• ×

10:17 مساءً , الثلاثاء 29 سبتمبر 2020

أسعد الجابري
أسعد الجابري

أحبابك في انتظارك

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط


رأيتُ للموت أشراكاً على الطُّرُقِ=في كلِّ مُتَّفَقٍ منها ومُفْتَرقِ
في كل ثانية سيارةٌ جنحتْ=ما بين مُنْسَحِقٍ منها ومُحترقِِ
فأي دار من الأحزان سالمةٌ=وأيُّ دمعٍ جرى منهن في الحدَقِ
فتى يُبَنِّي به الآمالَ والدُه=وأمُّه تنثرُ الأفراحَ في الأُفُقِِ
غدا صباحاً على شأنٍ يؤمِّلُهُ=فعادَ جثمانه الملفوفُ في الخِِرََقِ
لا بارك الله فيها سرعةً نَهَبَتْ=شبابنا وَسَعَتْ بالثُّكْلِ في حَنَقِ
مثلُ الزهورِ وكا الورداتِ تغمضها=وأورثتهُنَّ إنتانا عن العَبَقِ
دمٌ يُراقُ وأرواحٌ مُمَزَّقةٌ=وأدمعٌ فوق آهاتٍ على أرقِِ
أب يُبَكِّي وأمٌ ثاكلٌ صُعِقَتْ=وزوجةٌ بلَّت "السلسالَ" في العُنُقِ
وصِبيةٌ بعد طيبٍ ضاقَ عيشُهمُ=وأُدخِلوا مِن ظلام اليُتْمِ في نفقِ
يا سائقي المركباتِ استلهموا عِبَرَاً=مما يؤول له المهووسُ بالسَّبَقِ
فالجَهْلُ يُردي والاستهتارُ مهلكةٌ=والرُّشْدُ أولى مُؤاخاةً لمُنْطَلِقِ
مَنْ ذَكَّرَ النَّفْسَ بالأخْطَارِ جَنَّبَها=ومنْ تَوَقى شُرورَ الحادثاتِ وُقي
تلك الخطوط شبَاكٌ للرَّدى نُصبت=وسرعةُ السير في الإهمال والنَّزَقِ
ما في الوجودِ كسياراتِنا عَبثاً=وسائقيها كما شنٌّ عَلى طَبَقِ
يظنُّه مالكاً للخطِّ مُنْفَرِداً=ومن حواليه هالاتٍ من الأَلَقِ
مُفَحِطُونَ" وقَتَّالونَ أَنْفُسَهُمْ=وربعَهُمْ دونما حُزنٍ ولا قَلَقِ
بلا عقابٍ يهابوهُ ولا حَرَجٍ=لما أتوهُ من الأخطارِ والحَمَقِِ
فَسِرْ رويداً وراعِ السَّالِكين وكُن=مثال وعيٍ سليمٍ بيننا ورُقِي
لا تُسْرِعْ احذرْ وقُدْ مهلاً ومُنتَبِهاً=فالموت أسرع لا تأمنْ ولا تَثِقِ
ففي انتظارِكَ أحبابٌ تهمُّهمُ=والموتُ ينْصبُ أشْراكاً عَلى الطُّرُقِ
1

بواسطة : أسعد الجابري
 1  0  744
التعليقات ( 0 )