• ×

09:16 مساءً , الجمعة 18 أكتوبر 2019

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

الحب والحقيقة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الحب أسطورة تاريخية ازدحمت بأحداث وقصص ماضيه , لنا أن نتعايش معها أو أن نكتفي بتخيل أحداثها المثيرة , لكل شخص قصه غرامية تعتبر خصوصية شخصية لا يحق للشخص الأخر أن يتجاوز حدوده في معرفة خفاياها , نسمع , نقرأ ونتشارك قصص غرامية تحت مسمى (الحب) دون أن ندرك معنى الحب الحقيقي الذي نريد أن نبحث عنه من وراء الستار الأسود ,الستار الذي يخفى في معظم أوقاته ذئاب بشريه تلتهم كل من حولها بوحشيه أليمه , نعتزز بوجود ذلك القلب بين الأضلع الذي يحتضن النصف الأخر ونحتضن الكثير من الحب لمن حولنا , لكننا صنفنا هذا الحب وفق قوائم معينه (صداقه , أخوه , زوجة , صاحب أو صاحبه )وغيرها , دون أن ندرك بأن للحب مسمى واحد مهما تغيرت وقائعه وتعددت تصنيفاته , الحب بمفهوم المفكرين والدارسين (شعور بالإعجاب والانجذاب نحو شخص ما ), فالحب قبل أن يولد في الشخص سبقه الإعجاب والانجذاب لمن أحبه ليولد على إثره الحب وليس العكس .

فا التواصل على شبكة الانترنت من خلال المواقع الاجتماعية مكنت الفرد من التعرف على أفراد من مختلف البلدان العربية والأجنبية , والتعبير الحرفي الذي تنتجه هذه المواقع من خلال المحادثات التي تحدث بين شخصين أوجدت نوع من الألفة والمحبة على هذه المواقع , هذه المواقع تحرك من قبل رغبة الشخص لها (عمل , متعة , اكتساب عادات وتقاليد مجتمع آخر , وغيرها ) فحب مواقع التواصل الاجتماعي على سبيل المثال حب خفي ينشأ بين شخصين التمس احدهما شيء مختلف في الأخر, تبدأ هذه العلاقة بالتعبير من خلال إرسال حروف العشق ومبادلة الكلمات الغزلية , المرأة في هذه الحالة ترى أنها ستعيش أعجوبة قيس وليلى في الحب , أو عبلة محبوبة عنترة بن شداد , أو أي أعجوبة قصصيه للحب .

لكن عاداتنا وتقاليدنا ا تمنعنا من البوح بمثل هذا النوع من الحب , لان المجتمع يرى بأن لذة الحب بعد الزواج , تؤدي إلى فشل الكثير من علاقات الحب التي تعتبر اختراق امني للعادات والتقاليد التي جبلنا عليها , والخوف من عدم وجود أكفاء لهذا الحب , وأصبح الحب الآن لعبة يستهان بها في أيدي الكثير وهذه حقيقة , أصبح البعض منا يتلاعب كثيرا بمشاعر الغير تحت مسمى (الحب ) الذي يطلقه دون أن يفهمه الحب أكثر من كلمه ننطقها أو نكتبها الحب كلمة تحمل آلف معنى , المساحة الواسعة وخلق الانسجام في بيئة يسودها التفاهم والصدق , بعيده كل البعد عن التشويه الذي يظلل المعنى الحقيقي للحب , سنجد بأن للحب معنى آخر يقول شكسبير (ما الحب إلا جنون ) فما أجمل جنون الحب الحقيقي .

1

 3  0  910
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    06-07-2013 04:55 صباحًا وفاء خشوري :
    سلم لنا قلمك
    احترامي
  • #2
    06-07-2013 05:27 مساءً محمدا :
    سلمت أناملككك في. تسطير. أجمل. تعريف للحب. الحقيقي.

    حب الأولين. الحب الظاهر. الذي ينتهي. بطرق. البيبأن
    أبدعت أخت أنغام. في. مدى الفرئ بين حبنا وحب الأولين
  • #3
    06-11-2013 08:22 مساءً بيادر :
    الحب هو عصب الحياةاينما يوجد نشعر بدفئ الحياة الاعجاب طريق الحب واعظم الحب حب لله والحب في الله انقاه مقال جميل
جميع الأوقات بتوقيت جرينتش +3 ساعات. الوقت الآن هو 09:16 مساءً الجمعة 18 أكتوبر 2019.