• ×

03:09 مساءً , السبت 19 سبتمبر 2020

توفيق العفيف
توفيق العفيف

الرئيس المخلوع معارض آخر زمن ...

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
الرئيس السابق على عبدلله صالح يُبدي نفسه وكأنه معارضه من الطراز الأول حيث يهتم الآن بحقوق الإنسان اليمني ويراعي ظروف الناس ويُريد أن ينتصر للملظوم وكأنه لم يصنع شيئاً قبيحاً بل لا يعلم انه صنع فساداً لم ينته حتى ولو بعد ثلاثين عاماً مِن تَركهُ للسلطة اليوم يصنع نفسه مراعياً للمضطهدين يحنُ على الناس يجمع العواطف التي أصبحت مُنهكة من الآعيبه القذرة ليظهربالصورة البريئة.

يكبر للحرب مع نفسه يقف أمام مناصريه بكامل جنون العظمة يتلألأ البشر على محياه , يخاطب المجانين أما المحيطون به وضعوا أصابعهم على أنوفهم من قذارة كذبه المتورمأ,اسمَعَ كل المطبلين والمهرجين والراقصين والمرتضين لكل معاني العبودية وجمع المال ليعلمهم درسا أ لا تضيعوا حقوقكم دعوا اليتامى يموتون .

قائلاً " أهم شيء حقوقكم تعالوا من كل الأبواب والباب الرابع وكأنه ينوي التربع على السلطة مره أُخرى؛ من بعد ما عانى الشعب من بطشه ,وأزاحه مع زمرة الهيمنة المتوارثة , ويخاطبهم : "لنهتم بالحقوق الحزبية لا تدعوا الفرصة لِمنافسيكم ليخرجوا من البلاد , لنقلع زُمر الفساد !!!

يا لابتسامتك البريئة المليئة بحقد فرعون وقومه على موسى وآله ,لو ترى أطفالنا ابتسامتك لاستبشروا بفساد عم البلاد وتوارى بين الأصفاد إلى متى يا فرعون زمانك دع الناس يعيش في بلدهم دع الأرامل دع اليتامى دع الأموات يرتاحون في قبورهم دع نضرتك القاتلة إليهم, سأقول لك عبارة وليتوارثاه أبنائي وأبناء أبنائي وأبنائك وأبناء أبنائك الجاهل لا يولد إلا جاهلاً ولا يتربى في حضنه إلا جاهلاً سيلعنك التأريخ وتُزوِرُك الصحف اليوم قد خلعناك كأسنان الأطفال لنتابع اعتقاد من عاشوا في عهدك في الجهل سننقذك إلى عين الشمس لتأتينا الشمس بأنساناً نعزه ويعزنا لا تأتي بعده سوى آلام أو أوجاع أو أوهام.


1

بواسطة : توفيق العفيف
 0  0  803
التعليقات ( 0 )