• ×

07:17 مساءً , الأربعاء 27 مايو 2020

عمرين عريشي
عمرين عريشي

مات الصغير

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

طفلٌ يعاني قسوة الحرمانِ=يشكو الذي يلقاه للرحمنِ
قد مات والده وماتت أمه=والأهل قد صاروا بلا أوطانِ
أمسى يتيماً تائهاً ومشرداً=طفلٌ بلا دارٍ ولا عنوانِ
يمشي على ذاك الرصيف مردداً=يا موطني عذراً لكل هوانِ
لم نلق بعدك يا دمشق لروحنا=سكناً أضعنا اليوم كل أمانِ
طفلٌ يتيمٌ والحياة تذيقه=كأساً من الآلام والأحزانِ
وأتى الشتاء على الصغير بقسوةٍ=بردٌ وجوعٌ فيه يجتمعانِ
الجوع يقرصه بكل ضراوةٍ=والبرد آتٍ مثلما العدوانِ
متوسداً صندوقه في رقةٍ=فلعله يعطيه بعض حنانِ
الموت داعب روحه بمحبةٍ=هيا إلى روضٍ من الأفنانِ
قم يا صغيري نحو أمك إنها=تلقى النعيم بجنة الرضوانِ
قم نحو والدك الشهيد فإنه=قرب النبي وأصدق الخلانِ
رحل الصغير لوالديه بلهفةٍ=والقلب يرقص داخل الوجدانِ
مات الصغير من الشتاء وبرده=من جوعه من قسوة الحرمانِ
مات الصغير ولا عزاء لأمةٍ=رضيت بكأس الذل والخسرانِ

12/2/1435هـ

بواسطة : عمرين عريشي
 1  0  1287
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-18-2013 09:22 صباحًا حسن العواجي :
    نسأل الله أن يكون في عونهم وأن يفك كربتهم ويفرج عنهم مبدع ياعمر تلامس الوجدان وتحرك المشاعر هكذا الشعر عندما تشعر بمن حولك وتعيش الألم بصدق (وفقكم الله ))