• ×

06:58 مساءً , السبت 14 ديسمبر 2019

نائلة الشافعي
نائلة الشافعي

ما بين حفرةٍ و حفرة .. حفرة ..

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


مسكينة هي عروسنا الجميلة جدة فقد شُوٍّه جمالها بكثرة حفرها حتى أصبح الساكن فيها يتعجب من الشوارع التي ليس بها حفرة تزينه و يتسائل في قرارة نفسه اللهم اجعله خيراً و اكفنا شر ما نغفل عنه فلربما كانت هنا أو هنا حفرة مخفية تحت مياه مطر أو غير مرئية في حديقة لا يُعلم عنها .. و نعرف أن أي كمية مطر مهما قلّٓت كميتها بإمكانها سداد بعض الشوارع بالكامل حتى لا يمكنك رؤية أثراً لرصيفه .، و حُفَر جميلتنا أنواع فمنها ما هو مستديم تجده في شوارع محددة لفترات طويلة ،و لكن و الحق يقال أن البلدية تقوم بردمها و تغطيتها بالإسفلت ، و لكن بعد فترة قصيرة من الزمن تبتلع الحُفرة التُراب الذي دُفنت به و ويتخلخل طبقة الاسفلت التي غطتهُ ؛ و تكشف الحفرة مرةً أخرى عن وجهها اللعين ، و تعود البلدية مرة أخرى بردمها .. و هكذا و يتكرر السيناريو مرات و مرات و تعود المُعاناة مرات أخرى فكم من سياراتٍ سقطت فيها و عانى صاحبها الأمرين في سحبها و تصليحها .. بسببها أيضاً تضطرب حركة السير و تتكدس السيارات في هذا الشوارع .

لكن الحُفرة اللعينة زادت تطلعاتها و ازداد نهمها فأصبح أذاها لا يقتصر على نشر الروائح الكريهة و إيذاء المارة و عرقلة السير فقط .. بل وصل بها الأمر إلى ابتلاع البشر ولو أننا كنّٓا نتمنى أن تبتلع مياه الأمطار التي تتجمّٓع كمستنقعات في شوارعنا و تكفينا شر السيول و إغلاق الأنفاق .. و لكن هذا هو واقع الحال و ما كلُّ ما تتمنى العروس تدركه .. فبعد ابتلاعها عددٌ من شبابنا و ما تركته من آلآمٍِ و حسرة في قلوبنا عليهم و رغم أن جرحنا لا زال ينزف على الشاب علي منشو و ابنه رحمهما الله حتى نُفجع بجريمةٍ أخرى قامت بها شقيقتها الحُفرة الأخرى بالتهام الشاب ذي السبعة عشر ربيعاً عبدالله الزهراني أمام مدرسته بـ كيلو 14 .

يالهول جرائم هذه الحُفر المشئومة التي لم تجد أحداً يكبح جماح نهمها و جبروت أفعالها فكل جريمة تقوم بها لا يلتفت لها أحد و لا تُعاقب بالردم حتى لا تُكرر فعلتها الخبيثة مرةً أخرى و لكن الذي يحدث هو تبادل التهم بين المسؤولين عن جرائمها ..فرفقاً بأبنائنا و شبابنا أيتها الحُفر و لا تزيدينا قهراً و كدراً أكثر مما نحن فيه و يكفينا ما تسببيه لنا من روائح كريهة مؤذيه و ما تفعليه في سياراتنا .و عرقلة سيرنا .. ونحن كما ترين لا نريد استثارة غضبك .. و للأسف لم نعرف إلى الآن من هو الذي جعلك تصلين إلى هذا المدى ، نتجه بالدعاء إلى المولى عزّٓ و جل و نسأله أن يرينا فيكِ عجائب قدرته ، و يأتي من يكون أميناً علينا فينا و يردمك ردمةٓ قوية لا يُفتحُ فٓوكِ بعدها أبداً بيد من حديد .

أعجبتني :

الحملات التي تقوم بها بعض الصحف و المواطنين عن طريق الواتس اب بأن يتكاتف شباب جدة و يقوموا بحملات لردم الحفر في بلدتنا الجميلة .. فبلادنا عامةً تستحق مثل هؤلاء


 2  0  1789
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-27-2014 10:58 مساءً صابر الصابر :
    كلام جدآ واقعي فهذا حال كل مناطق مملكتنا الحبيبه..فقد نجد جازان كذلك ..
  • #2
    04-03-2016 11:39 صباحًا نائلة الشافعي :
    نتمنى أن تكون بلادنا من أجمل بلاد الدنيا و هي كذلك رغم كل شيئ .. شاكرة لك صابر الصابر
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 06:58 مساءً السبت 14 ديسمبر 2019.