• ×

01:24 مساءً , الأحد 22 سبتمبر 2019

ضياء الراضي
ضياء الراضي

المرجعية الكهنوتية و تأجيج الفتن 

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

شيء بديهي ويستنتجه ابسط العقلاء بأن أصحاب الدعوات المزيفة وأصحاب الغايات البعيدة المدى ومن يريد إن ينفذ مشروعا خبيثا ومخادع يلجىء الى الاساليب الملتوية والى الطرق الشيطانية الغائبة عن الناس التي من خلالها التأثير بمشاعر العامة وكيف اذا كان صاحب هذا المشروع من لبس لباس الدين ومن يجلس على قمة الهرم فانه يقوم بأثارة اي شيء قريب الى العاطفة والى تحريك مشاعرهم ،وهذا ما لمسناه عندما ارادت هذه المرجعية الكهنوتية بدعوتها لتحشيد حشدا طائفيا مدعوما بفتوى مقيتة فتوى الفتنة والطائفية فتوى القتال والتقتيل فتوى من جعلت ابناء العراق الاخوة في الدين والقومية ان يتصارعوا صراع الوحوش الكاسرة .

ولجأت هذه المرجعية الى تحريك الناس بدعاوى مذهبية وطائفة للإعتداء على مقامات الائمة واضرحتهم التي للأسف تقدس لدى العامة والجهلة وحتى مدعي العلم لدفعهم إلى الحرب والدفاع عن ما يزعم أنها مقدسات ، بينما أن هدفها هو حماية الامبراطورية الحالمة (فارس)حماية نفوذها وحماية معاقلها التي بدأت بالانهيار واحد تلو الاخر وبعد ان خسرت الحلفاء والاجندات التي خططت لها فكان اسلوب اصحاب الفتوى هو تحريك العواطف والمشاعر للعامة .

وماذا يفعل الإنسان البسيط عندما يكون التغرير على أشدّه فيعتقد ويتيقّن أن عملَه مَرْضِيٌّ عند الله تعالى والمجتمع، من حيث أنه يعمل على تطبيق فتوى من المرجع الديني)فالناس منقادة والناس مغلوب على امرها والناس تابعة الا ان هولاء يستغلوهم وينفذوا مشاريعهم مستغلين تلك البلاهة مستغلين تلك الفطرة مستغلين الضعف والوهن ومستغلين الانقياد الديني والمذهبي عند الناس فكل يحرك حسب جهته وجبهته وحسب مذهبة وديانته والزعماء .

ومن يعمل خلف الكواليس لتحقيق غاياته واهدافه والصورة الان واضحة وجلية في العراق وخير دليل ما تفعله المليشيات الارهابية التابعة لذلك الحشد الظالم من جهة واخرها استباحة مدينة المقدادية وانتهاك كل الحرمات فيها من هدم بيوت الله وقتل الانفس وهدم الدور وتجريف الحقول والبساتين وسلب الاموال وما يفعلة اتباع التنظيم الارهابي التكفيري مستبيح الدماء داعش من قتل وقطع الرئوس وهدم المساجد ودور العبادة وقتل الابرياء وتهجير الناس من بيوتها
والتفاصيل كما في الروابط أدناه.



بواسطة : ضياء الراضي
 32  0  4215
التعليقات ( 32 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-03-2016 05:12 مساءً ابومحمد الشمري :
    ايران سبب الازمات في العراق
  • #2
    02-03-2016 05:58 مساءً ابومحمد الشمري :
    ايران سبب الازمات في العراق
  • #3
    02-03-2016 06:44 مساءً وليد محمد :
    ولجأت هذه المرجعية الى تحريك الناس بدعاوى مذهبية وطائفة للإعتداء على مقامات الائمة واضرحتهم التي للأسف تقدس لدى العامة والجهلة وحتى مدعي العلم لدفعهم إلى الحرب والدفاع عن ما يزعم أنها مقدسات ، بينما أن هدفها هو حماية الامبراطورية الحالمة (فارس)حماية نفوذها وحماية معاقلها التي بدأت بالانهيار واحد تلو الاخر وبعد ان خسرت الحلفاء والاجندات التي خططت لها فكان اسلوب اصحاب الفتوى هو تحريك العواطف والمشاعر للعامة .
  • #4
    02-03-2016 07:35 مساءً ماجد عباس :
    السيستاني المسؤول الاول عن دمار العراق وعو من شرع للارهاب من خلال مليشيات الحشد الشعبي التي عاشت في البلد الدمار والنهب والقتل والسلب
  • #5
    02-03-2016 07:39 مساءً احمد البابلي :
    مرجعية السيستاني اسوء مرجعيه بتاريخ العراق والشيعه ..وهي سبب دمار العراق .
  • #6
    02-03-2016 07:42 مساءً سهيل صاحب :
    ان المرجعيات الدخيلة على العراق والعراقين والتي لاتمت بصلة للعرب والعروبة والتي تتمثل بالسيستاني ؟؟؟؟ فبالامس القريب عندما قام المجرم صدام بزج الشعب العراقي عموما والشيعة خصوصا في حرب خاسرة مدمرة مع ايران اين كانت المرجعيات الغير عراقية انذاك لماذا لم تحرك ساكن لماذا لم يصدر منها اي فتوى او اشارة او اعتراض للحرب التي مزقت العراقيين فاين هم من الامر بالمرعوف والنهي عن المنكر واين وطنيتهم ودينهم للوقوف بوجه الظالم لماذا سكتوا ؟؟؟ والان يفتون ضد العرب العراقيين السنة ويقتلوهم ويشردوهم ويحرقوهم ويغتصبون اموالهم ونسائهم اين هم ؟؟؟ لماذا سكتوا ؟؟؟؟
    لماذا بالامس القريب يتباكون على مواطن سعودي عدمته حكومته ؟؟؟ ولا يحركون ساكنا في محافظات العراق والعراقيين الذين يقتلون بالجملة فلماذا اين فتواهم ضد تهديم مساجد السنة في المقدادية وكذلك مايجري في ديالى وبغداد الجديدة وغيرها من المدن العراقية
  • #7
    02-03-2016 07:47 مساءً اكرم العبيدي :
    كل مأسي العراق وويلاته من تدخل جار السوء ايران اغرقت البلد بدماء الطائفيه بحجة نصرة المذهب والاغبياء والسذج يصدقون
  • #8
    02-03-2016 07:52 مساءً ابو كرار :
    طالما نرى االتهويل الاعلامي للمرجعية الفارسية السستانية وتلك الاسماء الرنانة من الامام او الاعلى والكبير لكن هذه كلها كالصوف لاوزن لها مجرد حجم ظاهري ولكن الاعلام يروج هذا لان الدول ا لكبرى تريد ذلك من اجل تمرير مشاريعهم الدموية في الشرق الاوسط والغاء دور المرجعية العراقية العربية المتمثلة بالمرجع الصرخي وقتل اصحابه وزجهم في السجون من اجل عدم ترك من يعارض المرجعية الفارسية اللندنية التي تعتبر جندي بسيط لديهم وذلك من المواقف التي نشاهدها على الساحة العراقية فنرى الدور الذي يقوم به الصرخي وهو دور المدافع عن وطنه وشعبه ووضع الحلول الناجعة لحل تلك المشاكل التي بالاساس خلقها السستاني وبمشورة ايران وامريكا ونجح السستاني والاحتلال بالسيطرة على الشارع الشيعي المغفل من خلال اعلامهم المزيف والذي وجه لصالح السستاني وضد الصرخي
  • #9
    02-03-2016 07:58 مساءً ابو علي :
    مادام المتصدي مخادع ويعمل لجهة خارجية ولتحقيق اهداف ليست شرعية وغير شريفة فانه يستخدم كل الوسائل القبيحة لتحقيق اهدافه الشريرة، لكن المثير للعجب ان تستسلم الناس للمنحرفين وتصدق دعاواهم وهم يرون انهار من الدماء وهتك للاعراض وانتهاك للمقدسات وترويع وتشريد للابرياء رجالا ونساء.
  • #10
    02-03-2016 08:00 مساءً سهيل صاحب :
    لمليشيات هذه السمة التي طغت على المشهد العراقي اليوم من قتل وتهجير وتمثيل بالجثث وهدم المساجد وحرقها في ديالى والمقدادية وبابل والبصرة و التي تم تأسيسها تحت فتوى السيستاني الإيراني بحجج واهية طائفية ومنها الدفاع عن المقدسات و المذهب ومنذ انطلاق هذه الفتوى الميتة الخبيثة التي يراد منها تفريق الشعب العراقي إلى فرق وطرائق قدداً ليكون لقمة سهلة تبتلعها إيران ورجالاتها الفاسدين ومليشياتها المجرمة
  • #11
    02-03-2016 08:21 مساءً محمد البديري :
    السيستاني الخطر المحدق في العراق، لما ارتكبه ويرتكبه من جرائم فاقت حد التصور والخيال
  • #12
    02-03-2016 08:24 مساءً ابو كرار :
    طالما نرى االتهويل الاعلامي للمرجعية الفارسية السستانية وتلك الاسماء الرنانة من الامام او الاعلى والكبير لكن هذه كلها كالصوف لاوزن لها مجرد حجم ظاهري ولكن الاعلام يروج هذا لان الدول ا لكبرى تريد ذلك من اجل تمرير مشاريعهم الدموية في الشرق الاوسط والغاء دور المرجعية العراقية العربية المتمثلة بالمرجع الصرخي وقتل اصحابه وزجهم في السجون من اجل عدم ترك من يعارض المرجعية الفارسية اللندنية التي تعتبر جندي بسيط لديهم وذلك من المواقف التي نشاهدها على الساحة العراقية فنرى الدور الذي يقوم به الصرخي وهو دور المدافع عن وطنه وشعبه ووضع الحلول الناجعة لحل تلك المشاكل التي بالاساس خلقها السستاني وبمشورة ايران وامريكا ونجح السستاني والاحتلال بالسيطرة على الشارع الشيعي المغفل من خلال اعلامهم المزيف والذي وجه لصالح السستاني وضد الصرخي
  • #13
    02-03-2016 08:24 مساءً ابو كرار :
    طالما نرى االتهويل الاعلامي للمرجعية الفارسية السستانية وتلك الاسماء الرنانة من الامام او الاعلى والكبير لكن هذه كلها كالصوف لاوزن لها مجرد حجم ظاهري ولكن الاعلام يروج هذا لان الدول ا لكبرى تريد ذلك من اجل تمرير مشاريعهم الدموية في الشرق الاوسط والغاء دور المرجعية العراقية العربية المتمثلة بالمرجع الصرخي وقتل اصحابه وزجهم في السجون من اجل عدم ترك من يعارض المرجعية الفارسية اللندنية التي تعتبر جندي بسيط لديهم وذلك من المواقف التي نشاهدها على الساحة العراقية فنرى الدور الذي يقوم به الصرخي وهو دور المدافع عن وطنه وشعبه ووضع الحلول الناجعة لحل تلك المشاكل التي بالاساس خلقها السستاني وبمشورة ايران وامريكا ونجح السستاني والاحتلال بالسيطرة على الشارع الشيعي المغفل من خلال اعلامهم المزيف والذي وجه لصالح السستاني وضد الصرخي
  • #14
    02-03-2016 08:28 مساءً ابو كرار :
    هذه نتائج السياسات السلبية التي تراكمت اعبائها على العراق من سياسين طالما كانت المؤسسة الدينية في النجف تطبل لهم بحجة نصرة المذهب وامور لاتمت للقيم والاسلام بصلة وطالما حذر مرجع العراق السيد الصرخي الحسني من السياسات الخاطئة والفتاوى الغير واقعية التي لم تقرأ الاحداث قراءة صحيحة واليوم وصلت الحال الى ما حذر منه السيد الصرخي الحسني من قتل وتنكيل بالناس على اساس طائفي وانتقامي واصبحت الناس بين المطرق والسندان مطرق داعش وقوى الظلامية وسندان االمليشيات الاجرامية
  • #15
    02-03-2016 08:42 مساءً ameer :
    السيستاني اهم عوامل انتشار الفساد وتفريق الشعب الواحد ذلك من خلال اصدار فتوى بانتخاب المفسدين وقتل العراقيين الذين يرفضون المشروع الفارسي اللعين
  • #16
    02-03-2016 08:52 مساءً اثير محمد :
    ومن يعمل خلف الكواليس لتحقيق غاياته واهدافه والصورة الان واضحة وجلية في العراق وخير دليل ما تفعله المليشيات الارهابية التابعة لذلك الحشد الظالم من جهة واخرها استباحة مدينة المقدادية وانتهاك كل الحرمات فيها من هدم بيوت الله وقتل الانفس وهدم الدور وتجريف الحقول والبساتين وسلب الاموال وما يفعلة اتباع التنظيم الارهابي التكفيري مستبيح الدماء داعش من قتل وقطع الرئوس وهدم المساجد ودور العبادة وقتل الابرياء وتهجير الناس من بيوتها
  • #17
    02-03-2016 09:02 مساءً حاتم :
    ايران والسيستاني الا سفال
  • #18
    02-03-2016 09:07 مساءً محمد البديري :
    السيستاني الخطر المحدق في العراق، لما ارتكبه ويرتكبه من جرائم فاقت حد التصور والخيال
  • #19
    02-03-2016 09:13 مساءً احمد العربي :
    من يعمل خلف الكواليس لتحقيق غاياته واهدافه والصورة الان واضحة وجلية في العراق وخير دليل ما تفعله المليشيات الارهابية التابعة لذلك الحشد الظالم من جهة واخرها استباحة مدينة المقدادية وانتهاك كل الحرمات فيها من هدم بيوت الله وقتل الانفس وهدم الدور وتجريف الحقول والبساتين وسلب الاموال وما يفعلة اتباع التنظيم الارهابي التكفيري مستبيح الدماء داعش من قتل وقطع الرئوس وهدم المساجد ودور العبادة وقتل الابرياء وتهجير الناس من بيوتها
  • #20
    02-03-2016 09:15 مساءً فراس الفيلي :
    من كان يُحمل الحكومة العراقية مسؤولية الفساد الحاصل عليه أن يحاسب السيستاني الذي أوجدها بفتوى وجوب انتخاب تلك الشرذمة المنحرفة من سياسيين
  • #21
    02-03-2016 09:21 مساءً أثير العراقي :
    طالما نرى االتهويل الاعلامي للمرجعية الفارسية السستانية وتلك الاسماء الرنانة من الامام او الاعلى والكبير لكن هذه كلها كالصوف لاوزن لها مجرد حجم ظاهري ولكن الاعلام يروج هذا لان الدول ا لكبرى تريد ذلك من اجل تمرير مشاريعهم الدموية في الشرق الاوسط والغاء دور المرجعية العراقية العربية المتمثلة بالمرجع الصرخي وقتل اصحابه وزجهم في السجون من اجل عدم ترك من يعارض المرجعية الفارسية اللندنية التي تعتبر جندي بسيط لديهم وذلك من المواقف التي نشاهدها على الساحة العراقية فنرى الدور الذي يقوم به الصرخي وهو دور المدافع عن وطنه وشعبه ووضع الحلول الناجعة لحل تلك المشاكل التي بالاساس خلقها السستاني وبمشورة ايران وامريكا ونجح السستاني والاحتلال بالسيطرة على الشارع الشيعي المغفل من خلال اعلامهم المزيف والذي وجه لصالح السستاني وضد الصرخي
  • #22
    02-03-2016 09:23 مساءً حسام ابن العراق :
    الفساد وتلك الطائفية السياسية التي حضت بمباركة ودعم السيستاني انعكست بشكل واضح على جميع القطاعات في العراق ومن بينها القطاع الأمني, فبسبب سياسة السفاح المالكي الطائفية تدهور الوضع الأمني في المحافظات الغربية, وبسبب عمالته لإيران وخدمته لمشروعها التوسعي في العراق دخل تنظيم داعش للعراق
  • #23
    02-03-2016 09:31 مساءً سهيل صاحب :
    المرجعيات الاعجميه الفارسيه التابعه لاايران هي السبب الرئيسي في تأجيج الفتن الطائفيه لتحقيق المشروع الصفوي المزعوم ومنها السيستاني في العراق
  • #24
    02-03-2016 09:57 مساءً فرحان العراقي :
    ايران والسستاني وميليشياتها دمرو العراق
  • #25
    02-03-2016 10:04 مساءً سلام :
    ايران هي من أسست الحشد الشعبي ، والسيستاني اصدر الفتوى بناء على طلب ايراني
  • #26
    02-03-2016 10:50 مساءً عباس الشمري :
    في حقيقة الامر العراق يفتقر الى شخصية كشخصية سماحة اية الله السيد محمود الصرخي الحسني من حيث اسلوب الخطاب وتشخيص الخلل ووضع الحلول المناسبة للخروج من الازمات فتحية لهذا المرجع والقائد الشجاع الذي نتوسم به خيرا لجعل العراق قائدا لا منقادا
  • #27
    02-03-2016 11:39 مساءً علي مهدوي - الاحواز :
    سيستاني هو من افتى بتكفير وقتل كل من لم يلتحق بالصف الايراني ويكون عون لملالي ايران
  • #28
    02-04-2016 12:28 صباحًا سامح العزاوي :
    الميلشيات المدعومة من ايران اقوى من الحكومة وهي تهدد وتقتل وتخرب البنيا التحتية وكل هذا لتحقيق المشاريع الايرانية وطموحها الفاسد في السيطرة على المنطقة
  • #29
    02-04-2016 01:39 صباحًا الاستاذاحمدالعراقي :
    مرجعية السستاني مرجعية اعلامية فارغة عميلة خدمت وتخدم المشاريع التوسعية في المنطقة
  • #30
    02-04-2016 09:35 صباحًا محمود العراقي :
    مرجعية السيستاني جعلت أبناء البلد بين مقتول وسجين ومشرد لهي أسوء مرجعية عرفها التاريخ
  • #31
    02-04-2016 09:25 مساءً ماجد عباس :
    ايران سبب االدمار في العراق
  • #32
    02-05-2016 06:33 صباحًا شاكر :
    السستاني سبب دمار العراق
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 01:24 مساءً الأحد 22 سبتمبر 2019.