• ×

08:47 مساءً , الجمعة 4 ديسمبر 2020

المدير
المدير

تأنيث القاعدة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عاد تنظيم القاعدة بعد غياب استمر لأكثر من نصف سنة عن المشهد السعودي . وفيما يبدو فإن غيابه كان من أجل استعادة الأنفاس وترتيب الأوراق بعد سلسلة من الضربات الموجعة التي تلقاها على يد رجال الأمن السعوديين . عاد هذه المرة لينادي بخطف الأمراء والوزراء كردة فعل غاضبة لاعتقال هيلة القصير . والمؤسف في ذلك أنهم استطاعوا أن ينتقلوا بالمرأة من منابع العطف والحنان إلى مواضع القتل والدم مستغلين نظرة المجتمع العاطفية والقاصرة لبنت حواء .

تضطرك ظروف العصر إلى السباحة كثيراً في عالم النت مما يقودك إلى استنتاج تلك الأساليب المتطورة في الطرح والخارجة عن المألوف بميلها إلى تهييج العامة بعبارات القتل وفتاوي التكفير مع سرعة عالية في الترويج لمثل هذه الآراء المتطرفة اقتناعاً من قبل هؤلاء بأهمية التقنية ودورها الفاعل في دعم الفكر القاعدي الصحوي على البقاء على قيد الحياة بعد أن غاب زمناً طويلاً كنوع من الإرهاب المتناسب مع تطورات العصر الحديث تحت صورة جديدة تعرف بما يسمى الإرهاب الإلكتروني .

لم يكن إدخال المرأة كعنصر لدعم هذا التطرف إلا دليلاً على إفلاس القاعدة بالمقام الأول وعدم استجابة أبناء هذا الجيل لخرافات الصحويين وكرامات المجاهدين التي تم الترويج لها علىنطاق واسع خلال العقود الماضية بالمقام الثاني . لقد كان هاجس أوصياء المجتمع ومصدر خوفهم سابقاً هو قيادة المرأة للسيارة ، فماذا سيقولون اليوم عندما خرجت لتقود وتتزعم قيادة القاعدة تحت تأثير من بعض القنوات التلفزيونية التي تتقمص دور الصلاح وتوجه كل برامجها للأنثى من مبدأ الحرص والغيرة على صلاح الأمة وهي في الحقيقة تقدم أدلجة فكرية لها .

هناك قاسم مشترك بين فكر القاعدة وبين معارضي الاختلاط نتيجة لاقتناع الأخيرة وثقتها المفرطة في أن المرأة شىء حساس جداً لا يمكن تفتيشه تحت أي ظرف تعيشه ، ولذلك لجأت القاعدة إلى استخدام هذه الثغرة الأمنية للوصول إلى ما تريد . سكوت تلك الأصوات التي تعارض الاختلاط عن إدانة هذا الفعل مؤشر خطير على اعترافهم بالمرأة كممول أو داعية أو منظر للإرهاب الفكري في ذات الوقت الذي تم منعها فيه من ممارسة حقوقها المدنية .

صالح بن إسماعيل القيسي ــ الرياض
salehalgissy@maktoob.com

بواسطة : المدير
 4  0  1509
التعليقات ( 4 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-16-2010 09:48 مساءً أسطورة مكه عاشقة جازان :
    ،،،((أستاذي الغالي صالح بن إسماعيل القيسي)) تسلم يمين اللي على الطيب رباك = والحين بك يفخر وترفع شعاره اخذك والله للمراجل و وداك = عطاك هيبة شيخ ومعها وقاره فزعه اذا جاتك مواجيب تدعاك = تخوضها لو موت فيها ومراره ان جاك مظلومن يبي حيل ينخاك = يرجع وراسه رافعه بانتصاره شهم وكريم كمل الله مزاياك = بشوش وجهن فيه ملح ونظاره اعطاك ربي بشر باخلاق حلاك = وانتا حلاة الطلع واحلى ثماره دعيت انا ربي ينول لك امناك = يعطيك جناتن ملاها خضاره عسى الديار اللي بها انت مرباك = يسقيها ربي كل خير و بشاره وصلاة ربي عد ماربي اعطاك = على النبي بعداد بدو و حضاره مقالاتك دائماً عطرة ورائعة ... أرجو لك دوام التوفق انت فخر للعلم ولوالديك رعاك الله واسعدك وانار دربك بالعلم والإيمان أرجو أن تكون وصل تعليقي دمتم بكل ود ومحبه _أختكم -__أسطورة مكه عاشقة جازانHM
  • #2
    06-17-2010 10:06 صباحًا ابوحسن :

    نسأل الله ان يخلصنا من هذه الفئة الباغية وان يرد كيدهم في نحورهم ويشتت شملهم

    وان يوفق حكومتنا ورجال امننا في القضاء على ما تبقى من فلولهم المندحره بعون

    الله


    ومهما اختلفت اخي اساليبهم والحيل التي يسلكونها لتنفيذ اهدافهم الإجرامية فان

    كيدهم الشيطاني ضعيف واجرامهم مفضوح

    (( وَلا يَحِيْقُ المَكْرُ السَّيِّئُ إلا بَأَهْلِه فَهَلْ يَنْظُرُونَ إِلَّا سُنَّتَ الْأَوَّلِينَ فَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ

    تَبْدِيلًا وَلَنْ تَجِدَ لِسُنَّتِ اللَّهِ تَحْوِيلًا}

    ,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,,

    اخي صالح

    يعجز اللسان عن الشكر على روعة ما سطرت اناملك هنا فمن لا خير فيه لوطنه واهله

    لاخير فيه لنفسه


    اخوك : علي مدبش





  • #3
    06-18-2010 06:37 صباحًا محب :
    ( هناك قاسم مشترك بين فكر القاعدة وبين معارضي الاختلاط )

    صحيح اننا لا نرضى فكر القاعدة .. لكننا أيضا لا نرضى ربط الصحيح بالسقيم

    وما من كاتب إلا سيفنى
    ويبقي الدهر ما كتبت يداه

    فلا تكتب بكفك غير شيء
    يسرك في القيامة أن تراه
  • #4
    06-28-2010 11:27 صباحًا أبو عبدالرحمن :
    الأخ صالح احسبك والله حسيبك رجل صالح