• ×

07:28 صباحًا , الإثنين 15 أغسطس 2022

نجلاء ابو شرخ
نجلاء ابو شرخ

بحاجة لقانون يجرم القاتل تحت تأثبر المخدرات والمروج

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الكثير لم يسأل سؤالًا معلومًا عن حادثة طالبة المنصورة رحمة الله عليها ومن هو القاتل ؟.

لأن القاتل تم القبض عليه فى مكان الجريمة بالطبع هذه الجريمة للمحقق سهلة فيجب أن يسأل الكثير عن الجاني المتسبب في قتل فتاة فى عمر الزهور ، الجناة أطراف كثيرة شباب تربوا على افلام البلطجة والقتل والانتقام بأي وسيلة سواء بالقتل أو الاغتصاب وغيرها من وسائل البلطجة التي تظهر فى السينما أو التلفاز ويصفق لها الجميع وتوزع الجوائز للمنتج والفنان والمخرج.

هذه الأعمال هي الكارثة والجريمة فى حق المجتمع الذي من صفات أفراده هو التقليد الأعمى الذي يتميز به كثير من أبناء هذا العصر صدقا صفة التقليد الأعمى صفة متواجدة فى مجتمعنا منذ سنوات مضت ولكن فى الزمن الماضي كان الفن هو النافذة التي يستنشق منها الفرد السعادة من خلال الفن الراقي لفنانين كان لهم رؤية وهدف من العمل الذي يزيد ويرفع من فاعله وبما يعود على المجتمع من منفعه.

ولكن الآن أصبح المال هو الهدف دون التفكير ماذا سيعود على المجتمع من هذا العمل لا يسعى كل أفراد العمل إلا للشهره والمال، ومن هنا أوجه رسالة لهؤلاء انتم من شاركتم فى صنع الجريمة وايضا من الاطراف المشاركه الجريمة مع القاتل تجار ومروجي المواد المخدرة التي تسببت فى ضياع أبناء المجتمع.

وأوجه للمسؤولين اننا نريد أن نعرف كيف وصلت تلك المواد المغيبة للعقول الي اولادنا ، ولماذا لا يتم معاقبة كل من يتاجر ويروج تلك المواد فى ميدان عام لكي يكون هذا العقاب رسالة تحذير وترهيب للتاجر والمدمن ، أليس من الأفضل أن نقضي على أسباب الجريمة والحد تعاظم عدد ضحايا هؤلاء الجناة.

وأتمنى من النيابة العامة في حال ثبت على اي جانٍ ارتكب جريمة قتل او اغتصاب تحت تاثير أيٍّ نوع من المخدرات ان تحقق عن كيفية حصل عليه أو ممن ابتاعه حتى يتم القبض ووتحيله التبابة العامة للقضاء وقبل ذلك تصدر قوانين تشدد فيها العقوبات على من يروحون المخدرات وان له عامل رئيس في اي حريمة . وتصدر قوانين عقوبات مشددة منها القتل أو المؤبد حتى يتاح للقضاء أن يشمل حكم الاعدام شنقًا جميع الأطراف فى ميدان عام لكي نحمي المجتمع وأبناءه مما تسببه تلك الجرائم المفزعة التي باتت تؤرق حميع الأسر خاصة بعد أن تضاعفت أنواع الجرائم التي تدمر المجتمعات .

بواسطة : المدير
 0  0  140
التعليقات ( 0 )