• ×

04:53 مساءً , الثلاثاء 19 نوفمبر 2019

طارق السعيد
طارق السعيد

... شموع مضيئة في خدمة الحجيج

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

تتسابق العديد من الجهات الحكومية والمؤسسات الخيرية على عمل الخير ابتغاء وجه الله تعالى ، وأود تسليط الضوء على ما يقدمه الكشافة والجوالة من خدمات جليلة إضافة إلى الأجر والثواب الذي يناله على ذلك من عند الله , فحين تدرك معاناة الحجاج وأحاسيسهم وفرحتهم تدرك لذة الحج وأهميته على كل حاج في أطهر بقعة على وجه الأرض . وإذا أردنا أن نغرس صفة المواطنة الصادقة في نفوس الشباب وحب الوطن والانتماء إليه وطاعة ولي الأمر , نحثهم على الالتحاق بالعمل الكشفي ,

فهم شعلة نشاط وشموع الوطن المضيئة , قدِموا إلى المشاعر المقدسة قبل بدء موسم الحج وذلك لعمل المخيم الكشفي لمعرفة الأماكن , ومن ثم توزيعهم على مناطق المشاعر المقدسة منى وعرفات ومزدلفة ومنطقة جسر الجمرات .... ودورهم الأساسي يكمن في خدمة ضيوف الرحمن ومساعدة الحجاج التائهين , ومساعدة كبار السن والعجزة والنساء وذوي الحاجات الخاصة , إضافة لتوزيع المظلات الشمسية على الحجاج لوقايتهم من ضربات الشمس الحارقة ...

وأحمد الله أنني قد تشرفت في الماضي البعيد بخدمة ضيوف الرحمن من خلال العمل الكشفي , وإنه ليسعدني أن أجول بفكري وعقلي متحدثاً عن تلك الأيام الجميلة ورغم مشقتها وقسوتها , وتكبد عناء البعد عن الأهل والتجوال , وكلها تهون في سبيل خدمة ضيوف الرحمن ,, ومن ايجابيات العمل الكشفي ومن محاسن الصدف أن هناك بعض الأصحاب كانوا معي آنذاك وهم الآن يشغلون مناسب أمنية قيادية مرموقة.

و الهدف من الحركة الكشفية هو المساهمة في تنمية الشباب والأشبال لتحقيق أقصى المنافع لقدراتهم البدنية و العقلية و الاجتماعية كأفراد وكمواطنين مسئولين و كأعضاء في مجتمعاتهم المحلية تهدف إلى استثمار وقت الفراغ , إضافة لتقوية أجسادهم لكي تساعدهم على النمو العقلي والذهني بما يعود عليهم بالنفع , وتعويدهم على الصبر والجلد في حياتهم ..

اليوم نقدم لهم الشكر الجزيل على ما قدموه ونحاول أن نوفيهم ولو جزء يسير مما قدموه من تضحية للوطن وأجرمن المولى القدير .
1
طارق مبروك السعيد
Tariq-alsaeed@hotmail.com

بواسطة : طارق السعيد
 0  0  748
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 04:53 مساءً الثلاثاء 19 نوفمبر 2019.