• ×

04:34 مساءً , الثلاثاء 22 سبتمبر 2020

المدير
المدير

فتوى القتل وكلام الوزير  

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
شهد الأسبوع الأخير من شهر فبراير للعام 2010 م أحداثاً قوية انحصرت بين الديني والقومي برأيين يثبتان للعالم من جديد أن العرب يعشقون الدم ويستلذون بلونه ويطربون لرائحته . حيث انطلق الرأي الأول من المدرسة الدينية السعودية بفتوى حركت العالم بقتل كل من يتزعم الاختلاط ، وفي ذات الوقت مع اختلاف المكان دخل الرأي السياسي مناصراً من ليبيا ومنادياً بحي على الجهاد ضد دولة سويسرا .

ربما لم تفهم ليبيا الدرس جيداً خاصة بعد حادثة لوكربي 1988 م وما خلفته من آثار جعلت منها دولةً ترزح سنيناً تحت بنود التخلف عن ركب التقدم العالمي وانكفائها على ذاتها . قضية القذافي ودعوته للجهاد ليست سوى قناعة مستمدة من آراء واجتهادات دينية وليست ثوابتاً ، وهو نفس الكمين الذي أوقع الشيخ البراك في فخ فتاوي الدم بأسئلة من طلابه لا تحتمل أي إجابات غير القتل وعبارات الموت !! .
مسألة القتل في المسائل الخلافية لم تُحسم بصفة نهائية حتى في تكفير تارك الصلاة فكيف بمن يردد رأياً كالاختلاط له من الأحاديث ما يدعمه . لقد أوقع الشيخ البراك العالم العربي كما هو حال الرئيس الليبي في حرج أمام العالم ولذلك أجزم يقيناً أن هذا الرأي لا يمثل دار الإفتاء السعودي رسمياً بقدر ما هو رأيٌ شخصيٌ ولهذا فقد بات من الضروري ألا تصدر الفتوى إلا من هيئة كبار العلماء وباسمها فقط بما في ذلك منسوبيها حتى لا تقع الدولة في حرج الآراء والاجتهادات ، ثم ماذا سنقول للآخر حتى يتم إقناعه أن مؤسستنا السعودية تدعو للإخاء بعد هذه الفتوى ؟

كل ذلك كان ذلك سبباً قوياً لخروج سمو وزير الخارجية الأمير سعود الفيصل مدافعاً عن سمعة الوطن قائلاً : \" عجلة التقدم والانفتاح لا رجعة فيها ، ورجال الدين الذين (ينفثون) فتاويهم من حين لآخر ، إنما يعبرون عن إحباطٍ لديهم ، و في الحقيقة لا قدرة لديهم لإعادة عقارب الساعة إلى الوراء \"

وبالتالي هل ستكون هذه الآراء المتوحشة سبباً جديداً لعودة الفكر الإرهابي المتطرف إلى شوارع الوطن العربي مرة أخرى ليس لقتل المُعاهد أو الذمي كما كان سابقاً ولكن لقتل من يشترك معهم في ذات الدين واللغة والدم ويختلف معهم في قضية خلافية ؟ وهل التطهير الجسدي والعرقي مصير كل من نختلف معه أم سنستخدم لغة الحوار ؟ كم أتمنى أن يكون لدينا علماءُ دينٍ مثل الإمام الغزالي رحمه الله صاحب الفكر النير والذي يعطي للعقل فرصة وللمنطق مجالاً حتى نظهر سماحة الدين العظيم أمام الآخر .

بقلم / صالح بن إسماعيل القيسي ــ الرياض
salehalgissy@maktoob.com

بواسطة : المدير
 21  0  2515
التعليقات ( 18 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    03-07-2010 09:18 مساءً أبو داود :
    الفتوى ليس فيها قتل كل من يتزعم الأختلاط بل من استحل ذلك وهناك فرق واضح جلي لمن لديه علم شرعي.
    2- الإرهاب مرفوض وعلماؤنا ينادون إلى الوسطية.
    3- عندما قال النبي صلى الله عليه وسلم: (العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة فمن تركها فقد كفر) فهل هذا يعد إرهابا وتحريضا على القتل.
  • #2
    03-07-2010 09:52 مساءً الفـــيـــفــــي :


    أخي /صالح بن إسماعيل القيسى

    أنا أشكرك من كل قلبي دائما مقالاتك حلوه ومفيدة

    الله يحفظك من كل شر

    أخي العزيز أنا أرسلت لك عدة رسائل على اميلك هذا

    salehalgissy@maktoob.com

    أرجو منك قرأتها
  • #3
    03-07-2010 10:07 مساءً محمد البراهيم :
    الا شاهت الوجوه
    .
    .
    طالت وشمخت

    ( سياتي على الناس زمن يصدق فيه ..... )
  • #4
    03-08-2010 12:42 صباحًا باجل.. :
    افهموا جيدا

    الشيخ ذكر اشياء عدة ولكم ان ترجعوا وتقرؤوا
    هذا شئ معروف من زمان الستين حتى اللي جدته عمرها 100 يعرف ان من استحل محرما فقد كفر وهذا ماقاله الشيخ لكن انت يالقيسي ارى فيك تسلط لاهل الدين مع اني للمعلومية لست شيخا ولاعالما وانما مثلي مثلك
    لاحول ولاقوة الابالله كنز من كنوز الجنة
  • #5
    03-08-2010 12:42 صباحًا صالح القيسي :
    شكرا للجميع
    بالنسبة لك عزيزي الفيفي لم يصل إلى بريدي أي
    رسالة منك ،، يرجى المحاولة مرة أخرى والتأكد من كتابة
    الإيميل بشكل صحيح .
    مقدرا
  • #6
    03-08-2010 02:33 صباحًا هيمو :
    كم يجذبني قلمك يالقيسي
    جميــــــــــــــــــــــــــــــل
  • #7
    03-08-2010 07:33 صباحًا أبو المعتز :
    أولاً أشكرك على مناقشة هذه الآراء التي يرى البعض
    انها خطر لا نقتربه وطرحك دليل على فكرك الراقي استاذ صالح
    ولكن ثق انك وضعت نفسك هنا تحت رحمة سياط الاوصياء
    حتى المعجبين بقلمك لن يتداخلوا خوفا من السقوط في بحر التصنيف
    اما انت فكان الله في عونك ايها الجرئ
    استمر هكذا فطرحك رائع وجرئ
  • #8
    03-08-2010 01:38 مساءً الواثق :
    مما ابتلوا به المسلمين في هذا الزمن التطاول على العلماء والتنقص منهم



    عالم جليل يشهد له بالخير والصلاح يذكر وكأنه شخص عادي عامي قد افنى عمره في طلب العلم والتزود منه بل خرج على يديه علماء وبذلك ينتقد ممن لم يقرأ حتى ولو كتاب واحد
    لا سيما وان فتواه قوبلت بالتصويب من علماء اخرين

    أما أن العلماء أصبحوا هدف من أراد الشهرة وهذه حقيقة الامر

    أخي الكاتب عليك ان تقرا نواقض الاسلام أولا ومن ثم أعد قراءة فتوى الشيخ


    ومن ثم احن قدميك عند العلماء وفقني الله واياك لما (يحب )و (يرضا)
  • #9
    03-08-2010 03:01 مساءً الشريف التهامي :
    عندما تعود جازان الى المدرسه الفقيه التهاميه التي اشرقت في ارجاء العالم الاسلامي والتي عاش فيها اجدادنا بقلوب نظيفه صافيه لاتحمل تكفير ولا حقد ولا كراهييه ولا تعصب والتخلص من الفكر الضيق الوافد على تهامه سوف يتقبل الناس الراى والراى الاخر والفكر الاسلامي الصحيح ولن تطغى العادات والتقاليد على الدين
    لست مع الفتوى ولست ضدها ولكن اين نحن من كل هذا ؟ لا اعتقد انى امت لهذا الجدل لا من قريب ولابعيد
  • #10
    03-08-2010 06:31 مساءً ابن الوطن :
    الحين مين الصادق البراك والا الوزير
    انا ملخبط ‏
    • #10 - 1
      03-08-2010 10:17 مساءً العالم المش عالم :
      كثرت الفتاوي والأراء ، العبيكان والبراك وغيرهما 00 طيب الشيخ عبد العزيز آل الشيخ المفتى العام والذي عينه ولي الأمر ، لماذا لا يرجعون إليه ؟؟ حتى أن البعض يتطاول عليه ، وآخرها عندما أفتى المفتي العام بأن مضاعفة المخالفات المرورية ربا ،خرج العبيكان في اليوم الثاني ليقول غير ما قال المفتي العام 0
      أصبحنا في زمن لا يقدر العلماء من قبل العلماء أنفسهم ، وأصبحنا في زمن بعض العلماء يفتون بالقتل ، وأصبحنا في زمن علماء الشريعة أنفسهم هم لا يلتزمون بالدوام أو المواعيد وأجلاف مع الناس سواء البسطاء أو غيرهم 00 زوروا المحاكم وانظروا في دوام القضاة ، وانظروا في تعاملهم مع الناس والجلافة التي أصبحت طبعهم 00 خطيب المسجد أمامه في الصف الأول جاؤوا من ساعات مبكرة يوم الجمعة يسفههم بل ويفسقهم والسبب إما أنهم من المدخنين أو حالقي دقونهم 00
      لذا لا تلومونا إن لم نحترم العلماء فهم السبب بفتاواهم الغريبة أو بسلوكياتهم المشينة عندما يسألني ربنا عن عدم احترامي للعلماء ، سأقول : ياربنا هؤلاء العلماء ناقضوا كلام المفتي الذي عينه ولي الأمر ، هؤلاء العلماء لم يلتزموا بالدوام ، هؤلاء العلماء يتعاملون مع الناس معاملة قاسية ، هؤلاء العلماء كرهوا الناس في الصلاة والمساجد 0

      إذا أراد العلماء الاحترام فعليهم الالتزام

      أذكر لكم قصة : جاء العباس بن عبد المطلب رضي الله عنه راكبا فرسه فعندما رآه عبد الله بن مسعود رضي الله عنه جرى إليه وأخذ بلجام الفرس وأخذ يقود به ، ويقول هكذا أمرنا أن نفعل بآل بيت رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولما وصل للمكان المعين العباس رضي الله عنه نزل وقبل رأس عبد الله بن مسعود رضي الله عنه وقال هكذا أمرنا أن نفعل بعلمائنا 00
      عم الرسول عليه الصلاة والسلام يقبل رأس عبد الله بن مسعود رضي الله عنه 0
      بعض العلماء حتى إذا جئت تقبل رأسهم احتراما لهم يدفعوك بأيديهم 0
  • #11
    03-08-2010 07:30 مساءً sasa :
    يا عاااااااااااااااااالم يا ناااااااااااس
    كل علماؤنا جليلين ولكن كلهم حفظة فقط
    يعني لا مجال للعقل
    انا نفسي اشوف مثل يوسف القرضاوي هنا عندنا
    ثم ليه ما يكون سلمان العودة والقرني عايض مع هيئة كبار العلماء
    وهم دكاترة
    اموت واعرف اش مؤهلات هيئة كبار العلماء غير الحفظ لا دكتوراة في العلم
    ولا شئ
    يا جماعة الاسلام سماحة وطهر مو قتل !
    اخيرا شكرا لك صاحب المقال القيسي وسر للأمام
  • #12
    03-08-2010 10:19 مساءً يحيى :
    الموضوع حمل أكبر مما يحتمل كلام الشيخ كان واضح و ما يحتاج تفسير فما بالكم بالتأويل و التحريف الذي طاله فاتقوا الله فإن لحوم العلماء مسمومة .
  • #13
    03-08-2010 11:17 مساءً سعيد غازي الغامدي :
    إذا كانت فتوى الشيخ بقتل كل من استباح الإختلاط , ولم يحدد من الذي يقتله

    هل هو لولي الأمر , ام لعامة الناس !

    _ إذا كان لولي الأمر وبإجماع كل العلماء فلابأس

    _ اما إن كان للعامه فهذه فوضى والله

    وأما القذافي , اقسم بالله إنه بياع كلام , لأن الغرب لو يعرف انه جادا لغزوا ليبيا تماما مثل العراق وأفغانستان

    ولكن كان ودي إن الشيخ يتكلم من ناحية الإختلاط في :

    الأسواق / المستشفيات / التكاسي / السائق الخاص / وغيرها الكثير

    نسأل الله ان يحفظ اهالينا والمسلمين اجمعين

    وأن يختم لنا بخاتمة الطيب
  • #14
    03-09-2010 12:49 مساءً ناصح امين :
    اخي الكاتب انت مبدع ولكن احيانا تتطرق لمواضيع لا تفهم فيها شئ
    افهم الفتوى اولا ثم تكلم انت لست من اهل العلم
  • #15
    03-10-2010 08:41 صباحًا حسن البراق :
    صــ ــالح
  • #16
    03-10-2010 02:03 مساءً ابومحمدالتميمي :
    اتق الله يا صاحب المقاله وتحرى في النقل الدقه فالشيخ جزاه عنا خيرا لم يقل بقتل من يتزعم الاختلاط

    وان كنت تقصد بكلامك التدليس على القارئ وتأليب الناس على شيخنا الفاضل فانت صاحب فتنه وهذا مالا يرجوه قارئ هذه الصحيفه

    واذا كان لك رأي مخالف لرأي الشيخ فالشيخ من الزهاد ويقبل النقد فالذهب اليه وحاوره اذا كنت تملك الدليل للرد عليه

    ولا تتبع اسلوب الرافضه يلقون الشبه او يختارون الكلمات التي تثير الشبه ويهربون

    وفقك الله لما فيه صلاح الامه
  • #17
    03-11-2010 10:54 صباحًا علي سهلي :
    الان صدقت هذه المقوله خالف تعرف ..!!

    من خلال متابعتي لأكثر مقالات الكاتب فلم اجد يوما انه نصف اهل الدين بموضوع واحد على الاقل وياليته ولو امتدح على الاقل .. مع العلم هم في غنى عنك وعن مقالاتك والمصيبه يخرج هذا الأسلوب من مربي أجيال..!!

    أخشى عليك ياأستاذ صالح ان تحسب عليك هذه الكتابات المشككه في علماءنا وتكون شاهده عليك يوم القيامه فلحوم علماؤنا مسمومه ؟؟

    وأعمل لآخرتك قبل دنياك ..
  • #18
    03-13-2010 01:34 مساءً الواثق :
    لا زلت أجزم أنهم يبحثون عن الشهرة على أكتاف العلماء



    ولم يعلموا بخطورة هذا الطريق



    أما المعلقين فأجزم أن أغلبهم لم يقرأنص الفتوى
    • #18 - 1
      03-17-2010 01:55 صباحًا متابع :
      أخي صالح ..

      يقول محمد الثبيتي ..

      فما دمت تنهل صفو الينابيع
      شقّ بنعليك ماء البرّك..

      (كل يؤخذ من كلامه ويرد سوى صاحب ذاك القبر) عليه الصلاة والسلام


      قلتها أكثر من مرة نحن مجتمع قائم على الفتوى

      لانربط حزام الأمان سوى بفتوى

      لا نحترم الإشارة سوى بفتوى

      لن نحب وطننا سوى بفتوى

      إلخخخخخخخ

      وأخشى أن نصل إلى مرحلة الخضوع والمشي دون إعمال عقل ولا تفكير
      شيء يشبه وصاية الكنائس البابوية!!
      خوفا من أن لا نمنح (صكوك الغفران)

      اقرأوا الفقه على المذاهب الأربعة..
      وتمعنوا في أسباب النزول

      واعرفوا أن الحجاب ليس تغطية الوجه

      وأن الأغاني مبااااااااااااااااااااااحة..

      وأن لهو الحديث ليس هو الغناء