• ×

03:15 مساءً , الجمعة 22 نوفمبر 2019

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

لنُفكّر بهدوء وبعقل

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الهدوء دائما هو سيد الأخلاق أتمنى ان نتعامل مع أي موقف بهدوء وتريث في بلادنا فنحن شعوبا ينقصها التريث والهدوء دائما في حالة من المشاعر الفياضة الجياشة وهي في حالة عدم اتزان مستمر تتأثر بما حولها دون تفكير سلبا او إيجابا بالمشاهد الاعلامية التي ولها وقعها الشديد على مجريات حياتنا.

أتذكر مشهداً من جملة مشاهد جعلتنا نظهر عواطف جياشة دون تفكير فبعد ان تولى اوباما الرئاسة في امريكا، زار مصر وقبل أن يلتقي بمبارك زار الجامع الأزهر ومن هناك وجه كلمة للشعب المصري والعربي استهلها بتحية "السلام عليكم" بالعربية.. قامت الصحف المصرية بشكل خاص ووسائل الاعلام المصرية بشكل عام ومن ورائهم المصريين تأثرت مشاعرهم .. وتعاملوا مع الامر بمنتهى السطحية - كالعادة وعناوين الصحف الرئيسية - كلها تحدثت عن تحية الاسلام التي اطلقها اول رئيس أسود في تاريخ أميركا من مسجد عريق وله تاريخه ، وأن هذه الزيارة تعنى أن "باراك حسين اوباما" وضع تحت حسين 50 خط إشارة لأصوله المسلمة - تحمل الخير للإسلام والمسلمين وطبعا العرب وعلى رأسهم مصر والمصريين،وانحصرت التغطيات والتحليلات الاعلامية الفاسدة واحاديث المقاهي على إيمان اوباما وأصوله المسلمة وعبارة "السلام عليكم" ونسينا كل شيء.

وطار الشعب بأوباما, ورقصنا في مولد زيارة الرئيس المسلم باراك اوباما , وتأثرت مشاعرنا كالعادة , ورفعنا اوباما لسابع سماء , وقبل أن ينقضي العام الاول مدد مبارك قانون الطوارئ وأيد اوباما هذه الخطوة , وتبعها بعض القرارات السيئة كعادة رؤساء أمريكا، فثارت مشاعر المصريين مرة أخرى وخسفوا بأوباما -الذي كانوا يقولون عنه مسلما- بسابع أرض - وطبعا الشعب كله هذه الأيام مشاعره في منتهى الغليان على اوباما وامريكا , وهذا نموذج لموقف من مواقف شعوبنا العربية ومشاعرها التي تتأثر مع اي موقف تشاهده في الاعلام دون تفكير وبنظرة سطحية دائما .

ولا أعلم متى سنتخلص من هذه العادة أو الداء - المتأصل فينا؟.. ومتى نتعامل مع الاحداث والاشخاص بعقلنا وليس بقلبنا كم أن المشكلة تتفاقم وخاصة عندما يستغل ذلك الطبع المتأصل فينا بعض الجهات التي تسخر الإعلام لإدارة واستغلال الشعوب لمصلحة تلك الجهات وعلاقاتها بالدول إن كانت سلبا او إيجابيا ؛ فمن الضروري في مثل هذه الظروف وبعد كل التجارب والدروس أن نتخلص من حالة العاطفة التي تسيطر علينا وان نتعامل مع الامور "بهدوء ونظرة ثاقبة " .
1

 0  0  583
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 03:15 مساءً الجمعة 22 نوفمبر 2019.