• ×

03:07 مساءً , الخميس 12 ديسمبر 2019

المدير
المدير

الناشطة و الحقوقي .!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الإثنين 24 جمادى الثانية 1431هـ 7 يونيو2010م

أستضاف أحد الأندية الأدبية في منطقة ساحلية ناشط حقوقي وكذلك كاتبة صحفية وناشطة في حقوق المرأة وكان لي شرف حضور تلك الأمسية الحقوقية حسب إعلانها المعنون .
وقد أدار تلك الأمسية كاتب صحفي شهير , وبعد أن عرف الحضور بالضيفين الكريمين , ترك \" الميكرفون \" للحقوقي كي يقرأ على الحضور ورقته المعدة ومن ثم تقرأ الناشطة و الكاتبة الصحفية ورقتها , و كالعادة بعد ذلك تأتي دور المداخلات .
الحقوقي في ورقته تحدث عن القضايا الحقوقية للمرأة و أهميتها و الأهم و الأولى منها على سلم الأولويات , وفي معرض حديثة تكلم عن قيادة المرأة و تأنيث بيع المستلزمات النسائية و فجر \" قنبلة \" من العيار الثقيل وصلت شظاياها خارج أسوار النادي و أثار استغراب و استنكار اغلب الحضور , وهي أن هذه القضيتين قيادة المرأة و تأنيث بيع المستلزمات النسائية قضايا هامشية وأن ما يقوم به الكتاب و الصحفيين من عمليات للمطالبة بها ,هي مجرد تهويل و تغريب للمجتمع !!
في هذه الأثناء انتابتني حالة من \" الضحك \" و احتراماً للمكان و المشهد فقد كتمت \" ضحكتي \" وقد بانت عليه من اهتزاز جسمي حتى أن مقدم الأمسية ولقربي من المنصة لاحظ ذلك , ثم إيماً إليه بشفتيه فهززت رأسي له , وبعد ذلك تحدث عن الاختلاط وأنه لا يراه مفيد للمجتمع ألا للضرورة ؟! ولم يبين عن ماهية الضرورة من وجهة نظرة .!
حقيقة لقد استغربت جداً جداً أن يتحدث ناشط حقوقي في قضايا تعتبر من الحقوق بهذه السطحية حين تناولها , وما بدد استغرابي بعد ذلك حديثة و رأيه عن الاختلاط , لأنني أيقنت حينها أن يتحدث
من رؤية أحادية سلفية التوجه و المعشر ؟!
صاحبنا الحقوقي تكلم بدون وكالة من المرأة و أجهض حقها و اعتبر قضيتها هامشية , و سأفعل أنا مثلما فعل , و ساحشر \" انفي \" و أقول : هي وأن كانت من وجه نظرك هامشية فأنا أراها قضية حقوق يا حقوقي !!
وعلى قول امرأة خليجية زارت المملكة لأداء إحدى الفرائض وبعد أن رأت ما رأت قالت : الحين هذا التشدد كله و مخلين بمحلات النساء ريايل رجال يبيعون لحريمكم و يسألون و يعطون المقاسات الداخلية ؟!
فاصلة : لقد أستطاع مقدم الأمسية برغم أنه ود التداخل مع الضيف على \" قنبلته \" أن يحد من الخسائر خصوصاً عندما تداخلن من القسم النسائي كاتبات و أديبات على ما هوى به لسانه و انهى تلك الليلة بسلام ؟

في حفظ الله

atel-2009@hotmail.com

بواسطة : المدير
 6  0  1368
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-07-2010 09:33 صباحًا عبده نامس :

    كلامك قديم ياولدي له سنين ومنين عسى دوبه وصلك

    غازي القصيبي كم له يهري حتى جاته جلطه وما حد سمع له

    لكن لماهو تغلب روحك فتجيك جلطه مثل الوزير

    اسمع كب عنك الناشط الحقوقي والناشط السلوقي مامعاك فايده

    شاور على اهلك و نزل اختك دور لها محل تبيع فيه شلحات وسنتيانات وكلاسين

    والرازق في السماء ياولد السهلي خلها تطلب الله

    الله يرزقها


  • #2
    06-07-2010 12:33 مساءً من اعطاك وكالة عن المراة :
    يأخ أو يامحامي أسامة من أعطاك وكاله حتى تدافع عن المراة أنا سأدافع عن نفسي وبعدين سواقت المرأة يأخي مانبغى نسوق مانبغى محامي زيك يخرب البلد يأخي أحنا عايشين في السعودية دولة أسلاميه دولة محافظة دولة ملتزمه وبعدين وقت ماتبغى تتكلام عن الحريم مثل بأختك يعني أنت موافق أن اختك تسوق سيارة
    إعطيها سيارة اخوك الدوج وإلا خلاص انا اعلامها بس تسيب التدريس يأخي تكلم على قدك كل شوي وطلعت عن المرأة يأخي قول المرأة متخرجه من الجامعة تخصص جغرافيا وما توظفت قول تخرجت من الجامعة وتخصصها تاريخ ولها 5 سنه قول طالبه درست في معهد تمريض بفلوسه ومتخريجه لها 3 سنه وماتوظفت .....

    ولكن أنا ائيدك بدعم مشاريع المراة أنها تفتح محل نساْ وتبع وتشتري ولكن بتوفير
    حراس أمن داخلي ( مراة ) وخارجي ( رجل ) ،،،،،

    ولك مني كل ...
  • #3
    06-07-2010 01:31 مساءً ماجد الخولي :
    أخي / اسامة السهلي

    تحية طيبة ولي زمن على رؤياك واتمنى ان تكون بصحة وعافية

    عزيزي ...

    كثر الحديث عن الاختلاط والقيادة وكأنها من اهم مشاكل العصر واصبح البعض يرى بأن الكتابة فيهما يكسبه الشهرة او على مبدأ خالف تعرف ..

    كذلك تبلور البعض وصدق نفسه بانه ابن لليبرالية او سلوكه علماني وصولا الي الالحاد
    لذلك لا اشك اطلاقا في اي جيزاني وجازاني ان يسلك هذا الطريق واتمنى ان تكون مجرد
    نزوات عابرة ..

    لدينا كمجتمع مشاكل عديدة ولا حصر لها ويكفينا اختلاق توجهات فاسدة الاصل ..

    الاخوة الاعزاء في الصحيفة .. لقد كان لي الشرف منذ البدء في رئاسة تحرير الصحيفة ثم اكتفيت بارسال مقال حرصا مني وحبا للصحيفة وكنت اعتقد انها بحاجة الينا هي وجازان

    ولكن الان اعتذر لان وجود مقالات ذات توجهات سخيفة وليس من داعي لنشرها ولتكررها في كل مرة وهدفها واحد
    لذا ارى بأن لا داعي لوجودنا لانه العبث بعينه ..

    ( جازان نيوز لكل الوطن وتخدم مواطن جازان ) اين اصبح ؟

    ودمتم في هداية الله عزوجل
  • #4
    06-07-2010 10:49 مساءً محمد مدبش :

    أنا اسأل ؟؟ايش دخل التوجه السلفي في مقالك هل تقصد بتلك المقولة أنه اصبح من

    وجهة نظرك مسبة وتخلف وعقم في التفكير؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟ أتمنى الايكون

    والله ثم والله لو كنا فعلا محافظين على توجه سلفنا الصالح منهجا وسلوكا لكنا الآن

    على رأس الأمم كما كان سلفنا أخي أود أن اذكرك بقول المصطفى (عليكم بسنتي

    وسنة الخلفاء الراشدين المهديين من بعدي )أو كما قال وحثه صلى الله عليه وسلم

    على التمسك بكتاب الله وسنته وأيضا عندما قال اصحابي كالنجوم بأيهم اقتديتم فلن

    تضلوا ..أليسوا هم السلف ؟؟؟؟ وإذا لم يكونوا هم فمن سلفنا ؟؟؟؟

    أخي أسامه تعجبني كتاباتك كثيرا لكن لاتعجبني مثل هذه الفرقعة

    وتذكر دائما من حاد الله ورسوله قصم ظهره.

    لابأس أن يكون تفكيرك متجردا لكن كل ماتكتبه اعرضه على المقياس الحقيقي

    الله ورسوله ,ودائما انتبه فهناك ممن يقرأ لك لايزال غض الإهاب وانت مسؤول عنه.

    أمامسألة قيادة المرأة هذه فمفتوحة للنقاش والسلف كانت نسائهم تقود الدواب

    والعلماء لم يحرموها ولكن المجتمع نفسه رفظ على الأقل الآن وإن كان فيه مجتمعات

    نسائهم تقود السيارة..... اذن القضية اجتماعية بحته فلا تظلم السلف


    ((مع اعتذاري فربما اخطأت الفهم فأنت كاتب كبير جدا ولك قلم افعواني))
  • #5
    06-09-2010 04:30 صباحًا زائر :
    يقول احمد شوقي في كتابه شوقيات :

    سقط الحمار من السفينة في الدجى
    فبكى الرفاق لفقده وترحموا

    حتى اذا طلع الصباح اتت به
    نحو السفينة موجة تتقدم ُ

    قالت خذوه كما اتاني سالما
    لم ابتلعه لأنه لا يهظم ُ

  • #6
    06-17-2010 09:13 صباحًا مفلح الغالطي :
    عزيزي أسامة
    للأسف هذه قضية من القضايا التي لا تتجاوز أدراج المكاتب , هناك العديد من القضايا التي ينادي بها المجتمع ولكن السلطة الدينية المتشددة المنهج والرؤية تمنع ذلك بحكم رؤيتها , والا فأيهما الأفضل في ان تكون امراة هي من تبيع الملابس النسائية أو أن يكون رجل اجنبي يقوم بالنظر لمفاتنها من الخارج حتى يتأكد من المقاس المناسب وما أدراك عن ماخفي في تلك المحلات المهيئة تماما للقياس ومايليه , قبل ان يكون هو الافضل وهو كذلك هي فرص عمل للنساء العاطلات من خريجي الجامعات والثانوية وما اكثرهن.
    استغرب ممن يمزج بين مقالات ولا يعقب على المقال أم أنه اعتاد الهجوم على كاتب لا يتفق معه في الفكر والرؤية.
    أسامه أطرح ماتراه هما للمواطن كما هذه القضية هم لكل النساء العفيفات الطاهرات فمجتمعنا مسير وأنت تعلم من يسيره.
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:07 مساءً الخميس 12 ديسمبر 2019.