• ×

06:21 مساءً , الإثنين 28 سبتمبر 2020

حسن مشهور
حسن مشهور

فن العلاقات والدور المجتمعي

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
تنشأ العلاقات الإنسانية التي تقوم بين شخصين أو أكثر لتسد النقص الحاصل وتكمل مستوى معين من العاطفة أو الدور في المجتمع أو لتحقيق مراد وهدف صغير أو كبير فردي أو مركب بجماله أو قبحه.
والعلاقات الإنسانية هي أعقد وأصعب العلاقات لما يكتسيها من فوارق ويؤثر بها من ظروف واختلاف الأهداف من فترة إلى أخرى .
قد تتعدى العلاقات محيط الإنسان ويفرض له طريق أخر قد يقوده في فترة وجيزة لقفزات غير طبيعية في المجتمع كعلاقتك بوزير أو مسئول أو صاحب نفوذ أو مدير بنك أو مدير مبيعات أو مدير شركات هذا بالجانب المادي وقد تتجه إلى طريق أخر حينما نسير مع علاقة مع أهل القرآن وأهل العلم وأصحاب المنابر ....الخ.
ونعلم كامل العلم أن هذه العلاقات سوف نتبرأ منها يوم الحساب : (الْأَخِلَّاء يَوْمَئِذٍ بَعْضُهُمْ لِبَعْضٍ عَدُوٌّ إِلَّا الْمُتَّقِينَ)
وفي حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( مثل الجليس الصالح والجليس السوء كحامل المسك ونافخ الكير، فحامل المسك إما أن يحذيك، وإما أن تبتاع منه، وإما أن تجد منه رائحة طيبة، ونافخ الكير إما أن يحرق ثيابك، وإما أن تجد منه رائحة خبيثة ).
منهجية واضحة في اختيار العلاقات ولنا في رسول الله صلى الله عليه وسلم في اختياره لتلك العلاقة الإنسانية الفريدة مع أبوبكر الصديق رضي الله عنه أعظم خطة لبناء العلاقات .
علاقتنا الآن يصيبها نمط المصالح وحب الظهور وكثير منا يحاول تطبيق طريقة ( SMILE ) لكي نقييم علاقة مع الآخرين وذلك لمن يملك ترك انطباع وأثر في نفس الطرف الأخر في أقل من نصف دقيقة .
وهي عبارة عن خمس وصايا مجموعة في هذه الكلمة، وهي كالتالي:
1) ابتسم (S : smile).
2) صافح (M: make shake).
3) عرف نفسك ( I : introduce).
4) تعرف على الطرف الآخر (L : learn).
5) طالعه بعينك (E : Eye contact)
وتقام عليها دورات وتكتسب لها مهارات ليتم اختراق وسط معين لتحقيق هذا النوع من العلاقات السوية والغير سوية ، وقد أخذ البعض على عاتقة النقاط العشر في بناء العلاقات وصناعة مميزة :
1)أخلاص النية لله تعالى في هذه العلاقة.
2) وضوح الهدف .
3) أهمية العلاقة وتأثيرها.
4) اختيار الطريق السهل للشهرة.
5) التوسع في المجتمع لبناء العلاقات.
6) البعد عن المصالح واستشعار ذلك في نفوس مجتمعك.
7) بناء الشخصية القوية .
8) الكرم والسخاء بوجود المال .
9) الاهتمام بحاجات الناس.
10) ابتسامتك وملامحك لها الأثر الكبير.
ومع تجدد حياة الإنسان حتماً سوف تتغير علاقاته وأساليب تفكيره وأهدافه والتخلص من كل ما هو مشبوه من تلك العلاقات في الزمن السابق وإخفاء العيوب في شخصيته وقد يصل به الأمر لهجر المحيط والمكان والمجتمع والبيئة الذي ولد وعاش وترعرع فيه.
أكتاف الآخرين قد تكون أحدى وسائل الوصول لهذه العلاقات ونسب مجهودات المبدعين ومصادرة أفكار الآخرين وعدم حفظ الحقوق ومن ثم تصدر المجالس والمنابر وتلك المكاتب بدون تقديم ما يشفع لك في المجتمع .
وبعد هذا يأتي دور المحافظة على هذا الهدف ومحاولة جلب الفئة التي تناسب نمط تفكير وإستراتيجية هذه العلاقة.
في حياتنا كثير من العلاقات :
فهل تخضع علاقتنا لموازين العقل والمنطق قبل أن نضع الكف بالكف و القلب بالشك ؟

1

بواسطة : حسن مشهور
 1  0  1010
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-30-2012 02:52 مساءً ناصر أقعش :
    ( أكتاف الآخرين قد تكون أحدى وسائل الوصول لهذه العلاقات ونسب مجهودات المبدعين ومصادرة أفكار الآخرين وعدم حفظ الحقوق ومن ثم تصدر المجالس والمنابر وتلك المكاتب بدون تقديم ما يشفع لك في المجتمع )

    أصابـك سهـم أم بُليـت بنـظـرةٍ // فمـا هـذه إلاسجيـة مـن رُمـي
    • #1 - 1
      12-01-2012 12:44 صباحًا حسن عبدالله مشهور :
      أخي : ناصر أقعش

      أبشرك لم أصاب لابنطرة ولاسهم ولارصاصة طائشة
      مقالي يصور واقع من وجهة نظري
      ليس لفئة أو جهة معينة
      حاول أن تركب محطات المقال على فئات مختلفة بالمجتمع
      هل سوف تنطبق بنسبة كبيرة ؟

      شكراً لك بلاحدود