• ×

02:27 مساءً , الإثنين 21 سبتمبر 2020

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

همساتٌ حزينة

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

مرة أخرى بذلك المكان
ومع ذلك الفنجان
بصمت رهيب أضاع صخب سعادة ذاك الزمان
ارتشفت قهوتي مطلة بعمق فنجان
تتابع الرشفات
بين اللحظه والأخريات لأ ري ألبوم ذكريات
تتالت أحداثه هربا من بين النظرات
طوقت أبواب الحنين
اشعلت نيران الهمسات
شوق ووله وحب يخنقه تنميق العبارات
وروح تلامس جسد الثواني لتهدأ روع اللحظات
ذهبت بلا عودة
وبين جوانحها جنون أنثي ورائحه العطر
وأوانٍ سرقها صندوق ذكريات
في وقت مضى
حتى الألم موجع حتى توجع
الاهات
كسرب تتبادل مفرداته والكلمات
ليبقى مزهواً ليسرق نظر العين رغما عنا
يتبختر تواضع ربيع شذىً عبقه العالم
وقد زينها التتويج بين فنجاني والشفتين
شهق القلب آهٍ لم أعد أحتمل زفيرها
توقفت عند تلك اللحظات
رغما عني
ذلك جميعه لن يتكرر سوى معها
عبارة زينت جدارنه بين نظراته تلهف الوفا
فهل يعقل بان أضيع العمر في التناسي وأن يستدرك فنجانٌ جرح الهوى

 8  0  1284
التعليقات ( 6 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    01-10-2013 07:44 مساءً المشرف محمد المنصور :
    نصي ثري بمفرداته , يلامس عنق الحقيقة , ويلوي اضطرابات الأنا , يصرع, ولايبقي أثرا لحزن , بالتوفيق .
  • #2
    01-11-2013 10:01 مساءً امانى احمد :
    ذهبت وبلا عودة
    كلمات رائعه دو احساس مرهف دائم احساسك وقلمك عزيزتى
    تحياتى لكى
  • #3
    01-12-2013 03:29 مساءً حميد :
    احساس مرهف وخيال يتامل الزمان والمكان المضطرب اضطراب هذا العالم الى مزيد من الكتابة مع التمنيات لكم بدوام الاستمرار في تقديم مايجول بخيالكم وبارك الله بكم
  • #4
    01-12-2013 09:21 مساءً الحاج رمضان فوده :
    [COLOR=undefined]ماشاء الله شعر جميل وتسلم الايادى[/
  • #5
    01-12-2013 10:03 مساءً Talal Qasem :
    ما الحزن إلا كنزلات البرد والحمى التي لاتفرق
    بين صيف ولاشتاء بل تهجم فجأة ولاترحم صغيراً ولاكبيراً
    ما الحزن إلا كالطيور التي تريد أن تهاجر لكن
    إحداها جناحه مكسور وهي ملتفة حوله وقلقة بشأن
    أن تتركه وحيدا أوأن تترك عالمها وتبقى معه
    طلال السيلاوي
  • #6
    01-14-2013 12:45 صباحًا سطم الغبين :
    من خلال هذا النص تعبر الشاعرة ايمان اسماعيل عن الوحدة و الانتظار بأسلوب رائع تقديري للجمال