• ×

03:45 صباحًا , الأحد 17 نوفمبر 2019

أحمد محمد ناصر المدير
أحمد محمد ناصر المدير

فاجعة جازان والأكل من فوق "الفِدامة"

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

فجع الوطن الغالي قبل فاجعة جازان بفاجعة مدرسة مكة التي أودت بـ 14طالبة ، والأسباب تجمع الفواجع كلها ، ونحن وإن لم تجمعنا المجالس يضمنا وطن واحد يتداعى بالألم عند كل جرح أو مأساة تلم بهذا الوطن الغالي ، والأسباب الظاهرة تكمن في تنفيذ كثير من المشاريع الحكومية وترسيتها عبر نظام مناقصات ، فأصبحت مصادر رزق عندبعضهم على حساب الوطن والمواطن ،إن ترسية الكثير من المشاريع وتلزيمها لا تتم الا وقد استقطع عديمو الضمائر ، ممن رست عليه ، وبدوره يبيعها لمقاول أو شركة أو مؤسسة من الباطن لمن حلّ ثانيًا ، و بعلم المسؤولين ،وأصبحت تجارة .

على سبيل المثال لا الحصر ، أحد المسؤولين تقدم بطلب التقاعد المبكّر بعد نجاحه في ترسية مشروع عبر مناقصة لإتمام اعمال كهربائية لإحدى المدارس ، ولإيجاد الحلول لابد من إنشاء مؤسسة ترتبط مباشرة بمجلس الوزراء مهمتها أن تشرع فورا بتقييم مشاريع المباني القائمة وتحت التشييد ،خاصة الجامعات والمستشفيات والمدارس وغيرها ؛ ضمانا لعدم وقوع فجيعة مستقبلية ، وأن يسأل المقصر والمزوّر لحقائق الواقع ان وجد ما يتناقض مع المدوّن على الاوراق وتقارير البناء ، فالمداهنة بين مسلّم المشروع والمستلم وستجدون ما لا تتصورون ؛ فقد ران على قلوبهم ما كانوا يكسبون والعياذ بالله .

الا يعلم هؤلاء ؛ بأنه لا تزل قدم مسلم حتى يسأل "عن ماله من أين اكتسبه وفيما انفقه" فليبادر أمثال هولاء بمحاسبة انفسهم والتوبة وإعادة ما ليس من حقوقهم وليطهروا انفسهم ، فقدخانوا اوطانهم ومجتمعاتهم . الواقع مؤلم ، والدولة مخلصة ولم تقصّر ، تنفق المليارات لتشيد صروحا بأرقى المواصفات والمقاييس ،ولكن توجد "جِمالٌ تأكل من فوق الفِدامة "*لتكن المؤسسة التي اقرحتُها مستأصلة للمرض المزمن ومكافحة لهذا الفيروس مستقبلا .

 1  0  1058
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-28-2015 10:08 صباحًا نبيل مدخلي :
    أحسنت الصياغةوضغطت على الجرح المزمن .
    وأضيف لمقالك أن هؤلاء القوم لوإستأجروا بناة لبيوتهم لإختاروا الأفضل ولإنتقوا أجود الخامات لأنها بيوتهم الخاصة،أليس الوطن بيوتا كلنا ونتجول في شوارعه ونسافر في طرقه ويدرس أبناؤنا في مدارسه ونتعالج في مستشفياته هي للفائدة العامة المشتركة بيننا جميعا المقاول والمسؤول والمواطن .
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:45 صباحًا الأحد 17 نوفمبر 2019.