• ×

06:48 مساءً , السبت 24 أغسطس 2019

باسم البغدادي
باسم البغدادي

غربة الاسلام ومحنته .. بين داعش وحشد السيستاني

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

أن الإسلام اليوم يمر بمحنة حرجة للغاية وذلك بسبب تفاقم الأفكار الهدامة التي زرعها الاستعمار في بلادنا العربية والإسلامية ومن أهم تلك الأمثلة هي وجود الدواعش والمليشيات المجرمة التي شكلها السيستاني بفتاويه الباطلة حيث نراهم عاثوا في الأرض فسادا من خلال أفعالهم المشينة الداعشي يفجر نفسه بين الناس ويصرخ الله اكبر والمليشياوي يقتل ويسرق ويمثل بالجثث ويحرقها ويصرخ يا حسين!!.

شوهوا صورة الإسلام الناصعة ونحن كمسلمين لابد علينا من الدفاع عن حقوق الإسلام وعن القيم والمبادئ الحقة النبيلة التي اتى بها الاسلام من خلال طرح الافكار المعتدلة التي تبين مدى حرفية الدين الاسلامي في جمع الناس جميعا تحت المساواة والعدل من خلال تطبيق الانسانية والعيش الكريم والتعايش السلمي بين كل الطوائف والاعراق ونرفض ونبين اجرام المليشيات القذرة والدواعش خوارج اخر الزمان وافكارهم الهدامة .
"
وختاما نقول لقد سمحنا لعقود طويلة في أن تتم المتاجرة بالإسلام. سمحنا في أن تتعرض مجتمعاتنا، أوطاننا، مدننا، رغبتنا في التقدم والتحديث والعصرنة، إنسانيتنا للابتزاز والترهيب والتهديد باسم الإسلام واليوم هذه دعوة لكل مسلم يريد ان ينقذ الاسلام من فخاخ الخوارج والدخلاء الذي يدعمهم اعداء الاسلام علينا ان نتكاتف جميعاً امام هذه المحنة ونبين الاسلام الحقيقي المسامح العادل من خلال الالتفاف خلف مرجعياتنا المعتدلة التي تدعوا للمحبة والوئام ولم الشمل وترك من يدعي التدين والمرجعية زوراً وبهتاناً نترك من صار وبالاً على الاسلام بسبب تصرفاته الحمقاء .


 0  0  917
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:48 مساءً السبت 24 أغسطس 2019.