• ×

02:17 مساءً , السبت 23 أكتوبر 2021

علي محمد علي قاسم السعن
علي محمد علي قاسم السعن

*اليوم الوطني ٩١*

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
حب الوطن إحساس داخلي لا يصوره الشعر ولا تجسده الكلمات وإن كانا قد يأتياني على وصف *مظاهره لذلك أي منا *لا يفارق وطنه إلاعائداً إليه .

ألم يقل رسولنا الكريم
( والله إنك لأحب *البقاع إلي ولولا أن قومي أخرجوني ماخرجت) لكن ربه وعده أن يرده إليها (أن الذي فرض عليك القرآن لرادك إلى معاد) والمعاد هو مكة.

لا يعرف قيمة الوطن إلا من سافر فحين تضع قدمك في مطار وجهتك تشعر أن دفئا قد *نزعته وأمناً *قد فقدته وإن كانت وجهتك من أكثر الدول آمنا *كلا لنا تجد هذا الشعور إذا سافرت من منطقة إلى أخرى في وطنك تلك هي بعض الاحساسات في محبة الوطن *في وطني حرف اتعلمه وطريق أمن اسلكه وبيتٌ لا أخاف عليه *ومستشفى عند الحاجة أنقل إليه حفظ الله *وطننا وولي أمرنا وولي عهده وأمننا واستقرارنا وجنودنا المرابطين من نائبات الزمن وعاديات الاحن.

وفي *الختام أهديكم أبيات من أروع ما قيل في حب الوطن لشاعر الجنوب (الباحة)
حسن محمد الزهراني

يا موطني كيف أُبدي عشقَ قافيتي
ولست و اأسفي بالشاعر اللسن

فتحتُ عيني فكنت النور يا وطناً
شربتُ عشقك في مهدي مع اللبنِ

فما أنا غير جزءٍ منك تحملني

بكلِ عطفٍ وأنت الروح في بدني

وأنت رعشةُ حبٍ صادقٍ وُلدت
بيضاء تمتدُ من مهدي إلى كفني

أراك في يقظتي شمساً محلقةً
أراك بدراً من الأحلامِ في وسني

أراك ظلاً يبث الأمن في قلقي
أراك عزماً يشبُ النار في وهني

أراك في راية التوحيد مؤتلقاً
تشعُ ضوءَ هدىً من وجهها الحسنِ

يا قبلة الكون غنت كل أوردتي
ورددت شدوها الأنفاسُ للبدنِ

وقامت الروح تتلو الشدو قائلةً
سلمت من نائباتِ الدهرِ يا وطني.

بواسطة : ميرا فادي
 0  0  308
التعليقات ( 0 )