• ×

03:35 صباحًا , الأربعاء 30 سبتمبر 2020

المدير
المدير

لماذ ينتحرون !!؟؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لم تعد قرانا وهجرنا بمعزل عن العالم الخارجي نتيجة لانفتاحنا الفكري على مختلف الحضارات مما جعلنا وبطابع البداوة نأخذ من تلك الحضارة أقذرها ومن تصرفات الغرب أسوأها فما كنا نسمعه في لويزيانا أو سانت اتيان نلمسه اليوم على أرض الواقع تحت سقف خيمة قد لا تقي من أشعة الشمس الحارقة . وبطبيعة المجتمعات التقليدية فإننا نجد أنها تخضع لمجموعة من المعايير التي تنظم تصرفات الأفراد فيها ، تنحصر هذه المعايير بين ما هو ديني أو اجتماعي كل تلك العوامل جعلتنا نطمئن طويلاً ونردد أن مجتمعنا بخير لنصحو على جملة من الأخبار التي بدأت تدق ناقوس الخطر وتعلن بوادر التغير نحو الأسوأ .

بالأمس القريب تواترت الأنباء عن قيام أحد زملاء الدراسة بالانتحار ، كنت سأذهب بالاحتمالات بعيداً لولا معرفتي المسبقة بظروفه التي تنحصر وبشكل رئيسي في عدم استطاعته مسايرة تغيرات الحياة بعد غيابه عن عمله العسكري والذي نال على إثره كرتاً أحمراً لم يجلسه على مقاعد المدرجات لمشاهدة المباراة بل جعله حبيس غرفته نتيجة لعدم تقبل المجتمع له ليزداد الوضع ألماً على ألم.

إقدام هذا الشاب أو غيره على الانتحار لم يكن إلا صورة تُظهر من خلالها ملامح ضعف الإنسان أمام أمور الحياة واتخاذه لحل يرى أن فيه خلاصٌ من العذاب النفسي الذي يعيشه تحت سيطرة الشيطان على كل تفكيره وإضعافه لعزيمته مما يحرمه آخرته . وعندما نقتنع بأن الحياة لا تخضع لمعايير مثالية فلماذا نبرر مثل هذه الأفعال بعد وقوعها ولم نقدم أية حلول للحد من انتشارها؟

لنفترض أن الإقدام على الانتحار نتيجة للبعد عن الله فأين دور المصلحين والناصحين قبل وقوع الكارثة؟ ولنفترض أن للمخدرات دور في تزايد تلك الحالات فمن هو المسئول الذي سهل دخولها وبكميات كبيرة ؟ وأين دور إدارة المكافحة ؟ وإذا كان الإقدام نتيجة لظروف نفسية فمن الذي أوصلهم لها ؟ وأين دور المراكز النفسية ؟ أما إذا كان الانتحار نتيجة لعدم مواكبة الحياة فمن الذي فرض على الشباب والفتيات البطالة ؟ أم أن تساؤلاتنا ستنتظر من يجب عليها في الألفية القادمة ؟ بقي أن نتذكر فقط أن مجلس الشورى أوصى بصرف ألف ريال لكل عاطل .

صالح بن إسماعيل القيسي ــ الرياض
salehalgissy@maktoob.com

بواسطة : المدير
 7  0  1620
التعليقات ( 7 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-12-2010 01:46 مساءً هيمو :
    الله يرحم صديقك ويغفرله
    والبطاله هي اساس المشكله

    ومشكور اخي صالح على موضوعك
    المخدرات والقتل والسرقه كلها جرائم
    وللاسف تكثر بشكل كبير وليس لها اي سبب
    سوى الفراغ يعني تاجر المخدرات
    لو انه محصل وظيفه تسد متطلبات الحياه
    كان وجدته هو حامي الديره
    ضد هذه الافه
    ولا تنتظر الالفيه لانها لن تاتي باي حلول ستمر مثل سابقتها

    ومع ذلك نقول
    قال تعالى ولا تقنطوا من رحمة الله

    ومابعد العسر الا الفرج

    وتحياتي لك ولقلمك
  • #2
    05-12-2010 07:59 مساءً سعيد غازي الغامدي :
    اخ صالح , اصلح الله حالك ووفقك لما يحبه ويرضاه , بس ياليت تضيف على العنوان الجمله التاليه ( لماذا ينتحرون , لماذا يفجرون انفسهم )

    يعني عندما اسمع وأرى عن البطاله فهذه وحدها كافيه لتسطر بقلمك الرائع الف ضربة جزاء وجزاء

    لأنه لو تشعبنا كثيرا في كل ماطرحت فسنكتب ونكتب ونكتب لمئة سنه اخرى وينتهي القلم وكاتبه ولم تنتهي المشكله , إذن نأخذها حبه حبه , ونبتدئ بالعطاله,

    عموما الإنتحار كفر بالله مهما كانت الظروف و صاحبه خالدا مخلدا في جهنم , خلونا الان في البطاله وأسبابها!

    اسباب البطاله عديده , والأهم فيها هي ( وزارة البطاله ) , عفوا ,( وزارة العمل )

    اتعرفون السبب الرئيسي في البطاله المتفاقمه والتي ستتفاقم يوما بعد يوم من هو , إنه ( وزير العمل ) , لماذا وزير العمل ؟

    لأن وزير العمل :

    1 _ درسها فقط ولم يعايشها .
    2 _ من الجيل القديم الذي لايفهم الشباب والشابات ومتطلبات العصر الحالي وزمانه .
    3 _ قلة الرواتب التي تصل احيانا لراتب ( 1200 ) ريال التي لايقبل بها بنقالي .
    4 _ إرساله للعمل بمناطق بعيده وهو لايملك سياره اصلا .
    5 _ لأنه ( وزير العمل ) لاينزل للساحه ويعمل بنفسه ويخلط الخلطه ويبلط البلاط ويليس الجدار ويمدد مواسير السباكه والكهرباء والتبريد وغيرها , امام التلفاز ليتحمس الشاب ويعمل بعد كذه في اي مجال بدون خجل او حياء .

    اما مجلس , الشورى :
    فسيهرطق إلى ان تشرق الشمس من مغربها ولن يتحقق شيئ من ذلك , وأعتقد ان رواتب العاطلين ستصرف إن لم يخب ظني بعد الحرب العالميه الثالثه.

    الحل مع العطاله المتفاقمه :

    1 _ كل وزير يكون من نفس الجيل وعمره .
    2 _ يكون الوزير مدقدق من الأجانب ومعاصرهم وفاهم نواياهم الغير طيبه .
    3 _ يجب تنمية المواطنه ليس بالكلام الرنان بل بالعمل الدؤؤب الصادق , حتى يشعر المواطن ان هناك دوله تهتم به , وتحاول بالإشتراك معه قتل العطاله وبالتالي قتل الفقر , وبالتالي قتل العزوبيه والعنوسه .
    4 _ يجب ان لايقل الراتب عن ( 2500 ) ريال .
    5 _ يجب على الدوله إيصال طالب التوظيف من وإلى العمل على حسابها إذا لم يكن عنده مواصلات , حتى يتمكن من شراء المواصلات , وبعد كذه هو سوف يتصرف .

    اخيرا وليس اخرا , يجب إشراك الفتاه ايضا في تنمية الوطن , وتعزيز الثقه بين المواطن وقيادته , فالمرأه عموما لاتقل كفائه عن الرجل , ولاشك أنه في ضوابط وحدود .

    الأخ هيمو والأخت دلوله والجميع ايضا , إن خرجت عن طوري فاعذروني , فمصلحة البلد من مصلحتنا , لذلك اغلب احياني اخرج عن النص ولست قاصدا والله .

    تقبلوا تحياتي .
  • #3
    05-13-2010 02:49 صباحًا ابو فيصل ـ الرونه :
    اولا :ـ اتمنى المغفره والرحمه من الله لهذا الشاب الذى اقدم على انهاء حياته بهذه الطريقه المأساويه واسئل الله ان يتجاوز عنه لانه كان ضحيه للبطاله وعدم الاهتمااام ولاحتواء من قبل الاسره في اعتقادى .

    يااخى العزيز صالح كل من يعرف هذا الشخص يعرف ان الاهمال كان له دور في ما اقدم عليه .

    وأقصد الاهمال من كل ما يحيط به من مجتمع( واسره) بالذات فالذى نعرفه عنه انه يعانى من مرض نفسي نتيجة العزله التى فرضها على نفسه بعد ان ترك عمله العسكرى . ولم يجد من ياخذ بيده للخروج من هذا القفص الذى وضع نفسه فيه وبمباركه من كل المحيطين به . وعندما تدهورت حالته النفسيه . لم يتم طرق الباب الصحيح للخروجبه من هذا المرض النفسيى . بل كانت هناك محاوله خاطئه من الاسره وقد خيل لهم ان العلاج يكون عن طريق المشايخ واحيانا السحره معتقدين أن مثل هذه الامراض النفسيه يكون العلاج بالقرآن ( ولايوجد شك ابدا ان ذكر الله يطمئن القلوب ) (الا بذكر الله تطمئن القلوب ).

    ولاكن في إعتقادى ان المريض النفسي لايمكن علاجه الا عن طريق المصحات النفسيه والطب النفسي . بجلسات علاجيه . ومساعدة من الاسره و المجتمع الذى يحيط به

    فلو ذهب بهذا الشاب الى مصحه نفسيه للخروج من ازمته بدلا من السحر والشعوذه
    والمشايخ . لكان في حال احسن ( والله اعلم ) .

    خاصه بعد تدهور حالته ومحاولات سابقه له لانهاء حياته بأي طريقه كانت . المفروض اذا وصل الى هذه الحاله لايتردد ان الاسره بالذهاب به الى المستشفى المختص بهذه الحاله وسوف يلقى الرعايه الطبيه اللازمه .

    اما تركه بعد ان حاول الانتحار عدة مرات فهذا خطأجسيم من الاسره

    واخيرا قدر الله وما شاء فعل ( ولا نملك الا الدعاء له بالرحمه والمغفره )

    (اللهم تجاوز عنه وارحمه وانت ارحم الراحمين )
  • #4
    05-13-2010 02:41 مساءً محب جنوب الوطن جيزان :
    انا اجزم ان هذا الشاب كان عسكريا في الجيش لان الجيش حقيقتا لايدخل فيه احد الا ويدمر نفسيا لما يجده من شدة التسلط والحرب النفسية التي والله ان البطالة اهون من قهر العمل في جو يسود فيه التسلط الذي تكرهه النفس البشرية الذي لا يزيد انتاجا ولا انجازا انما ينتج الكره لكل شيء فهاانا في الجيش اعاني من اكتئاب نفسي لم يكن بي من قبل نتيجة اللعنة التي في مسؤلي الجيش حسبنا الله ونعم الوكيل فيهم نسال الله ان يسلط عليهم ابنائهم وبلاء السماء والارض لما سببوه لنا من هم واكتئاب ؛ اكثر من يفضل الفصل من القطاعات العسكرية الجيش!!! والكل يعلم والكل له اقارب يعلم من حالهم هذا ؛؛؛؛؛؛؛؛؛؛تعلمون لماذا ؟؟ لان العسكري في الجيش يصلب تحت الشمس كانه حيوان طوال النهار على اتفه سبب واسالوا افراد الجيش لا يستلمون بدلات كبقية العسكريين في الحرس الوطني الملكي الامن العام وغيرها!!! دئما في غربة في الشمال الجنوب الشرق الغرب ليس له قرار ولا استقرار فاي حياة هذه ؟؟؟ نحن نحب وطننا ولكن لا نحب من يهيننا كما الحيوان على لا شيء يحسب ؛؛؛ نحب ولاة امرنا لكن لانحب قاتنا الظباط الذين اشربوا كره المسلمين من غير المسلمين والدليل اسالوا افراد الجيش ؛؛؛اقول اين انتي ياحقوق الانسان عن العسكريين في الجيش اين انتم ياكذابيين ؟؟؟؟؟؟؟
  • #5
    05-13-2010 09:24 مساءً مذنب هالي :
    بعد أن رحل أتينا نبحث عن الأسباب ... أتعرفون لماذا انتحر؟!!!!!!
    نحن قوم لانتذكر الناس الا اذا رحلو .... رحل هذا الشاب لأنه واجه قسوة مجتمع ... أتعرفون معنى أن تحاول أكثر من مرة الانتحار ... انه مخطط الهروب من قسوة الحياة حتى لو كان الحل هو الموت ... لا أبرر فعلته بل أدينها وأشجبها كعادت العرب قاطبة .... ولكن من يعرف هذا الشاب ينفطر قلبه حزنا لفراقه
    رحل تاركا ورائه أكثر من علامة استفهام .... رحل فيارب ارحمه وتجاوز عنه وأعذه من عذاب القبر ومن عذاب النار ... اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه اللهم ارحم ضعفه
    دعواتكم
  • #6
    05-17-2010 08:28 صباحًا عادل السعودي :
    مقال رائع وجميل يا اخ صالح ،وهذا ما نتمناه منك ومن امثالك ان نتحدث ونكتب ونتناقش في ما يهم الوطن والمواطن ويعود بالنفع على الجميع بما يرضي الله ورسوله.
    ثم الست معي في ان مسالة توفير وظائف للسعوديين اخذت منحنى اخر فالملاحظ هو سرعة توفير وظائف للنساء في المستشفيات والشركات والبنوك بل حتى الفنادق اصبحت النساء امثر من الرجال مع ان الرجل محتاج اكثر لانه سوف يتزوج ويصرف على البيت .
  • #7
    05-18-2010 07:04 صباحًا ابوفيصل :
    الله يرحمك يا ابراهيم
    ونعم الرجل الي المتوسط ونحن اصدقاء