمنع أبنائهم المعوقين من الذهاب لهذه المراكز خشية تلك الأفعال ، كذلك يفتح باب اضطهاد هذه الفئة امتثالا لعادات الجاهلية التي ورثناها ، أتمنى أيضاً أن تكون هناك برامج رقابية في هذه المراكز لمتابعة ما فيه بشكل واسع بالاضافة يجب سعودة هذا القطاع بشكل كامل وعدم إشراك أية نوع من هذه العمالة في هذه المراكز المهمة في تراب الوطن.
وأناشد جماعة حقوق الإنسان لبذل جهد فاعل في هذه القضية وحل مشكلتها بشكل جذري لتفاديها مستقبلا ، من خلال ايجاد رقابة وتأهيل متدربين في التربية الخاصة ومتابعة هذه الحالات نفسيا.
كذلك يجب محاسبة المسئولين عن دورهم في هذه المراكز وانكارهم هذه الحادثة يعد جريمة أخرى وتستر عليها.
ولا يجب أن ننسى المتاجرين بكرامة الوطن في كل مكان ومحاسبتهم بشدة.

فهد بن محمد
Xe-@live.com

*

بواسطة : فهد بن محمد
 0  0  931
التعليقات ( 0 )