• ×

09:09 صباحًا , الخميس 19 سبتمبر 2019

عبدالله عريشي
عبدالله عريشي

نهـــــاية

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
..لم يتبقَ سوى بعضه المتَشبِثِ بخيط الحياةِ ,ورائحةِ البقاء , بعد أن غابَ أكثرهُ بين ذرات الرمال المَدفُوعَة برياح اليأسِ , لقد خارت قواه ,وتَبددَ صوته ,وتَلاشتْ أمنياته اللامحدودة وذابتْ تَحتَ لَهِيبِ الشمس الحَارقة وغياب السحاب وحسرات السنين ..

في لَحَظاتِ ظنها الاحتِضار, أغمض كلتا عينيه وغاص في ذاكرته العتيقة بين نداءات الخوف , وانتظار الغد , وتمرد الفرح .. أصوات مختلطة و وجوه كثيرة .. أصبحت خيالا.. بل وهما.

غَرب الأمل و ساد السكون وتوارت بقايا جسده , تحت ركام النسيان وأحلام اليائسين وابتهالات العابرين

إيـــاب ..

شَخصَتْ للسمَاءِ بِكلِ جَوارِحِها
كل مَا تُرِيدُه أنْ يَعود
ليسَ كَكِلِ يَومٍ
لكنَه أتَى مُتَرنحاً

كَكِلِ يَومٍ

في ليلةٍ مُمطِرةٍ عَادَ ..

فجأةً .. وقَف

وارتَعَشتْ يَداهُ وتَسمَر
لمْ تقْـوَ قَدمَاه الحَراك

لقد مَاتت أمُه

قبلَ أنْ تَسقُط دمعَةَ فرحَتِها

بواسطة : المدير
 0  0  300
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-20-2019 10:56 مساءً ضعافي الكليبي :
    كل ما لا يخطر على البال يتوافد حين الفقد* آحادا وجماعات ذاته الحزن مؤلم* جدا جدا يا صديقي
  • #2
    06-01-2019 04:53 صباحًا أبو خالد :
    إن حزنا في ساعة الموت أضعاف سرور في ساعة الميلاد ياصاحبي في ساعة الحزن تتسع المسافة بين الإحساس والصوت فينقطع*الكلام ويطبق صمت المشاعر فلم يبق إلا* الدموع. نص .راق يذهب بنا إلى عوالم الإبداع ويحلق في ذرى السموات البعيدة
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:09 صباحًا الخميس 19 سبتمبر 2019.