• ×

03:55 مساءً , الأحد 17 نوفمبر 2019

محمد المنصور الحازمي
محمد المنصور الحازمي

"تركتني وحيدًا"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
عييتُ في مصانعة توجُّس حذر ،ومصارعة أمواج متسرعة ، ومقارفة بلادة رتابة رتم كئيب؛ اخترتُ ظل شجرة التقط أنفاسًا تلهث ؛أضناها نهارُ صيفٍ قائظ .

نسيت ما كان وطفقت أشدو على وقع اصوات عصافير وقمارٍ ،وقد انحاز كل منهما إلى جهة؛ التقطت قلمي مدونًا : معكم سكنت روعتي ، وطاب مقيلي ، ويكأنهم أخذتهم ثأر قديم مع بشر رعاع يقذفونها بما خف .. فتركوني وحيدًا ، اطعس بخنصري خصلات تستر جزيرة تتوسط حاضن ذاكرتي.

وحدها ؛ قُمْرِية ظلت تواسيني ؛ هبطت بهدوء ، أزاحت يدي وأكملت بمنقارها تصفف مقدمة شعري للخلف ، ثم صدعت تسجع بيسمفونية سرَّت عني ، فالتقطها بيسراي وقبلت رأسها ،وأطلقت لجناحيها "الرِّيح" .

بواسطة : المدير
 0  0  388
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:55 مساءً الأحد 17 نوفمبر 2019.