• ×

02:34 صباحًا , الأحد 17 نوفمبر 2019

عبدالكريم المهنا
عبدالكريم المهنا

الإخوان .. من :" حطِّموا واقتُلوا .. الى ردِّدُوا هذا الدُعاء"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image

عندما أعادهم محمد بن سلمان عن قولهم :" وِأيه يعني لما يموت ١٠٠٠ " ، الى ان اصبحوا يقولون :" من قال لا اله الا "فكأنما اعتق عشر رقاب من ولد آدم ،انشروها يا اخوان ) ويحاول بعض اخوانييّنا (كرمتم) لبس ثياب الحمل بعد الله انكشاف اخوانيتهم ، فيما يكتفون اليوم فقط بايراد الأدعية ثم يقولون: أسأل الله لمن نشر هذا الدعاء ان يرزقه من حيث لا يحتسب وان يكتب له الأجر ويعلي مقامه وان يجعل له من الحسنات كالجبال".

بعدما كانوا لا يلقون بالاً للأدعية وآيات المحبة واحاديث تأليف القلوب وتأليف الأُمة ، بعدما كانوا يخطبون بالقاهرة من الفوضى تحت اقدام امامهم الأعظم ( هُبل ) القرضاوي ويصرخون ويهتفون ويرددون ،ابشروا أن مئات من علماء الأُمة " قد اتفقوا على هذه المظاهرات والثورات والخروج والعصيان على طواغيت الأُمة وايدوها وباركوها لا تدعوها تقف ، لا تدعوها تقف يا اخوان ولا تخونوا هذه الدماء الطاهرة التي نزفت وسالت .مع انهم في تلك الحقبة لم يكونوا يعرفون (نشر وترديد الأدعية.

اليوم وبعد ان عرفوا ان هُنالك شِبلٌ اسمه محمد بن سلمان بن عبدالعزيز وان همه الأول حفظ الأُمة ، واقامة الأمن وحفظ الدولة وانه يعرف و يميِّز الحلو من الحامض ، والحبل من الثعبان ، والجمرة من التمرة )وانه يحكم بكتاب الله ، وسنة محمد ، وسيف عبدالعزيز ، وحزم سلمان ، وآمآل واحلام جيله من السعوديين رجعوا الى جحورهم ، واصبحوا يكتفون بترديد من قال ( لا اله الا الله وحده لا شريك له ، له الملك وله الحمد ، يحيي ويميت وهو على كل شي قدير ) فكأنما اعتق ١٠ من ولد آدم من قالها يا اخواني يا احبابي نعم من قالها عشر مرات فكأنما أعتق عشر رقاب من ولد ادم .

الآن عرفوان ان إعتاق ١٠ رقاب من ولد ادم امر عظيم ، وان حفظ الأرواح أمر محمود وقد كانوا يُحمسون الشباب على الإقتتال ، وقتل الآلآف من ولد ادم كما كان امامهم الأعظم (هبل) يقول :" وايه يعني "؛ ايوا أُومااال ياولاد .. ايه يعني لما يموت ١٠ والا ٢٠ ...؟! وايه يعني لو مات ١٠٠٠ او حتى ١٠.٠٠٠ في سبيل نهوض الأمة والتخلص من طواغيتها ...؟! وهو بذلك يريد ازالة حكام العرب لأنهم طواغيت ، وان يحل مكانهم هو ومرسي وحمد بن ثاني .

اليوم يكتفون بنشر الأدعية ليُبقون على ملامحهم وصورتهم في المجتمع حتى يهُبوا ويعودوا اذا حانت لهم الفرصة وضعفت دولة الإسلام ؛قومٌ رضعوا ثدي المجوس ، وحضن الإنجليز ، وخبث اليهود ، واموال الشعب القطري وسخروها كلها لهدم عرش الإسلام وسحق بيضته في حضنه ( آل سعود والسعوديين والسعودية )ولن يشبعوا ابداً من اموال القطريين المساكين لذلك لا تنطلي اليوم حيلهم على المجتمع السعودي ولو رددوا ادعيتهم وهم متعلقون بأستار الكعبة.


#زيد_روما عبدالكريم المهنا

بواسطة : المدير
 0  0  711
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-26-2017 07:40 مساءً هاني الدهمشي :
    جزاك الله خير أجدت توافدت. و ياليت بعض قومي يعلمون
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:34 صباحًا الأحد 17 نوفمبر 2019.