• ×

02:49 مساءً , الإثنين 1 يونيو 2020

حنان آل حمود
حنان آل حمود

معارض

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
هل سمعتم بالموظف على مرتبة "أنا معارض"؟من ضمن خيالاتي أن أجمع زملائي المدراء واسمع واستمتع بقصص موظفيهم على مرتبة "أنا معارض"، ذلك الموظف المتميز بتلافيف دماغية متناهية الصغر؛ ومتشابكة، تشربك عليه فهم التعاميم واللوائح ولا تهديه إلى سواء السبيل.

على مدى أعوام.. وباختلاف الهويات والهوايات، تمكنت من إدارة مختلف الموظفين وعلى اختلاف شخصياتهم؛ المزاجي (وهو أصعب نوع)، الكسول، المبتدئ، اللامسؤول،المماطل، المتلون، بنك الأعذار. الا صاحبنا المعارض؛ لم أجد كتالوجاً يدلني على طريقة التعامل معه. كم تمنيت أن استمع إلى معارضاته ملحوقةً ببدائل واقتراحات تضيف له وللعمل شيئاً مجدياً.

كلما اهتديت إليه هو أنه يعارض ليبرز، فطبيعة شخصية الموظف المعارض لا يمكن في يومٍ ما أن تتصدر الاجتماعات ولا أن يعتلي اسمه قوائم المتميزين، فيلجأ للفت النظر بمعارضاته.

أخي الموظف على مرتبة "أنا معارض" ... لا تحمل معول الهدم إن لم تكن تملك لبنة بناء. عزيزي المدير... لا تهدر وقتك وأفرض رأيك على الموظف "المعارض" ولا تبالي ... صدقني؛ لن تجد لديه حلاً آخر..

بواسطة : المدير
 0  0  469
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    منذ 3 أسبوع 12:40 صباحًا عيون المها :
    سلمت الانامل مقال اكثر من رائع
  • #2
    منذ 3 أسبوع 01:12 صباحًا ••• :
    مقال حافل بمفاتيح ادارية للنجاح الاداري
    شكرا لهذا الاثراء .

    استمري ا/حنان في الابداع بقلم