• ×

04:19 مساءً , الأربعاء 21 أغسطس 2019

د.عبد القادر زرنيخ
د.عبد القادر زرنيخ

حملت أحلامي.

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
image
...................................................

حملت أحلامي وفقدت أوطاني

حملت أسراري وفقدت ذاتي

حملت ذاتي وفقدت مخيلتي

من أي عصر تلك الذاكرة

أمن وطن يعي إنسانيتي وبهائي

أم من عالم الكتابة وروح الأمنيات

حملت قافيتي وفقدت قصائدي

حملت عرش إنسانيتي على أوتار غربتي

أيسقط الوتر وتبقى الألحان

أم يكتب الفن أسراري على رصيف الذات

حملت غربتي على كاهلي وسقطت الأوطان

بكل مرارة وطن

وبكل وطن أوجاع

وبكل وجع قصيدة تروي الإنسان

حملت راياتي مسافرا أصقاع الذكريات

لم أجد الأماني ولا حتى الأحلام

ضاعت الأحلام بالروابي

سقطت المروج بالحقول

فمابقي إلا قلمي سيد المحراب

وعرين الوفاء

.

بواسطة : المدير
 0  0  323
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:19 مساءً الأربعاء 21 أغسطس 2019.