• ×

03:06 صباحًا , الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

المدير
المدير

صدق الدكتور عائض تلك امريكا التي تكذبون

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

كتب الداعية السعودي الشيخ د / عائض القرني مقالاً بعنوان أميركا تنصر امرأة سعودية و نشرته جريدة الشرق الأوسط بتاريخ 11/05/2010 بعددها الصادر 11487 , و لحاجة في نفس يعقوب سأنقل لكم ما افتتح به المقال , و أنني على يقين بأن الحاجة لنفس يعقوب ستظهر لكم !
( أعلم أن أميركا قتلت خارج أوطانها ملايين البشر عمدا وشبه عمد أو خطأ، ولكن في الداخل الأمر مختلف؛ فهي تسوس رعاياها بأنظمة كأنها مأخوذة من الإسلام تماما، بينما نحن أبناء الإسلام نتجاهل تطبيق كثير من هذه الأنظمة )
لا أدري أن كان يقصد الدكتور تجاهلنا التام عن تطبيق تلك الأنظمة أم أنها لم تسن لتصبح نظام يتبع و يطبق ؟!
وفي كلا الحالين صدق الدكتور عائض القرني كما صدق من كان قبله و سيصدق من جاء بعده , و نسأل العلي القدير أن لا يدوم الحال و يكثر الصديقين !
هذا السؤال راودني و أنا اقرأ افتتاحية مقالة وقد يراودكم أيضاً ,وراودني أكثر و أنا اقرأ قضية الجراحة السعودية التي نشرت تفاصيلها جريدة الوطن عضل جراحة سعودية ولا عجب أن آلمنا السؤال !!
و تلون و تشكل بعدة استفهمامات ؟
و في كل مرة يذيقنا علقم !
و نقول : صدق الدكتور ؟!
برغم اختلاف القضيتين كمسمى , ألا أنها تلتقي في توفر عناصر التعذيب و تشابه الظلم و الاعتداء و غياب النظام و القانون و المدة و أصبر يا صابر و الحكي لك و أسمعي يا جاره .
وعوده لمقال الدكتور القرني , والذي تناول فيه قضية السعودية المرافقة لزوجها المبتعث و طفليهم وكيف تعاملت السلطات الأمريكية و طبقت أنظمتها القانونية حسب الحالة و القضية التي باشرتها وقد سردها الدكتور بالتفصيل , و سوف أترك لكم رابط مقال الدكنور القرني , للعظة و العلم لعلهم يسمعون و يفيقون و يتدخلون فينظمون ؟!!
و تعالوا نقرأ \" أميركا \" الذي لها بالفناء يدعون و اللعن صباح مساء يرددون , وفي كل محفل السحق و المحق معهم , وعلى نظامها يعيبون ؟
الرابط http://aawsat.com/details.aspsection=17&article=569017&issueno=11487
2
اجزم أن الجميع قرأ تفاصيل قضية الجراحة السعودية التي نشرتها الوطن ؟ واجزم أنكم صدمتم للخبر و قد أرعبكم كما أرعبني رفض
محكمة المدينة المنورة لقضيتها المرفوعة منذ خمس سنوات , ورفضها الدعوى بذريعة أن المدعية عاقة كونها مصرة على الزواج برغم رفض والدها للخطيب ؟!
وبرغم الوان التعذيب التي مورست عليها من قبل و الدها و بعض أفراد عائلتها \" القبلية \" الموقرة , من حرق و حبس و خلافة .
تمخضت المحكمة بالرفض , ولم يبين الخبر المنشور أن كانت محكمتنا الموقرة قد اقتصت لها الجراحة ممن انتهك آدميتها جسدياً و نفسياً ؟!
هذا ولا نتجاهل أن محاكمنا يرعاها الله بهذا الحكم , ترعى و تحتضن مبدأ كفاءة النسب , الذي يتعارض شرعاً و عقلاً مع شريعتنا الإسلامية عملاً بالحديث \" أن جاءكم من ترضون خلقه و دينه فزوجوه , أن لا تفعلوا تكن فتنة في الأرض و فساد عظيم \" .
و عودة لمقال الدكتور القرني : تكفلت الحكومة الأمريكية ببرنامج رعاية و حماية للزوجة و طفليها أثناء التحقيق , و بعد أن كسبت قضيتها التي تبرع للدفاع عنها محاميين أمريكيين , قامت الحكومة بتوظيف المرأة وكما قرأتم بقية الأحداث , و كل هـــذا لا أعتقد أنه أمتد لخمس سنوات ؟!
على فكرة : قامت الحكومة الأمريكية بتحمل كافة نفقات دراسة المرأة السعودية !!
نعود لخبر جريدة الوطن وفيه أن جراحة سعودية حاصلة على البورد البريطاني و السعودي و الكندي في الجراحة تقيم في دار للحماية الاجتماعية تقول : إن أملها في خدمة وطنها والنفع بعلمها في جراحة متخصصة شارف على الضياع، بعد مرور خمس سنوات قضتها بدون ممارسة الجراحة، نتيجة وجودها داخل دار الحماية الاجتماعية ؟!
حماية لها من التعنيف الأسري ؟!
بربكم أهكذا تكون الأعذار؟ بربكم أهكذا يكون الحماية لإنسانة تحمل هذه المؤهلات العلمية التي ستفيد الوطن و المواطن ؟!
هل هذه الجزئية من الخبر لا تحترم عقل القارئ و تبتكر أن استطاعت أسباب أخرى ؟ و كذلك تحترم أن القارئ بات يقرأ كل ما ينشر و يكتب ؟!
و هل يا ترى قرأ الشيخ عائض القرني الخبر صاحب كسر و سحق القارورة ؟!
وهل يعقل أن \" تغط \" وزارة الصحة بحجمها و دورها و إدارتها بالشؤون القانونية لمتابعة القضية , و التدخل بتأمين سكنها و مزاولتها للمهنة بالتنسيق مع الجهات الأمنية و توفير الحماية و أخذ تعهدات بعدم التعرض لها ؟!
أسوة بدور دولة الغير مسلمين التي أشار لها الدكتور عائض القرني في مقاله ؟
من المسئول عن هذه الكوارث ؟ من تألم عندما قرأ إحساسها بعدم خدمة الوطن و تخيل مرارتها ؟ وهل الوطن التي تتألم لأجله هو من لم يكون أيضاً خنجر بوزارته المناط بها دور تجاه هذه المواطنة و الجراحة ؟!
الدولة ليست قبيلة .!
الدولة ليست أحكام ارتجال .!
أين حقوق الإنسان ؟ أين الإعلام ؟ أين دور المجتمع تجاه هذه \" الكارثة \" خمس سنوات ؟!
كائن حي :
متى يا دكتور عبدالله العبد المحسن مدير دار الحماية بالمنطقة الوسطى سوف تناقش و المختصين تسليم الجراحة لولي أمرها ؟ أن كنت لم تناقش حلول مثل هذه قضية ؟ فكم عدد القضايا المشابهة ؟!
و عندما تقررون تسليمها لولي أمرها , لا تغفل عن ثقافة \" التهريج \" على المواطن لو انتحرت لا سمح الله بعد أن يتمخض نقاشكم لتسليمها لولي الأمـــــــــــر .! , و حينها هل ستسطيع النزول عن حصانك و حصنك و تقول الحقيقة و ترد على المواطنين و أسئلتهم ؟!
دون سياسية \" الاستغفال \" و موال \" التهريج \" على الجميع ؟!
همسة : الداعية عائض القرني ليت قومي يعلمون .!
الجراحة السعودية : أصيح معك
المجتمع : نموذج
الحقوقيين : هل فينا من يفعل لها كما فعل تطوع مع قضية مقال الدكتور القرني ؟!
فاصلة : من يغيثنا ؟!
تأمل : لا تغيب الذاكرة عن مبادرات حقوقية كثير للحقوقي الأستاذ / عبدالرحمن اللاحم , و اعلم انه غير متواجد بالوطن , ولكن ألا يوجد نسخ للاحم بهذا الوطن ؟!
أيتها الجراحة السعودية لن أنساك برغم القسوة , و لتنام روح نوف و ريم بسلام ؟!!

في حفظ الله

بواسطة : المدير
 4  0  1664
التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-15-2010 08:01 صباحًا هيمو :
    استاذ اسامه يتضح لي من مقالك كون ان الاسره سمحت لها بان تصبح دكتوره يعني هي اسره منفتحه لكن وانا اخوك قضية الزواج شان اسري ولا يحق لاحد التدخل هي بنتهم وهم احرار يزوجونها مايزوجونها كيفهم مالنا الا الدعاء بان يلين قلب اهلها عليها ويصلح حالها وترجع بيت اهلها معززه مكرمه بدون انتحار وماشابهه
    يعطيك العافيه
  • #2
    07-15-2010 11:24 صباحًا فوفوزيلا :
    يعني المطلوب نبكي على الجراحه والا ايش بالضبط ؟؟؟

    قال من يغيثنا قال

    تستنهض مين ضد مين يا ابو فاصله

    طيب علشان خاطر تعبك في الكتابه عن الحريم رايح اذرف دمعتين على هذي البنت

    يا حقوقي الغفله بس لا تعيدها هههههههه



  • #3
    07-15-2010 06:56 مساءً شامخ كالصقر :
    اين ذهب ردي وردود الغير ؟؟!!
  • #4
    07-16-2010 01:35 مساءً حافظ نجمي :
    ما اقول الا يستاهل البرد من ضيع دفاه
    ونحن لن ننسى ظلم الدولة الإمريكية لاخينا حميدان التركي التي تتغنى بها

    واما قضية المرأه الجراحه هذه فالله اعلم بحالها واذا كان صحيحا مايقال من عضل لها وللاخواتها فأسأل الله ان يعينهم على والدهم وان تسحب ولايته لان الزواج حق لهن