• ×

08:17 صباحًا , الإثنين 9 ديسمبر 2019

فيصل دخيل اليزيدي
فيصل دخيل اليزيدي

وإياكي أعني وإسمعي يا جارة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لـم أر في حياتي قط حقيقة ً عارية من الخيال كحقيقة المقولة الشهيرة التي لا أعرف حتى هذه اللحظة من هو قائلها المهم أنه ليس أنا \"جزا الله الشدائد كل خير ٍ.. تعرفني العدو من الصديق َ \" أيقنت بحقيقتها بعد أن سمعت وقرأت في تنوعات أكاذيب السياسيين وخرافات المتدينين وأحـــلام الخياليين حول دفاع المملكة العربية السعودية عن أراضيها ومواطنيها لكسر شوكة المد التسللي على الشريط الحدودي الجنوبي ، والذي بالفعل قد كُسرت شوكته على صخور ٍ برية وصقور جوية وأسماك قـرش ٍ بحرية ، وكأنه كان من الغريب أن يدافع جيش ٌ نظامي عن حدود وطنه ويسعى لتأمينها ، ومن بين الخياليين وأتباع الهوى الذي كشفت الأحداث الأخيرة عن زيف شعاراتهم الرنانة ثلة ٌ من المنشقين عن لحمة الصف ، فمنذ ما يقارب السبع سنوات وأنا أسمع عن حفنة ٍ من المنشقين عنا - لم أسمعهم ولكنني سمعت عنهم - قيل لي أن لديهم وجهة نظر ٍ تتمثل في الإصــلاح أسسوا باسم ذات الشعار قناة مذيعها ومصورها ومقدمها ومخرجها ومونتجها رجــل ٌ واحد هو ذاته الذي فضل الانشقاق عن وحدة الصف وهو ذاته الذي فــضـُّـل العيش في الأحياء اللندنية الفارهــه عن طمأنينة الوطن العظيمة اسمه د. سعد الفقيه، وأنا الذي لهذه اللحظة أشك في الحرف الرمزي الذي يستبق به اسمه ، ومن باب الفضول قلت لماذا لا أسمع وأرى سعادته المنشق بعد أن سئمت من سماع أخباره في دهاليز التجمعات الليلية ، فقد يكشف لي عن قليل من إستفهاماتي حوله وحول إصلاحــه ، بالفعل تابعته على حين غرة وفي جنح الليل المظلم (وقت البث المباشر) !! شـاهـدت على قناة الإصــلاح جهاز محمول وشيخ ٌ هـَـرِم ْ أقــرب إلى الخرف.. وشريط إخباري وآخر تساؤلي، وفي يمينها أرقام تلفونية لاستجداء الاتصالات الفضائية وفي مقدمتها قناة العالم طبعا ً وهي الأب الروحي الذي علمت فيما بعد أنه يستلهم من القائمين عليها الجنيهات الإسترلينية لمواجهة غلاء المعيشة!!..سمعت له قليلا ً وجدته قد اندرج بالفعل تحت لائحة \"أحـــلام الخياليين\" يتحدث في كل الأمور، يخيل إلى الناظر إليه أنه يخفي عصا موسى السحرية وخاتم سليمان الثمين ،ما لبث قليلا ً حتى أسقط بكلتا يديه ولسانه القناع عن شعار الإصلاح وليكشف لنا عن زيفه وأصبح يقذف بعبارات غير مهذبه جزافا ً، ومن الواضح جدا ً أنه عمل على إطلاق لحيته بعد أن اشتعل بها الشيب لاستجداء عقول السذج من حديثي التدين وأيضا ً أنه ينطلق من خبرة حياتيه كبيرة ، حتى أن ابن أخي الصغير \"عثمان\" كان يجلس بجنابي ذات يوم وأنا أتابع حديث سعادته على قناة الحوار ، وأظنه حفظه الله قد سئم من سماع هذه الخرافات وأخذ يتوسل إلي بكل ما هو عزيــز ٌ علي أن أ ُبـحـرَ بـه إلى قناة طيور الجنة لمشاهدة مغامرات عصومي ووليد الطفوليه.
كتبت في السابق هنا موضوعا ً بعنوان \"ثرثرة ٌ حـول الحرب؟!\" وقد كتبت عن مدى الهجوم الإعلامي الرسمي ضد المملكة العربية السعودية وحول حربها لتأمين حدودها الجنوبية ، وكنت أتمنى من ذات الجهة التي تقف وراء هذه الحملة الإعلامية الجوفاء أن تؤثر على نفسها من الثرثرة حول الحرب إلى ما بعد سقوطها بعد أن سقطت أقنعتها ، لأنها ستكون بخصاصة لهذه الثرثرة ، وإياكي أعني وإسمعي يا جارة.

وخلف المعارك بان الخــبر ..
عرفت صديقي قبل الــعدو ..
هذا يريق علينا الدموع وخنجره تحت ثوب الحداد..
وآخــر يدعو لرب العباد بنصرٍ قريب ٍ ودرء المحن ..
فلا تجزعوا يا أســـود الـفلا ..
فأنتم لأوطانكم سرمدا ...
فهذا دُخــان ٌ وذاك الـمـدود تحدثكم عن ليالي الصــمــود ..

f.aldakhel@hotmail.com


 6  0  1316
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    01-23-2010 11:01 صباحًا عبدالله :
    تستحضر مقولة لا تعرف قائلها.

    تبني رأيك على أساس ما يقوله الآخرون.

    لماذا هذا الهاجس الذي دعاك لكتابة مقالة عن \"المنشق\" حسب تعبيرك إن كان بهذا المستوى من عدم الأهمية وعدم التأثير كما تقول ؟!!

    المقال أشبه ما يكون بصحيفة حائطية هجومية فقط.

    حتى اسم الكاتب غير معروف.

    ما هو دورك ككاتب له منبر إعلامي في محاولات الإصلاح في الداخل !!
  • #2
    01-23-2010 05:40 مساءً النجمي :
    سلمت اناملك ..

    أصبت الحقيقة رغما عن انف من لا يريد ..

    واخص بذلك السابقين ..
  • #3
    01-23-2010 11:44 مساءً مازني الطاروق :
    كثير ماشهدت هذا المهرطق وقناته لتسليه واضاعه الوقت 0((((وحسبت عنده سالفه))))
    انا لدى سؤال لها الاسلاحي في بؤرة لندن هل سبق وتحدث عن حاجات جازان وظروفها القاسيه؟
    ام ان العرق الاعرابي الزبيري يحن وينسي الجنوب واهله
  • #4
    01-24-2010 05:45 صباحًا آنا :
    أبدعت ..

    ولا عزاء لأصحاب العقول المحدودة



    تحية عطرة لقلمك الذي ينم عن فكرك الواعي
  • #5
    01-26-2010 08:32 صباحًا عباس :
    للاخ عبدالله الرجل خاطبكم بالطريقة التي يفقهها امثالك وانا على ثقة بانة قادر على كتابات افضل ثم لماذا نبرة الدفاع عن الذي يسمي نفسة اصلاحي فقط بالكلام وهو مفسد في الواقع فهو يحاول اضعاف الدولة لمصالحة الشخصية المادية و الايدولوجية الفكرية ولاكن هيهات هيهات و كما نعلم من اين اتى من العراق و قد قالها الحجاج من قبل ولماذا نتكلم عن تاريخ عفا علية الزمان فبعدما وطي على انفهة صدام في عهدة هرب الى السعودية ولاكن كما يقال دائما اذا اكرمت الئيم تمردا وان اردت الاصلاح فالاصلاح ليس بالتعري وكشف الاعراض الاصلاح بالصناعة والاقتصاد والقوة العسكرية وكما نرى من خادم الحرمين الشريفين حفظة الله من توجة اصلاحي شامل وكبير في القضاء والاقتصاد والصناعة المدنية والعسكرية والتعليم من بعثات الى الخارج الى جامعات تقليدية ومتخصصة و تقنية الي الصحة ومستشفيات ومراكز بحوث الى المياة وحل مشكلتها بالطاقة الشمسية فياليت انك تفهم ياعبدالله ان المصلح خادم الحرمين الشريفين وليس المفسد الفقية قال تعالى(واذاقيل لهم لاتفسدو في الارض قالو انما نحن مصلحون الا انهم هم المفسدون ولاكن لايشعرون.) الهم وفق مليكنا لتشريع شرعة وسنة نبية ياحي ياقيوم.
  • #6
    01-27-2010 11:34 صباحًا صابراليزيدي :
    كم أنت رائع يا حر يعطيك العافية أخوي فيصل مقال جميل
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 08:17 صباحًا الإثنين 9 ديسمبر 2019.