• ×

04:16 صباحًا , الخميس 29 أكتوبر 2020

المدير
المدير

ناقتي يا ناقتي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ناقتي يا ناقتي
منذ قديم الزمن أو بالعربي المعرّب ( منذ مبطي ) والإبل تدل على ثراء الإنسان العربي على مر العصور ولعلها أقرب وأحب وأهم الكائنات الحية إليه . والناقة في قديم الزمن لا يماثلها حاليا أي استثمار إلاّ زوا ج شاب عاطل من معلمة يتيمة وحيدة لا يعرف راتبها القرض أو القسط . فهي أعني ( الناقة) وسيلة السفر والزاد لبنها مشروب وولدها منحور على موائد الضيوف .
ومما يدل على أهميتها منذ القدم طلب أجدادنا العرب القدماء آية من النبي صالح عليه السلام حتى يصدقوا رسالته ويؤمنون بالله ولم تكن الآية المطلوبة سوى الناقة .
ومرت الأزمان والعصور والإنسان العربي يعمل في رعي الإبل وتربيتها ويتفاخر بملكيته لها .
فها هو شاعرنا العاشق الجاهلي يقول :
ولقد دخلت على الفتاة الخدر في اليوم المطير
الكاعب الحسناء ترفل في الدمسق وفي الحرير
وأحبها وتحبني ويحب ( ناقتها) ( بعيري)
ويبدو أن الشاعر فعلا من العشاق لكن ( بعيره) لا يمكن أن نعتبر حبّه (للناقة) حباً صادقا بل طيش شباب لأن البعير هو (المراهق) من الجمال أما( ناقة) المعشوقة فيبدو أنه أصابها العضل من قبل أهلها فلم تتزوج حتى أصبحت (عانس) لأنها لو كانت صغيرة في السن لقال عنها الشاعر ( بكرة) .
ويستمر اهتمام الإنسان العربي بالناقة عبر العصور فهاهي الحرب تشتعل بين أبناء العمومة بكر وتغلب بسبب ناقة إحدى العجائز (البسوس).
وهاهو عبد المطلب( جد نبينا محمد صلى الله عليه وسلم) يعترض جيش إبرهة الأشرم ويطالب بإبله. ولم يجرؤ أحد سواه من قبائل العرب أو فرسانها الأساطير (كالزير) و( عنترة) و( دريد الصمة ) أو غيرهم على التعرض لذلك الجيش ولا عجب فالجيش يمتلك أسلحة دمار شامل و(أفيالاًً) نووية مع عدم وجود مجلس أمن عالمي ولا أمم متحدة ولا معاهدات حضر استخدام ( الفيلة) كأسلحة دمار شامل .
و تتوالى الأزمان والعصور ولا زالت الناقة (وأسرتها) بعيراً وجملاً وبكرةً الشغل الشاغل للإنسان العربي تربيةً ورعايةً ورعيةً . بينما العالم من حوله يتغير والحضارات تتغير وتسابق الزمن والاختراعات تظهر فاخترع العالم البندقية والمدفع وصاحبنا ( العربي) مشغول بناقته و(أسرتها) غير ناظر أو مستفيد منهم ولولا أن سخّر لنا بعض المسلمين المجتهدين ( المتدبرين) من (فارس ) و( البربر) لعبر التاريخ دون أن (يعبّرنا) أو يذكر العرب والمسلمين بسطر من سطوره كحضارة .
وفي عصرنا الحاضر لم يتغير شيء فالعالم يصنع لنا كل شيء من ( شماغنا) و( سراويلنا) و( أسلحتنا) التي
نحارب العدو بها وكل شيء نستهلكه و( نركبه) وكل وسائل التقنية الحديثة من أجهزة هي من صنع العالم شرقنا وغربنا وشمالنا وجنوبنا . أما نحن فما زال للناقة و( أسرتها الكريمة) كل الوقت والجهد.
استخرجنا ( البترول ) وبعناه للعالم واشترينا بقيمته (الشعير) و( النخالة) ( والأعلاف الأخرى) وباقي الأشياء التي نحتاجها حتى نساير العالم .
ويوم بعد يوم تزداد أهمية الناقة عندنا فهذا ( متنبّي الشعر الشعبي) ناصر الفراعنة صاحب المعلقة الشهيرة التي سمع بها الصغير والكبير ذات القافية( السينية) من بحر( الصرقعة) وتقطيعها عروضياً ( طق طبق طق طق) التي حفظت مطلعها بعد جهد جهيد إذ يقول :
ناقتي يا ناقتي ....... لا رباع ولا سديس ....... وصليني لابتي ....... من وراء هاك الطعوس
وها نحن تشغلنا تربية الناقة عن البحث في كيفية تحسين نسلها فاستأجرنا بقيمة ( النفط) (عقولاً واسعة ) من أصحاب (العيون الضيقة) فتوصلنا والحمدلله للتركيب ( جينيوم) الإبل .
وهؤلاء تجار البلاد جهزوا مئات الملايين من الريالات استعدادا لإنقاذ ( الإبل) من القتل في استراليا لتصبح
( إبلاً ) نازحة هذه الملايين كانت كافية للمساهمة في مسح دموع بعض (النازحين) المحتاجين وكافية لإظهار مدى التماسك والتلاحم الوطني بين أبناء الشعب السعودي.
وهاهي (المزايين ) تصل بأسعار الإبل لأرقام فلكية واعتقد أن في مبالغ هذه ( المزايين) فيروس (سوا).
لكن الشيء الوحيد الذي من حسنات ( الناقة) أنها استطاعت فعل مالم تستطع فعله ( جامعة الدول العربية) فقد وحدت العرب فالمالك ( خليجي) و ( الراعي) يمني و ( سائق الوايت) الذي يجلب لها الماء سوداني ( والطبيب البيطري) شامي أو مصري .
لكن ظهر نور نتمنى أن يسطع بظهور ( سيارتنا) غزال 1 وهمة الشباب الذي يحاول نقلنا من (الرعي ) إلى الصناعة والاختراع ومسايرة العالم بتشجيع ودعم من ملك القلوب خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبد العزيز حفظهالله .و نأمل أن تستمر هذه القفزة المباركة حتى نرى اليوم الذي يكون فيه ( نفطنا) في ( مصانعنا) ونسبق العالم بدلاًمن الركض خلفه


mkc995@hotmail.com

بواسطة : المدير
 11  0  2391
التعليقات ( 11 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-22-2010 09:13 مساءً codered1981 :
    ياأمة ضحكت من جهلها الابـــــــل .... مقال عشرة على عشرة
    • #1 - 1
      07-23-2010 05:44 صباحًا برفسور :
      هذة المرة تركنا مطاوعة ورحنا الي الابل سؤال الاخ مساوي


      انت قد رعيت في الابل ولا لا


      ولا بس اي موضوع يخطر علي بالك تطرحة


      الشباب ينتقدوك كلهم ولا واحد قلك شكرا علي مقالك


      واحد قلك قد شبعت منها الصحف




      ارجو ان تتقبل كلامي بكل الرحب والسعد


      اخوك البرفسور
  • #2
    07-23-2010 01:53 صباحًا فتى الشرقيه :
    لا تعليق مقال لايختلف كثير عن مقالاتك استاذ مساوى فالابل لها اهميه من قديم وفي الوقت الحاضر ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟
  • #3
    07-23-2010 03:26 صباحًا ناقد وكاتب :
    أخي الكريم

    تشكر على الوقت الذي قضيته في الكتابة , أما موضوع المقال فهو مستهلك جداً , وشبعت وأرتوت منه الصحف والمواقع وغيرها , وعنوان غير جذاب ولامتوافق مع مضمون المقال الفعلي بل مستهلك أيضاً .

    ملاحظة : يوجد فرق بين نقد لشخص الكاتب , وبين مايطرحه من مضمون ومحتوى , إنتقاد المقال يساعد الكاتب ويفيده على معرفة الأخطاء ومعالجتها, وفي كل الحالتين تنضح النوايا في صدر التعليق .

    تقبل تعليقي بصدر رحب .

    أرق التحايا وأعطرها .
  • #4
    07-23-2010 03:47 صباحًا جني :
    ألآن عرفت الطريق لتحصل على 10/10

    الاستاذ مساوى لامجال للفكر في أمة الرعي البترولي

    حافظ على ناقتك وتمسك بذنبها لتصل إلى سديرة القافلة

    وتعلم الحداء فهذا يساعد أكثر ودع عنك الفكر فلا يوجد

    من يقرأ أصلا عن كونه يفهم ويناقش

    تحول خطير هل أحبطك بعض ألأغبياء لتمتهن الرعي
  • #5
    07-23-2010 10:40 صباحًا عبدالله مشهور :
    موضوع يستحق الوقوف والتأمل كثيرا والاشادة لانه أعادنا لتاريخنا واذا تمعنت فيه كثير ستخرج بفوائد أكثر ولذلك أقول للقراء لاتستعجلو في الرد حتى تفهم الموضوع كامللا بارك الله فيك أستاذ مساوى
    • #5 - 1
      07-24-2010 12:45 صباحًا فتى المقالي :
      من متابعتي للردودك على مقالات الاخ مساوي اتعجب من مدحك وثنائك وانت صاحب فكروقلم كان يجب عليك نقد الموضوع بطريقة حياديه وابدأ وجهة نظرك من منظور ادبي فتفيد الكاتب والقاري .
  • #6
    07-23-2010 08:07 مساءً الشاهد :
    وهؤلاء تجار البلاد جهزوا مئات الملايين من الريالات استعدادا لإنقاذ ( الإبل) من القتل في استراليا لتصبح
    ( إبلاً ) نازحة هذه الملايين كانت كافية للمساهمة في مسح دموع بعض (النازحين) المحتاجين وكافية لإظهار مدى التماسك والتلاحم الوطني بين أبناء الشعب السعودي
  • #7
    07-24-2010 01:37 صباحًا هيمو :
    مقاااااااااااااال جدا جميل
    يعطيك مليون عافيه استاذ مساوى حتى غزال كان الهدف منها تلافي حوادث الابل
  • #8
    07-25-2010 01:33 صباحًا لا سخرية من القدر :
    عندما نريد الكتابة عن موضوع تكفي مامقدار نصف صفحة من العبارات وماتحويه من العظات لكن نجد الان كله كلام موجه تصاحبه سهام حادة لو كان هناك صاحب أبل يقرأ ويطلع لكفاه طمعا عن التفاخر الذي قد يؤدي الى تفرق قبائل لماذا لا نقول نحن معك ايها الكاتب الذي قد يعالج ما نحن لا نكشفه عند الطبيب بل نقول الم الم بنا الحقيقة تاتي من السنتنا افضل من استغلالها لنشرها بايدي غيرنا كتابة رائعة ظاهرها سكر وباطنها علقم لمن تظهر فيه صفات الجشع الدنيوي
    شكرا الاستاذ مساوى قيسي والى الامام فانك تاتي بموضوعات ذات اهمية وتكتب بشجاعة لا ان تكتب كلمة وتوقع مثل من ينتقدك كانه رئيس تحرير
  • #9
    07-25-2010 03:30 صباحًا أسطورة الحزن عاشقة الموت :

    صاحب الحرف المتألق
    و ملك القلم الذهبي الرائع.
    ( أ- مساوى ) تحية معطرة بالورد أهديها إليك
    كم يسعدني دوما ان اري هذا النزف الرائع الجميل
    فاعجز عن شكر على كل ما تخطه أناملك الذهبيه
    وما يتدفق من حبرك العطر
    فيض من المشاعر والاحاسيس الجميله ..
    عزيزي كم تمتعت وتلذذت بهذه العبارات المتسلسله
    والنغمات الملحنه بنفسها
    ربما الاسلوب الذي
    اتبعته ونهجته على نهجه
    من النوع البسيط والسهل
    ويمتاز بلذذه في تذوقه..
    فهنياً لنا بهذا القلم الساحر
    والذي سحرنا جميعنا
    احساس رائع وتعبير جميل..
    دمت بحب وسعاده
    ..
  • #10
    07-26-2010 08:13 مساءً عـاشـق ثـرى جـازان :
    شكرا على الموضوع الهادف
    فعلا استاذ مساوى نتمنى ان ننتقل ونرقى الى عالم الصناعة والأختراع ومسايرة العالم لم لا والدول المصنعة الكبرى تستورد النفط من عندنا
    نتمنى ان ننافس الدول الصناعية الكبرى وان شاء الله سيارتنا غزال 1 هي فاتحة خير على بلدنا
  • #11
    07-27-2010 03:04 صباحًا مواطن متابع :
    شكرا اخي استاذ مساوى موضوع مهم جداجداجدا لك مني التحيه واقول لك إلأى الامام إنشاء الله فانت وامثالك خير تحثون على مواضيع مهمه وامل من الاخوة القراء فهم الموضوع قبل التعليق تأمل قبل الرد فالموضوع فيه اشياء مهمه وخطره تمعنوا جيدا قبل؟؟؟؟