• ×

06:44 صباحًا , الإثنين 21 سبتمبر 2020

محمد سالم الغزواني
محمد سالم الغزواني

لا لخرس الألسن

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
من أبسط حقوق أي مواطن في أي دولة أينما كانت أن يطالب بحقوقه وأن يتكلم وأن يذهب لأي مسئول ويستفسر منه عن الأمور التي تشغل باله لكي ينجز ما يريد لأن المسئول لم يوضع هنا إلا لخدمة هذا المواطن وقد تدور الأحداث وتتنوع بشكل غريب وتتغير الأساليب لرد هذا المواطن عن حقوقه ومحاولة إسكاته لكي يكون مجرد زيادة عدد لا أكثر وقد رأيت بعض الأحداث العابرة التي أحببت أن اروي بعضها .
ففي أثناء تجولي في بعض المنتديات وفي بعض الدوائر الحكومية واجهت بعض الأمور والتي سأتحدث عنها بشكل مختصر , ففي أحدى الأيام دخلت إحدى المنتديات وقرأت بعض المواضيع وقد وجدت أن أحد الكتاب قد كتب : حول مهام مشايخ القبائل وأدوارهم في تنمية قبائلهم ومسؤوليتهم عن مراقبة المشاريع الخاصة بهم وعن كل ما يخص أبناء هذه القبائل , وقد دار الحوار وتنوعت أغراضه وتفاجأ الجميع بأن أحد الأعضاء هول الموضوع لأحد المشايخ عن خطورة ما يكتب وأن في ذلك انتقاد لهم وزعزعة لمكانتهم وربما تفتيح عيون أفراد القبائل على مالهم من حقوق على مشايخهم , وكان الحوار في النهاية يحتمل قتلا للديمقراطية وللحرية الشخصية بحيث يريد أن يتقرب البعض لهذا الشيخ أو ذاك ولم يدرك هؤلاء أن في هذا هدماً لمصلحة هذه القبيلة أولا وعلى الحرية الشخصية لكل فرد من أبناء هذا الوطن ثانيا .
هذا مختصر لما حدث في ذاك الوقت ولكن هل من حق أي شيخ مهما كان أن يكتم أنفاس أبناء قبيلته لمجرد أنهم طالبوا بحقوقهم وبتفعيل دور المشايخ !!
وأنا أقول من حق أي مواطن أن يطالب بما له من حقوق لدى أي مسئول وهذا ديدن مسئولينا يسمعون وينصتون لكل مواطن هذا حق المواطن وهذا الواجب عليهم ولكن أن يصل الوضع إلى خرس الألسن لمجرد أن هذا الأمر سوف يعود بالخير على أبناء تلك القبيلة وربما يحرج الشيخ لعدم تحركه في هذا الأمر أو ذاك .
ونسي بل تناسى الجميع أننا في عصر الملك عبدالله بن عبد العزيز الذي لا يجامل ولا يحابي أحد بل يبحث عن الحق وراحة المواطن وقد كانت في كلمته الشهيرة التي وجهها لمجلس الوزراء بقوله \"مالكم عذر \" لم يحابي أحدا بل أوضح أنه ليس لأي مسئول أي عذر مهما كان فعليه أن يسعى لراحة المواطن .
وكل الشعب السعودي يستمد حريته وكرامته من قيادته الحكيمة وله الحق في إبداء رأيه أمام أي أحد دام أن ما يقول يتحلى بالأدب والوضوح . وقد روى لي أحدهم انه شاهد أحد القضاة يرد على أحد المراجعين حينما دخل إلى مكتب القاضي للاستفسار عن أمر ما بقول القاضي ( هذا ليس مكتب استفسارات ) وقد كان الرد قاسيا فلماذا يكون الرد بهذا الشكل !! هل كل مواطنينا يعلمون الأنظمة ومالهم وما عليهم ؟؟ أم أن لكل فرد الحق في سؤال المسئول عن الإجراءات لأي أمر معين ؟؟ وإذا كان هذا القاضي لا يجد الوقت للرد لمشاغله الكبيرة فمن واجب أحد الموظفين أن يكون مكلفا بتوضيح النظام لهذا المواطن السعودي أو حتى المقيم بطريقه نظامية وأن تكون الإجراءات واضحة , أم انه يتم الرد عليه بكل قسوة فهذا غير مبرر في عهد أبو متعب حفظه الله .
نعم كررت ذكر الملك عبدالله بن عبد العزيز في مقالي وفي مقالات أخرى لكي أدلل على أن أكبر سلطة في البلد يستقبل من أبنائه كل شيء ولو كان بيده لرد على استفسارات الجميع ولكن لكل أمر مسئول خاص فيه يرد على المواطنين ويوضح لهم وييسر لهم معاملاتهم لأنه لم يوضع هنا إلا لهذا الغرض .
نعم نحن في عهد تغيرت معالمه وأصبح المواطن أهم ما يشغل بال المسئول فليس لأحد أن يملك الحق في خرس لسانه دام أن هذا المواطن يطالب بحقوقه.

محمد سالم الغزواني



 3  0  1273
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-09-2010 10:28 صباحًا sasa :
    اش الموضوع
    اش صااااااااار
    مشايخ الكونجرس
  • #2
    03-10-2010 02:14 مساءً متابع :
    فعلا من حق اي مواطن المطالبه بحقوقه
    ونتمنى بأن تسود الشفافية بين الكل
    شكرا لك على طرحك الجيد
  • #3
    03-14-2010 03:36 صباحًا أبــــو زيـــــــــــاد :


    شكرا على طرق هذا الموضوع

    باختصار: نرجوا من المسؤولين وخصوصا في وزارة الداخلية و وزارة التربية والتعليم

    وضع لائحة تشمل حقوق وواجبات المواطن السعودي و بشكل واضح ومفصل

    فكم من تعدى على الحقوق و ذلك للجهل بالنظام

    فهل لا بد ان يصبح كل الشعب السعودي من القانونيين أو المحامين كي يعرفوا كيفية الدفاع عن حقوقهم التي تسلب احيانا في هذه المؤسسة و احيانا أخرى في تلك الوزارة ............... الخ



    أبـــــــو زيـــــــــــــاد