• ×

06:50 مساءً , الثلاثاء 29 سبتمبر 2020

محمد الرضوان
محمد الرضوان

هل سيطول انتظار المواطنين لها ؟؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هلااااااااااااااا كيف الحال صبحك الله بالخير طال عمرك شخبارك الحمد لله طيب هاه وشلون العمل وياكم ؟ والله كالعادة . اسمع بقلك شيء ترى فيه مسئول كبير جدا راح يزور المحافظة اللي انت فيها وابي كل شيئ تمام التمام ما ابيه يشوف أي ملاحظات تودينا في داهية
شوف ترى خط سيره أنا برسله لك مثل ما وصلني من شخص مقرب له وابيك تشيك على خط السير بالكامل
ما ابيه يشوف حفريات ولا مطبات ولا شوارع مكسرة حتى خطوط الطريق ابيها تكون جديدة وواضحة فهمت
ابشر طال عمرك ولا يصير خاطرك ألا طيب
هذا هو السيناريو مع كل زيارة يقوم بها احد المسئولين إلى أي جهة كانت للوقوف على سير العمل بها وتلمس احتياجات المواطنين بها تجد كافة الدوائر تصب كل اهتمامها بخط سير ذلك المسئول اللوحات والعبارات الترحيبية وعقود الزينة تزين المداخل والمخارج وعمال النظافة تجدهم كخلية النحل على مدار الساعة
كل ذلك حتى يكون الجميع في صورة ذلك الحمل الوديع وذلك الذي يبذل قصارى جهده للارتقاء بالخدمات المقدمة للمواطن ومع انتهاء الزيارة يعود كل شيء على ما كان حتى السنة القادمة أو الزيارة التفقدية المقبلة
لماذا لا يكون هذا التفاني في العمل والحرص على الظهور بالمظهر المشرف طيلة ايام السنة ؟ لماذا لا يكون الحرص على اخفاء المساوء وابراز المحاسن طيلة ايام السنة ؟
كلنا كمواطنين نفتقد إلى تلك الزيارات السرية التي تجعل المسئول يقف على حقيقة من جعلهم على إدارة مصالح الناس وحل ما يعترضهم من مشكلات والنهوض بما لديهم من مشاريع متأخرة واخرى لم تر النور قط
ترى إلى متى سيستمر هذا الحال الذي لا يرى فيها المواطن تلك الاصلاحات إلا مع كل زيارة ؟؟؟؟

بواسطة : محمد الرضوان
 2  0  1040
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-26-2010 01:58 مساءً مش مهم :


    إذاكان خط السر وما يكملوه يرجع المسؤول من نص الطرق كيف تبغاه يجي طريق ثانية
  • #2
    07-20-2010 10:41 مساءً الحربي ... :
    سيستمر هذا الوضع لامحاله ..

    مع إختفاء الضمير لبعض الأشخاص ومع مساعدة زيارات المسئولين العلنية للجميع ..

    لن يختفي هذا الوضع نهائياً..

    نمتنى زيارات مفاجئة ودوريه .. عقاب لكل شخصيه قيادية بعيد عن اداء عمله ..

    عدم المجاملة .. وإحترام العمل .. والتفكير في تطوير منطقتنا .. وليس رفض الحضاره ..