• ×

02:59 صباحًا , الجمعة 23 أغسطس 2019

محمد المنصور الحازمي
محمد المنصور الحازمي

من المسؤول ..." المعلم أم وزارة التعليم و الجامعات "؟

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

.من لا سبيل لدية لتقويم طالب دراسيا الا بالضرب فقط فهو مفلس ، سلوكيا بحالات معينة .. لا ينفع الا العقاب المباشر وبالضرب, تعليميا لو كان المعلم محبوبا ومنصفا يؤدب الطالب - وأشدد على فعل سلوكي شائن- ، بتأديب لا ينم عن انتقام وكأن بينه والطالب عداوة ، بينما توجد طرق كثيرة ، ليس أولها الضرب ..

أعرف معلمين من زملائي وكنت مديرا لـ25 سنة ، قبل التشديد بمنع الضرب ؛مهما ضرب طلابه وآلمهم إلا أنهم يحبونه ويحترمونه ، حتى لو كان بعيدا عن الفصل تجد عريف الفصل يقوم بحفظ النظام خاصة بالمرحلة الابتدائية ، فالمعلم الذي لا "يعصّب " يستدعي الطالب "ويلسعه "بكلمتين تدق بالعظم ، ويضربه ضربا ليس عشوائيا ولا يخلف أثراً ؛ الطلاب تحبه وتفتقده إذا غاب ، ويزوروه إذا مرض . وبعض المعلمين يقطب جبينه ويعبس وجهه ويكشر في الطالب وكأنه عدوٌ له ، فيضرب بعشوائية وبعنف على ما لا يستدعي أي عقاب . .

المعلم المتمكن من مادته يجبر أعتى الطلاب على الانصات والتفاعل معه ، لا يداخلهم ملل أو ضجر من حصته ...والمشكلة أن كثيرا ممن يضربون بعنف تجدهم لا يجدون أدنى احترام ، ومتى أصبح الضرب فقط لعقاب مقصّر في تحصيله أو أداء واجباته ، أو لأي سبب تافه . فماذا بعد العصا الغليظة سيخشى الطالب ، وقد بلغ عقابه الحدود القصوى ، بل والخطوط الحمراء والواقع ، وإلى الآن لا تخلو مدرسة ولن تخلو من العقاب بالضرب حتى وان كان ممنوعا ،خاصة المرحلة الابتدائية .

وأورد هنا ، خبراً نشر منذ عقدين ، عن أن مالكة و مديرة مدرسة ابتدائية بريطانية " خاصة " تفرض استخدام الضرب ، خاصة بالمخالفات السلوكية والتقصير في متابعة المعلمين بالفصل وأداء الواجبات ، والتأخر والغياب ، وتبلغ من يتقدم لتسجيل ولده أو بنته بذلك ، رافضة كل المناشدات من الجهات التعليمية ، وبعد أن أدرك أولياء أمور الطلاب مدى ارتفاع مستوى الطلاب و ما أن انتشرت سمعة المدرسة وتفوق طلابها على مستوى المدارس في انجلترا سارع كثير من كبار المسؤولين لإلحاق أبنائهم بتلك المدرسة ، وترى مديرة تلك المدرسة ، أن الطلاب بالمرحلتين " المتوسطة والثانوية " لا يصح إطلاقاً اخضاعهم للعقاب بالضرب لأنهم تعدوا السن الذي يمكن فيه تعديل سلوكياتهم بالضرب ...

أما ما يقال أن الضرب ممنوع ومحظور من أعوام متأخرة ،ليس صحيحاً ، بل منذ عام 1388 باللائحة التعليمية للمرحلة الابتدائية تنص على أن الضرب ممنوع و فيها تدرج بالعقاب ليس من بينه الضرب ، ثم بعد ذلك لائحة توضيحية أجازت لمدير المدرسة بالمرحلة المتوسطة بالضرب على ممارسات سلوكية بعد تحقيق وعند إدانة الطالب يعاقب بضرب غير مبرح وبحضور ولي أمره ، ثم ألغي نهائيا بتعاميم متلاحقة ... و بقي ملغياً على الأوراق ، وظل كثيرٌ من المعلمين لم تتغير ردود أفعالهم على أي مخالفة بسيطة سوى الضرب ، ولا وسيلة أخرى ... و الارشاد الطلابي ساهم في تدني تأثير مشرفي الارشاد لطلابي باستمرار عقوبة الضرب و جزئيا في تدني مستويات الطلاب الذين يكتفون بالاطلاع على سجلات متعددة ومنمقة ويقيم على ضوئها المرشد الطلابي.

وأورد مثالا على ذلك ، مرشد طلابي بمدرسة كنت أديرها ، كان يبذل جهدا مباشرا مع حالات تحال إليه ، وعدل سلوكيات كثير من الطلاب ، لكنه يقتصر على تسجيل رؤوس أقلام ولا يستفيض في تسطير السجلات وتلوينها ، وتقارير فعلت ..وفعلت ... انما يكتفي بالخطة وتنفيذه بتواريخ مزمنة ، صدفة دخلت وقت اجتماع المشرف بالمرشد الطلابي ، وجلست أتابع ما يسأل عنه دن أن أتدخل حتى أنتهى ، فسألت المشرف ، لم لا تسأله عن حالات بعينها واجهته وكيف باشرها ونتيجة جهده ، ومدى التغيير على الطلاب الذين قابلهم ووضع لهم حلولاً ... وانصرفت .

وبعد أن فرغ من زيارته " المكتبية " سجل زيارته وتقييمه لها بالدرجات ومنحه ما لم يكن متوقعاً 80 درجة ، وكن المرشد حاضرا ...فقال : لا يهم . المهم أنني مقتنع بما أقوم به ، ثم قال :المشرف لو وجد تقارير مستفيضة ومكتوبة ومسطرة بألوان فاقعة تسر الناظرين ، وسجلات مغلفة بورق ملون ، فهذه برأيي لا تأخذ مني جهدا ولا وقتا ، وكنت سأجني فوق 95 درجة ، لكن لن ألجأ لذلك ، ولكن سألجأ إليها وسأعملها في الاجازة ،واضعها بدرج المكتب ، أما عمليا سأسير على ما أنا عليه وسترى .لن أبرز سوى السجلات المفبركة والتي تخلب أنظار المشرفين ...وسجلاتي الرسمية المعتمدة لن أبرزها ، عندها وقع المشرف في الفخ ،وقال : لا يعنينا سوى وجود سجلات منظمة وتفتح النفس ...

وهذا انعكس سلبا على العلاقة بين المعلم والطالب ، ناهيك عن سلبية بعض أولياء الأمور في تربية أبنائهم بالضرب وحين يستدعى لمشكلة ما قال : ابقوا لي العظم ...والمعلم بدوره أب وولي أمر فيعتمد نفس الأسلوب ، بل بعض المرشدين الطلابيين يستخدمون الضرب ، وهذا ما لاحظه مشرف من الوزارة حين زار أحد مرشدي الطلاب يعمل حالياً مشرفا بالتعليم بقسم الارشاد الطلابي ، لاحظ "خيزرانه "موضوعه فوق أحد " الدواليب " سأله قال : اهش بها وقت الفسح على من يتأخر عن دخول الفصل !

أعود لأبرز لجوء بعض المعلمين إلى الضرب كوسيلة وحيدة ، السبب في ذلك ضعف في إدارة الفصل ، وقبله تأهيل إعداد المعلم بالجامعة ، فلو كان من يتقدم للجامعة بكليات التربية يتدرب منذ المستوى الثاني عندها يكتشف من يصلح نفسيا و مهاريا للتدريس فيستمر ، ومن لا تقبُّل لديه ولا مهارات ولا ميول ، يحول لكلية أخرى ، بينما الواقع يتدرب الطلاب بكليات التربية بالمستوى الثامن ...وبإشراف أساتذة لم يعمل غالبيتهم الساحقة بحقل التعليم طويلا ؛ بل منهم من عينوا معيدين ،وبقدرة قادر تم انتقاؤهم للعمل بالجامعات معيدين لأسباب منها صلة القرابة. ويكلف بالإشراف على طلاب كلية التربية ثم ابتعاثه ويعود استاذا في التربية أو بتخصص بعيد عن التربية ، عرف منهم حالات يأتون فقط لكي يتم تأكيد حضوره ولا يقدم شيئاً للطلاب سوى معاينة دفتر التحضير (إعداد الدوس ) .

فالجامعات مسؤولة عن خطأ إسناد مهمة التدريس والتدريب لمن لا خبرات لديهم وفاقد الشيء لا يعطيه ، فجنوا على الخريجين وهم جنوا على الطلاب تعليميا وتربويا . فلتستعن الجامعات بتربويين مخضرمين سبق أن عملوا عشرة أعوام أو أكثر .. ولو بالتعاقد مع تربويين قدامى مشهود لهم بالكفاءة ،سواء بالميدان أو تقاعدوا كمستشارين أو يتولون التدريب العملي ومتابعة الطلاب أثناء فترة التطبيق بالمدارس ، خاصة فالجامعات والمدارس تتبع وارة واحدة ، وعندما اعترف مسؤولو التعليم من الوزارة لأحدث معلم أن التعليم بانحدار من عام إلى عام ...ويقرون بأن منع الضرب نهائيا أمرٌ مستحيل ،أو حتى توبيخ الطلاب المشاكسين ، وأفقد ذلك بحسب الكثيرين هيبته .

 1  0  1932
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    05-15-2016 01:16 صباحًا المؤرخ بن علي :
    المسؤولين هم ادرات التربية والتعليم مكاتب الاشراف التربوي قادة المدارس هؤلاء هم المسؤولين اما الوزارة فكثر الله خيرها تقوم بواجبها على اكمل وجه والدليل التعيين كل عام والمدارس المجهزة باحدث الاجهزة انا عندي سؤال لك استاذي ايش رايك في مدرسة مجهزة باحدث الاجهزة ويوجد بها معلمون مشهود لهم لكن في المدرسة مدير ضعيف وضع بحرف واو في الادارةهل تقوم بواجبها التربوي على سبيل المثال في وضع الجدول كل يوم لهم جدول هناك قادة مدارس قد اكل عليهم الدهر وشرب ولايوجد منهم فائدة نحن الحمد لله رب العالمين لدينا العديد من المدارس الابتدائي والمتوسط والثانوي هل يوجد الضرب في كل المدارس اجيب لا هناك مدارس نموذجية في التعامل تجد قائد المدرسة يملك صفات القائد الناجح بينما هناك مدرسة تجدالقائد ضعيف لو حصل خلاف بين طالبين وذهبوا الى المدير المدير يحولهم الى المرشد الطلابي المرشد غير موجود تدخل بعض المعلمين وانهى الخلاف هل انتهى الخلاف وقد تشاهد في بعض المدارس بعد انصراف الطلاب تجد تجمعات وعندما تسال يرد عليك مضاربة طلاب وفي بعض الحالات تجدهم يستدعون الشرطة والسبب ذلك القائد الضعيف والغياب المرشد او العكس طالب تجده ينضرب في مدرسة لسوء سلوكه وبينما تجد اخوه يكرم في مدرسة اخرى لحسن سلوكه خلاصة القول لوتسند ادارات المدارس للقادة الاكفاء اللي يقدر يقوم بعمله على اكمل وجه واختيار المشرف التربوي بعيد عن المجاملات فثق رايح نشوف تعليم وان يهتم بالمعلم اعطاوه حقه من حيث التكريم وعدم تجاهله بسبب خلاف مع قائده لسبب وجهة نظر صدق نختلف في الراي لكن لايفسد للود قضية نحن بحاجة لمعلم لان المعلم في المقام الاول هوالمدخل والمخرج يجب ان نهتم فيه جيدا نحن بحاجة لمعلم وليس بحاجة لقائد مدرسة او حتى دكتوروشكرا
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 02:59 صباحًا الجمعة 23 أغسطس 2019.