• ×

10:04 صباحًا , الأحد 23 يناير 2022

مهدي جدُّه حكمي
مهدي جدُّه حكمي

كالمرأةِ المعلقةِ

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


ما دفعني للكتابةِ في هذا الموضوعِ ، هو رؤيتي لبعضِ المثقفينَ والكُتَّابِ والمتخصصينَ في مجالِ اللغةِ العربيةِ ، الذين يضعونَ ألفًا بعدَ كلِّ كلمةٍ آخرُها واوٌ ، وبعضُهم العكس تمامًا ، لا يضعُ ألفًا ، فأصبحتِ الألفُ الفارقةُ كالمرأةِ المعلقةِ !

فإنْ صححتُ الخطأَ أمامَ البعضِ أو المتابعينَ ، فقد يرى أنَّ فيهِ إحراجًا أو فضحًا ، أو قد يحزُّ في نفسِهِ منِّي ، لذا أحببتُ أنْ أحتذيَ بأسلوبِ الرسولِ ﷺ عندما كان يرى الأخطاءَ التي تصدرُ من الصحابةِ فيقولُ ﷺ : (ما بالُ أقوامٍ ...) .
فهذا يُشْعِرُ المخطئُ بخطئهِ ويدفعهُ إلى التعديلِ بنفسٍ طيِّبةٍ ، ويُحسُّ بجميلِ السِّترِ ومُراعاةِ المشاعرِ .

▪︎ الألفُ الفارقةُ درسٌ صغيرٌ ، ومن أسهلِ دروسِ الإملاءِ ، ما عليكَ إلَّا أنْ تقرأََ ما سيأتي بتأنٍّ وتٌعيدَ الكَرَّةَ ؛ ليرسخَ في ذهنِك .

▪︎ هُناكَ فرقٌ في كتابةِ واوِ الجماعةِ إذا وقعتْ في آخرِ الكلمةِ عن بقيَّةِ الواواتِ .
فحينما نكتبُ كلمةً آخرُها واوٌ ، فلا بٌدَّ أن ننظرَ ونفرقَ أولًا بينَ الاسمِ والفعلِ ، فإنْ كانتْ فعلًا يدلُّ على الجمعِ ، فحينئذٍ نقولُ : أنَّ هذه الواوَ التي لحقتْ بهِ هي (واو الجماعة) .
ثُمَّ بعدَ ذلك ننظرُ إلى هذه الواوِ ، هل هي أصلٌ في الفعلِ (حرف علة) أم غيرُ أصليةٍ ؟
فإن كانتْ الواوُ غيرَ أصليةٍ في الفعلِ ، فهذا يُطلقُ عليهِ (الفعل الصحيح) .

فإذا دلَّ الفعلُ الصحيحُ على الجمعِ ، عندها لا بُدَّ من إضافةِ ألفٍ تسمى (الألف الفارقة) ؛ وهي ألفٌ زائدةٌ تكتبُ ولا تنطقُ ، وهي تلحقُ الأفعالَ الصحيحةَ وبعضَ المعتلةِ التي تدلُّ على الجمعِ .

▪︎لماذا سُمّيتْ بالفارقةِ ؟
سميت بالفارقةِ ؛ لأنها تفرّقُ بين الأسماءِ والأفعالِ .
وقِيلَ : لكي تفرقَ بين واوِ الجماعةِ وبقيتِ الواواتِ .

▪︎وسأوضحُ باختصارٍ متى تُكتبُ الألفُ الفارقةُ ومتى لا تُكتبُ ؟

▪︎ تُكتبُ الألفُ الفارقةُ بعدَ واوِ الجماعةِ في :
١- الفعلِ الماضي الصحيحِ الدالِّ على الجمعِ مثل : كتبوا ، قرؤوا ، ذهبوا ، رجعوا ، جلسوا ، قاموا ، وقفوا ...
٢- فعلِ الأمرِ الصحيحِ الدال على الجمعِ مثل : اكتبوا ، اقرؤوا ، اذهبوا ، ارجعوا ، اجلسوا ، قوموا ، قفوا ...
٣- فعلِ الأمرِ المعتلِّ الدال على الجمعِ مثل :
ادعوا ربَّكم وأنتم موقنونَ بالإجابةِ .
اسعوا يا حجاج بين الصفا والمروة .
٤- الأفعالِ الخمسةِ المنصوبةِ أو المجزومةِ مثل : لم يذهبوا ، لم تذهبوا ، لن يذهبوا ، لن تذهبوا .

▪︎ لا تُكتبْ الألفُ الفارقةُ بعد :
١- *الفعلِ المضارعِ الدال على الجمعِ المنتهي بواو علة مثل : ندعو - نسمو - نلهو ... ؛ لأن الواو أصل في بنية الكلمة وليست بواو الجماعة .
فالأفعالُ المضارعة التي تبدأُ بالنونِ تدلُّ على الجمعِ ولا تحتاجُ إلى الألفِ الفارقةِ ، فهي مثل : نكتبُ ، نقرأُ ، نسمعُ ، نعملُ ...
٢- الفعلِ المضارعِ الدال على المفردِ المنتهي بواو علة ، والذي يبدأُ بالياءِ أو الألفِ المهموزةِ مثل : يدعو ، يسمو ، يلهو ...
أدعو ، أسمو ، ألهو ...

▪︎لا تكتبُ الألفُ الفارقةُ بعدَ واوِ الجمعِ .
وهُناكَ فرقٌ بين واوِ الجماعةِ وواوِ الجمعِ ، فواوُ الجماعةِ تلحقَ بالأفعال ، وواوُ الجمعُ تلحقُ بالأسماء .

▪︎ فلا تُكتبُ الألفُ الفارقةُ بعدَ واوِ الجمعِ في :
- جمعِ المذكرِ السالمِ المضافِ مثل : منسوبو التعليم - معلمو المدرسة - مديرو الشركات - منظفو المنازل ...
فمنسوبو أصلها منسوبون ، ومعلمو معلمون ، ومديرو مديرون ، ومنظفو منظفون ، وحذفت النون منها ؛ للإضافة .

* وكذلك لا نضعُ ألفًا بعدَ واوِ الأسماءِ الخمسةِ : أبو ، أخو ، حمو ، فو ، ذو .
* وكذلك لا نضعُ ألفًا بعدَ واوِ الفصلِ في كلمتيْ : عمرو ، أولو .

* الخلاصة :

الألفُ الفارقةُ لا تدخلُ على الأسماءِ مطلقًا ، وهي مختصةٌ بالدخولِ على الأفعالِ التي تدلُّ على الجمع ؛ على أن لا تكونُ الواوُ من أصلِ بنيةِ الكلمةِ ، إلَّا إذا جاءتْ للأمرِ .

أسأل الله لي ولكم التوفيق ..


بواسطة : ميرا فادي
 0  0  298
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-17-2021 09:53 مساءً عبده حكمي :
    جميل جدا ابا مالك
  • #2
    12-17-2021 11:17 مساءً حسن ماطري :
    تفسير مريح ومفهوم جزاك الله خير
  • #3
    12-18-2021 11:20 صباحًا عبده حكمي :
    ماشاءالله تبارك الله ابا مالك سبويه الحكامية
  • #4
    منذ 4 أسبوع 09:00 صباحًا احمد حسن :
    شكرا أ مهدي جدو و. نفعنا ونفعك الله بعلمك هذا الغزير.
  • #5
    منذ 4 أسبوع 01:52 صباحًا أبو فيصل الحكمي :
    بارك الله فيك ونفع بك وأن يجعل ما تقدمه في ميزان حسناتك