• ×

03:46 صباحًا , الثلاثاء 24 نوفمبر 2020

المدير
المدير

طفشان إبن الفقير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عندما كان ( طفشان إبن الفقير ) على فراش الموت فنادى أبنه الأكبر الذي ولد في عام النكسة وسماه (صامت) ووصاه بوصايا فيها من الحكمة ما يكفيه ليموت على حالة أبيه وإليكم ماقاله ( طفشان إبن الفقير )
- إذا قررت يابني أن تسكن أرضا وتستر عرضا فتذكر قدرة لجنة التعديات على إزالة ما تقرر واحذر تسكن إلا في خيمة متنقلة.
إني أوصيك يابني بالصبر والصلاة وسداد المخالفات المرورية و أن تعلم تحويلات صيانة الطرق فكل كبري بتحويلة وكل تحويلة من غير لافتات فسترحل عن هذه الدنيا و يقال انقلاب مروري عندما بنشر أحد الكفرات.
أبني إني أوصيك بأن لا تستسلم لداء حل بك وأدعو ربك أن يرفع سقمك بالشفاء العاجل وأن يحسن عزانا في مستشفياتنا الحكومية ويجزينا خير الجزاء، فخذ بوصية مجرب سقط في بطنه طبعا أثناء عملية جراحية مقص ومشرط ومشط.
واعلم بأن مؤسسات المقاولة ستسرحك كغيرك من الشباب وإن حصل هذا لا تسخط ولا تغضب و كن حليما ولا تذهب لمكتب العمل وإن أصابك الملل.
و الله قد جعل من الماء كل شيء حي فلا تبتعد عن الشواطئ فإن عطشت يوما يسقيك ماء البحر و أما مشاريع المياه فقد جفت.
وإياك والذهاب للأحوال المدنية في الصيف فحينها يكون المدير مشغولا بنقاله الأنيق و مكتبه تحت قدمه اليمنى لأنه وبالصدفة تفاجأ بأن قلمه فارغ من الحبر منذ أسبوع.
ياولدي أبحث عن تفاحة كتفاحة نيوتن لعلك تكتشف جاذبية أخرى فمقاعد جامعاتنا غير متاحة ولا تخبر الأجيال بعدك بأن هناك شيء يسمى سياحة ولا تذكر قصة المفتاحة ولا تدخل الرعب في قلب أبنائك و تحكي لهم عن كارثة جدة و لاتبخل عليهم بطرائف المجلس البلدي.
لقد تعلمنا يا بني التربية الوطنية وعدم الكتابة على الجدران ورمي النفايات في الأماكن المخصصة لها ولا تشغلك عن استخراج قرض إعانة زواجي من أمك من بنك التسويف.
يابني لا تفكر في عامك القادم فهذه حياتنا ولن تتغير صهاريج الفساد فلا ينزع أهله وطنيتك الصادقة وحبك لهذا الوطن.

رشفة :
الوطنية لا تنزع من جسد المواطن الصادق حتى وإن تعددت مشكلات المجتمع و منابر الفساد

بقلم : محمد مساوى القيسي

بواسطة : المدير
 8  0  1574
التعليقات ( 8 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-10-2010 05:01 مساءً عبدالعزيز الريثي :
    مقال ساخر بعنف . بعد فراغي من قراءته ضحكت وبكيت !! لماذا ؟ لا أدري !!
  • #2
    07-10-2010 08:37 مساءً عـاشـق ثـرى جـازان :

    اخ محمد القيسي

    فعلا اخي : الوطنية لا تنزع من جسد المواطن الصادق حتى وإن تعددت مشكلات المجتمع
    و منابر الفساد

    مقالات من رائع الى اروع وصايا باسلوب ساخر في قالب جميل

    مزيدا من التألق والى الأمام ياقـيســــــــــي

  • #3
    07-10-2010 11:44 مساءً شامخ كالصقر :

    ومن قال لك يامحمد ان الوطنية لن تنتزع من جسد المواطن !!

    عندما يموت المواطن من الجوع, ويرىوخير هذا البلد يذهب للغير !!

    عندها سوف تنتزع الوطنية احذروا ثورة الجياع

    الغنى في الغربة وطن والفقر في الوطن غربة!!

    ياكثر البطون الجائعة ياوطن ؟؟
  • #4
    07-10-2010 11:46 مساءً هيمو :
    وصايا مهمة من والد قد عانى الكثير مثله مثل غيره
    يعطيك العافيه استاذ مساوى
  • #5
    07-11-2010 05:17 صباحًا علي الصميلي :
    دائما مبدع ويزيدك قلمك رونقا وجمالا هذا اولا اما ثانيا:

    الناظر بحال حاضرنا في الع2010وما فيةمن اللعولمة وقمة الحضارة و....و....و... الخ

    هذا الناظر المسكين المحروم كانه الان يعيش في صفحة من صفحات تاريخ العصور الوسطى المظلمة
    اوروبا تخلصت من ذلك العصر المظلم ورمته في قارورة والقتها في البحر لترسو على موانئنا ويتجرع المواطن المرارة والالم والحرمان وتسميم الوطنية .


    السؤال متى نمتلك الشحاعة الاوروبية ونغير حياتنا بالزي الاسلامي الحق الذي يدعو الى كل جميل فى المجتمع





    ويبقى نبض الوطنية حياة ذلك الجسد النحيل وقاهرا يوما من الايام كل الظروف ويذيبها ويحولها الى شئ جميل للاجيال القادمة ويستعيد الحقوق الوطنية


    الى الامام ابا خالد وننتظر المزيد


    ودمت بخير
    ا
  • #6
    07-11-2010 01:03 مساءً يحيى عبدالله هزازي :
    كم إنت رائع أخي محمد سهامك أصابت وإن خابت فمن الواسطة أجارك الله
    إياها
  • #7
    07-11-2010 02:07 مساءً طفشان :
    ياشيخ الله لا يحرمنا من روعة قلمك هذا المقال وبس أقسم بالله إنك مبدع
  • #8
    07-19-2010 02:36 صباحًا يوسف\"ابويعقوب\" :
    كنت دائما اتابع ما خطت يداك ........... اتابع بصمت

    ولكن اليوم اجبرتني هذة الخاطرة الرائعة بأن ابوح بما في قلبي من حب

    وشوق ولهفة اليك ايها الصديق الغالي العزيز فلا تتوقف عن ودعنا نرى ابداعات اخرى


    تقبل مروري اخي الغالي ...............