• ×

01:21 صباحًا , الجمعة 6 ديسمبر 2019

المدير
المدير

كانت دمشق

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
أحمد جنيدو*
image
كانت دمشق
كانَتْ دِمـشْـقُ، وكُـنـتِ القـلْـبَ والأمـلا.= عَادتْ دِمـشْـقُ، وعُـدتِ الـحُـبَّ والغَـزَلا.
تلْكَ الحَـبـيـبـةُ في الآهَـاتِ تُـؤْنِـسَـــنـي،=أنْـتِ الـبـلادُ الـتـي تَـبْـكـي لِـمْـنْ خَـــذَلا.
أرضُ الـقِـيـامـةِ كَـيـفَ اليـومَ نُـنْـشِــدُها،=وقـدْ عُـمِـيْـنـا، وتُـهْـنـا فـي غَـدٍ سُـــبِـلا.
وحَـيـن كـنَّـا، وكَـانَ الـحُــبُّ مُـوْعِـدَنـا،= عَـلـى أَزِيـفِ جِـراحٍ، أيْـنـعـتْ أَجَـــــلا.
تَـمَـايـلَ الحُـلْـمُ، والصَّـفْـصَـافُ رَقْصَتُهُ،=تَـرَاقَـصَ الغُـصْـنُ رَقْـصـاً مُوْلَـعاً ثَمِلا.
أنْـتِ الأصَـالةُ في التَّـعْـريـفِ نَـعْـرِفُـها،=أنْـتِ الـوَصِـيَّـةُ للإيْـمـانِ إنْ وَصَـــــلا.
أُدَاعـبُ الـخَـدَّ، والأحْـسـاسُ في شَـغَفٍ،=أُطَـــوِّقُ الأرْضَ والـودْيـانَ والـجَـبَـــلا.
أنْـتِ الجَّـمَـالُ، ونَـبْـضُ القَـلْـبِ مَرْتَعُهُ،=تُـسَـــامِـريـنَ ضِـيـاءَ الـرُّوْحِ والأَمَــلا.
فَـيَـنْـقِــشُ الـسِّــحْـرُ في عـيـنـيـكِ قُبْلتَهُ،=صًـبْـحـاً تَـكَـوَّرَ في الأعْـمـاقِ وارْتَحَلا.
تُـجـيـدُ فِـيـكِ وِصَــالَ الـبُـعْـدِ ذَاكِـــرةٌ،=تُرَصِّـعِـيـنَ جَـمـادَ الـنَّـفْــــسِ والـمَـلَلا.
وتَحْـمِـلـيـنَ هُـمـومَ الـعَـهْـدِ مـا ثَـقُـلَـتْ،=وتَضْـحَـكـيـنَ مـنَ المَـحْـمـولِ إنْ ثَـقُلا.
أتَـصْـهَـلـيـنَ؟! جِـيـادُ النَّـصْرِ رابضةٌ،=وتَمْـسَـحينَ دُمـوعَ الحُـزْنِ منْ ثَـكَـلا.
وتَعْـشَـقـيـنَ تُرابَ الوَجْـدِ في حِـمَـمٍ،=تُلامِـسِـيـنَ غِـيـابَ الطَّـلِّ والخَـجَــلا.
إنِّي أُحُـبُّـكِ، في الـنِّـسْــيـانِ فِـكْـرتُنـا،=مِثلَ العَقِيقِ لِصَـدْرِ المَـوتِ ما بَـخَـلا.
تُعَانِقينَ صَـلاةَ الطُّـهْـرِ في جَسـَـــــدٍ،=وتَمْرحينَ، تَغُـوصِينَ الصَّدَى رُسُــلا.
وتَشْــربـيـنَ كُـؤوسَ النَّـدْبِ في أَلـَمٍ،=وتَبْصُـقـيـنَ سِـيـولاً في العَنَا عَـسَـلا.
أنْتِ القَـريـبـةُ فـي الوجْـدانِ رَاقِـدةٌ،=وفي حَـنـيـنٍ نِـداءُ الـشـوقِ قـدْ نَـزَلا.
أنا الـفـصـولُ التي أَرْخَـتْ جَـدَائـلَـها=على شُموسِ الهوى كي تُدْهشَ النُزُلا.
أنْتِ الـمَـدَائـنُ فـي كـفِّـيـكِ مَـسْـرَحُها،=بِوِجْـنَـتـيـكِ شُـعـاعٌ يُـبـدعُ الـفَـشَـــلا.
الـسِّــرْجُ فـي دِعَـةٍ يَـسْـهـو بِـسَـاهِمَةٍ،=يَمِـسُّـها الوَحْـيُ في إشْــراقِها وَغِـلا.
والعَـيـنُ وَاجِـمَـةٌ تَـرْنـو إلى سُـرَرٍ،=تُحِـيـقُ بالدَّمْـعِ سِـــرّاً يَعْـزفُ المُثُلا.
يَرُومُــهـا كَـلَـــفٌ أفْــنَــانُــهٌ حَــجَـرٌ،=والجُّورُ في عَطَشِ الأرْواحِ إنْ سُأِلا.
مَخْـنـوقــــةٌ بـيـن أمْـلـودٍ يُـكَـبِّـلُـهـا،=سـِراجُهـا العِتْمَةُ الـسـَّـوْداءُ لو هَـزَلا.
سَــيَنـْبـعُ الفَـجْـرُ منْ أصْلابِها وطناً،=ذَاكَ المُحِـبُّ على الأكْـتـافِ مُرْتَجِلا.
تَحْـتَ الـضَّـريـحِ نِـداءُ الحُـرِّ يُـرجعُهُ،=نَحْـو الحَـقِـيـقـةِ إنْ تَاهَـتْ، وإنْ جَـهِلا.
في الـشَّــامِ تَبْـقـى حُـدودُ اللهِ بَـاصِـمَةً،=والدِّينُ في سَـطوةٍ، والسِّـيفُ لنْ يَصِلا.
في القَلـبِ حُـبُّـكِ يَجْـري عُمْـقَ أوْرِدَةٍ،=والمَوتُ صَـارَ بِـلادَ الـشــامِ، واشْـتَعَلا.
ــــــــــــــــــ
* شاعر سوري
كانون الأول/الثاني/ 2015 ـ 2016
سورية حماة عقرب
حاليا: تركيا مخيم اللاجئين مابك


بواسطة : المدير
 0  0  476
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:21 صباحًا الجمعة 6 ديسمبر 2019.