• ×

08:52 صباحًا , الخميس 5 أغسطس 2021

غازي أحمد الفقيه
غازي أحمد الفقيه

عسكرة التعليق وضعف التحليل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لا جديد يذكر فمنذ مواسم رياضية عديدة ولغة التعليق والتحليل الرياضي لمباريات كرة القدم في رياضتنا تزخر بنمطية لغة تقليدية مقلّدَة وبرمجة عقلية مزمنة تقليدا لا ابتكارًا فيها مكرورة ومشحونة بألفاظ عسكرية حربية وهجين بين العامية واللغات الأجنبية عفا عليها الزمن ولازالت تتردد على أسماع متابعي التنافس الكروي بين الأندية من الجماهير صغارا وكبارا* بأساليب داعية للتعصب الرياضي ..!

وهي "إرث " لبدايات كرة القدم في مجتمعاتنا العربية وتركة ورّثَها "كبتن" محمد لطيف المصري رحمه الله ، على سبيل المثال مع احترامنا لشخصه ولماضيه ، وتعاقبت أجيال من المعلقين والمحللين ولازالت الفاظ " قنبلة..صاروخ.. رصاصة الرحمة ..الضربة القاضية، وغيرها التي تصك الآذان بالصراخ المفتعل ،ناهيك عن تعمدهم تغيير أسماء المدن والملاعب الرسمية وترديد مسميات جماهيرية غير رسمية لهذه المنشآت الحكومية " الحفرة ، الراكة، الجوهرة، "الدرة " على سبيل المثال" عدا القلة التي اتخذت خطا تدعمه الثقافة وحسن الصوت الإذاعي " علي داوود المعتزل معلقا وخالد بيومي المصري محللا انموذجا ".

ويعود ذلك للفقر اللغوي والثقافي المُدْقِع فيمن امتهنوا هذه المهنة الرياضية حين دخلها بعضهم بالخطأ أوتحت ضغط الحاجة،وانعدام التأهيل العلمي المناسب ، وليس ممارسة لعبة كرة القدم هواية أو احترافا كافيا للنجاح في التحليل الرياضي الفني، فذلك يتطلب إلماما بالتدريب على يد خبراء في التدريب في رسم خطط اللعبة واللياقة البدنية وتوزيع الجهد البدني والضغط في ملعب الخصم*هجوما وارتدادا* وقت المباراة* وإلمام بمواد قانون التحكيم وتحديثاته المستمرة من " إيفاب"*مجلس الاتحاد الدولي لكرة القدم. .

ويمكن أن أُشير إلى أربعة من الشباب المحللين الوطنيين ، وهم " موسى المحياني ،وسلطان اللحياني ،وإبراهيم العنقري ،وخميس الزهراني " مع التأهيل والتدريب المناسبين لهم* يمكن أن نفرح بهم كمحللين يوثق بتحليلاتهم.

ومن غير مقبول أن تزدحم البرامح الرياضية الليلية في القنوات التلفزيونية بكُتّاب هواة* في الصحافة الرياضية غير مختصين في الإعلام الرياضي* يقحم بعضهم أنفسهم دون دراية أو معرفة في تحليلات فنية تجاه المدربين واللاعبين .

فهل تتخذ وكالة وزارة الرياضة المختصة على عاتقها استحداث لجنة تطوير وتدريب للفئة المستهدفة المنتقاة من معلقين ومحللين للارتقاء بهذين المجالين .؟ وصولا لتطويرلعبة كرة القدم لدينا وإثراء ثقافة محبي هذه اللعبة وعشاقها .وللاعبي كرة القدم نقول : استمتعوا ومتعوا عشاق اللعبة بفنونها وعُوا ماقاله الشاعر الكبير طاهر زمخشري رحمه الله :
جيب "القُول" على الرايق
جيب" القُول "خلّك هدّاف
إن كنت "ونج" أو "سنتر هاف"
يا الله تقَدّم اصحى تخَاف
جُوَّه الملعب لمَّا تُصول
شُوتْ والعب بَسْ باصول
بلاش "دغاله " شوت عَ الباب
بالتكتيك خلّك غلّاب
باقي دقيقة وإلا إثنين
شُوفْ أنصارك عَ الصفين
شُوتْ خليهم مبسوطين..
--------------------------
(ونج جناح ) أيمن او أيسر
(سنتر هاف) متوسط دفاع

بواسطة : المدير
 0  0  312
التعليقات ( 0 )