• ×

08:36 صباحًا , الأحد 8 ديسمبر 2019

خضر الخيرات
خضر الخيرات

بناة القمة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

يعيشون معنا يشاركوننا الحياة أهدافهم عظيمة ورؤيتهم واضحة بسطاء في تعاملهم عظماء في غاياتهم يفكرون خارج الصندوق يبتكرون الحلول, والطرق الإبداعية للعمل يقلبون المحنة منحة,ويصنعون من ألا شيء شيئا عظيما, يحبون من حولهم, يقودونهم لصناعة المجد وترك الأثر.
بمجرد معرفتهم لن تفكر في الابتعاد عنهم فالحياة معهم تسير بمتعة للقمة هم روح الفريق, والعلامة الفارقة في عمل المنظمات, وتفوقها.

تأملت حالهم كثيرا وكوني رجل أؤمن بأن المنهج المحمدي والسيرة العطرة, وضعت لنا نماذج لبناة القمة وصناع النجاح.

وجدتهم في قصة الصحابي "أبي بصير" الذي قدم بعد صلح الحديبية للنبي صلى الله عليه وسلم في المدينة فار من قريش فأرسلت قريش في أثره رجلين وطلبوه بالعهد الذي بينهم فسلم أبي بصير لهم ليخرج معهم غير متذمر من النظام بل فكر خارج الصندوق فقتل احدهم وفر الأخر مستنجدا برسول الله صلى الله عليه وسلم فلما رائه النبي صلى الله عليه وسلم قال عبارته الشهيرة"ويل أمه مسعر حرب لو كان معه أحد"؛ التي توحي بأن فتشوا عنهم كونوا معهم فهم صناع المجد وبناة القمة.

فتش حولك في علاقاتك ستجدهم بالقرب منك لا يتحدثون كثيرا لكنهم يبدعون كثيرا.


بواسطة : خضر الخيرات
 0  0  703
التعليقات ( 0 )

جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:36 صباحًا الأحد 8 ديسمبر 2019.