• ×

05:14 مساءً , السبت 16 يناير 2021

أمل  المالكي
أمل المالكي

أنا و الآخر

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

‏يسطرني.. *واسطره.. أعيشه لحظة بلحظة يسكنني بآهاته وأحزانه وأفراحه تمتد بينه وبين ذاتي مسافة حبيبة تجمعنا تتوأم حدسنا وشعورنا ..نأتلف كثيرا ونتماهى في المعنى الروحي.. أنا عالم يكتنف العوالم وأرض يقطنها الخلق وغيمة تشعر بظمأ الناس وبحر تموج عليه الكائنات..

وهو ذلك الأثير المتردد في الأعماق والضوء المنبعث في الآفاق والنسائم التي تهب بكرة وأصيلا.. هو الشعور والحدس المستكن في أعماقي هو آهاتي هو فرحي وسعادتي وحزني ارتب اشجانه في خبايا ذاتي واشواقه في خمائل احساسي ولحظاته في ثنايا ازمنتي به كنت وبه اكون هو الصوت وأنا الصدى هو الشمس وأنا الظل لا يبارحني ولا أبارحه ممتد في مسافاتي غائم في أجوائي مسترسل في إدراكي منبت في خمائل وجداني إليه ومنه ما اسطره من الحرف تتوأمت به وخضت لجته وانهمرت في ذراته.. كينونة واحدة انا وهو أين اهرب منه وأين يتوارى من أعماقي..

‏يسير على أهدابي فترقبه نظراتي يتوطن ذاتي فأمنحه المساحة كلها ..كيف أغيب وهو ديمومة الحضور وإلى أي اتجاه أفر وهو الأماكن تحتويني.. أبدع وهو لساني وأغيم وهو بحري وأغني وهو وتري الشفيف فيه ماتكن اعماقي وتزخر نفسي وتمطر مواجيدي لأجله خلقت ولأجلي كان حيث كنت يكون وحيث اسير يسير شطآن هو وأنا المد نتجاذب الحياة معا ونتلو بصمت وهدوء وسكينة مواجيدنا أشجوه فيشجوني وقعه الخفي وأغيم وهو البذور التي لأجلها جئت نحن معا ذات يتردد صداها في الكلمات وروح تسترسل ذاتها في المعنى هذه انا وذاك هو الآخر.

بواسطة : المدير
 0  0  120
التعليقات ( 0 )