• ×

10:30 صباحًا , الخميس 1 أكتوبر 2020

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

يوميات المرأة الغربية....مشاهد مؤلمة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
*...بعد أن أنهيت أعمالي
أردت أن أفتح التلفاز..لاتابع نشرات الاخبار عندهم...
فتحت على قناة كانت تعرض مباريات تنس للنساء ..لن أسهب في التصوير أكثر!!
قمت بتغيير رقم القناة واذ بي أرى اعلانا لشركة انترنت تتوسطه امرأه و قد تعمدوا اظهار اكبر جزء من جسدها ليحققوا اعلى ربح ..!!
ثم قناة أخرى و اذ به مسلسل كوميدي فيما يبدو وكأنهم لا يعرفون الضحك او الطرفة الا بالقذارة
خاصة مع النساء
و اخيرا وجدت نشرة الاخبار ..و المرأة وصلت عندهم الى كل شيء....والى أي شيء.....!!!

* عند باب المطعم وقفا هي و boyfriend حيث تعتبر هي المسؤلة عن نفسها و ليس له دخل في الغالب طبعا , وهنا أراها قد لجأت لاسلوب التحايل و الكيد النسائي و الاغراء لتحضى منه بوجبة يدفعها من حسابه الخاص...و قد حصلت !!
رمقتهما ثم حمدت الله في نفسي حمدا ما تعاقب ليل ونهار..

* سائق تاكسي يقول في احدى المرات ركب معه شاب و معه فتاة ليوصلهما سائق الاجرة الى مكان ما
بعد ان ركبا قال الشاب للسائق ستأخذ اجرتك بواسطة....!!
يقصد يؤجر الفتاة بالحرام بدل دفع تكاليف الاجرة!!؟؟
غضب السائق و صرخ في وجهه مخبرا اياه انه لا يقبل بهكذا اسلوب
ثم في منتصف الطريق جاء لهذا الشاب اتصال ليعرف السائق ان المتصل أم الشاب و أن الفتاة لم تكن الا أخت لهذا الشاب !!!
!!!!

ساورني شعور مخيف ..أشبه بشعور دولة على وشك أن يستعمرها مستعمر
أو أم سيسلبونها رضيعها ,
وذلك حينما أتذكر مراحل و دعوات العلمانيين و محاولاتهم بكل ما أوتوا من قوة في اخراجنا من
أصدافنا بل و لجأوا لتحوير النصوص لصالحهم!!و لدعم ضلالهم!
افكر ...و اقول هل هذه الحضارة التي يريدونها؟؟
هل هذا التطور الذي يريدونه للمرأة بزعمهم أم تطور لشهواتهم وتوفير عناء السفر و تكاليف الرحلات الخارجية
اقول للجميع
صدقوني نحن في نعمة لا ندركها الا اذا فقدناها
صدقوني ليس هناك أجمل و أكمل من شرع الله و حكمه للمرأة
كل الاحكام الشرعية تحفظ للمرأة كرامتها و أنوثتها و جمالها
أعرف ان كلماتي عجلى..و بسيطة لكنها تحكي شعورا مخيفا ما زلت أشعر به للحظة..!
أنا سعيدة أنني في أرضي كما أنا...لكنني أخشى على أجيالنا و بناتنا أن يُخدعن باسم التطور و التمدن..
أخشى أنصبح مثل الاماء ....
و قد قاربنا فهل اذا أصبحت احدانا امرأة اطفائية(تعمل في الدفاع المدني)!! او سباكة او معمارية
او فهمها للاعلام بانه ظهور المفاتن و ترك الحجاب!!
هل هذا هو التطور...هل هذه هي كل قضايانا الحقيقة
هل هذه هي رسالتنا المصيرية و هي تربية جيل صالح و قد انجبنا الاف المخترعين و المبدعين؟؟

شعور مخيف لا أملك الا أن أقول اللهم لا تفتنا و اهدنا و اهد كل شبابنا و بناتنا


و نصيحة لكل من ينخدع او يتوهم صدق اقوالهم و نداءاتهم انظروا للغرب
او عايشوهم ستعرفون الفرق الشاسع و شتان بين الثرى و الثريا!!

..بقي أن أقول مهما وجدنا من ايجابيات في بلاد الغرب و نظام و التزام بالقوانين
وتقدم ...تبقى بلادنا أجمل..و نبقى نحن بديننا أروع.....

الى هنا ..أنا لم أقل عن الغرب متأخرون لكن يفهم قولي كل من جرب و عاش في الخارج
و يدرك مدى الهاوية التي سيوقعوننا فييها دعاة التحرر وماهي الى دعوة للدمار و الضياع
و أنا أقصد فقط المرأة...و المرأة فقط...أصبحنا محور لكل دعواتهم!!

وفقني الله و اياكم لما يحبه و يرضاه

سمية بنت أحمد ( أنثى مناضلة )

 2  0  1225
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    07-02-2010 04:27 مساءً ابوشهد :
    بارك الله فيك اخت سميه هذا هو فكر المرأة المسلمة التي تربت على الاخلاق الفاضلة ... اما دعات وداعيات الانحلال اقول هم قلة ومسيرهم الانقراض باذن الله لا ن بضاعتهم فاسدة ولن تجد ترويجا في مجتمعنا لانا في مجتمع مسلم محافظ ولن تنطلي علينا اكاذيبهم حتى ولو روجو لها في بعض الصحف التي لها نفس توجههم المنحل .. واخيرا ارجو منك يا اخت سمية ان تستمري فانت احد الاصوات التي تزعج اذناب الغرب الذين ينابحون ليلا ونهار امن اجل نشر فكرهم المنحرف في مجتمعنا .. واخيرا بارك الله فيك وكثر من امثالك
  • #2
    07-03-2010 01:35 صباحًا هيمو :
    ربي يحفظك مثال مشرف للفتاة السعوديه
    نعم وتبقى المراه السعوديه هي العفاف والاخلاق
    مهما حاول العلمانيين وغيرهم اخراجها من حجابها
    هذا المقال لكل من واحد ماعنده غايريه