• ×

04:18 صباحًا , الخميس 24 سبتمبر 2020

عبدالله متعب
عبدالله متعب

أنا أفضل منه !

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
لم يكن الله ليستخلف في أرضه خلفاءَ لا يعقلون خصوصاً وأن الغاية من خلقهم ونوعية العلاقة بينه وبينهم والطبيعة الكونية التي يعيشون داخل إطارها تقوم على أساسٍ فكريٍ بحت الأمر الذي جعله جل في علاه يميزنا عن غيرنا من المخلوقات تكريماً وتفضيلاً بما هو أعمق من المخ الدماغي والذي يعد جهازاً تنظيمياً أوجده الله لإدارة أعضاء الجسد ومتابعة أدوارها الوظيفية لذا فإن وجوده لا يعني بالضرورة وجود العقل كما أن وجود ( العقل ) لا يعني بالضرورة وجود فكرٍ واحد وهو الأمر الذي يستحيل معه على الناس تقييم الأداء الفكري وتحديد صحته ومستوياته لدى بعضهم البعض .

بكل حيادية وإنصاف وهذا يعني أن كل تقييم تم أو سيتم مستقبلاً بهذا الخصوص يقوم على نفس الأسس والمقاييس التي اعتمدها الشيطان لنفسه تقيماً وتقديرا واتخذها لعدم السجود سبباً وتبريرا والدليل أن ( أنا أفضل منه ) أو( نحن أفضل منهم ) سبب كل شرارة جرة للناس شراً وأوقدت للحرب ناراً , وبما أن الله قد جعل للملائكة على ما دونهم من الخلق سلطاناً كبيرا ولإبليس قدرات يؤثر بها علينا وفينا ما يجعل من المقارنة بيننا وبينهم مستحيلا ويؤكد في نفس الوقت أن أمر السجود لآدم لم يكن إلا تفضلاً من الرحمن عليه وما كان تفضيلا فلو كنا من الشيطان أفضل ذكاءً وتفكيرا ما استدرجنا عرقياً ودينياً ومادياً للتعامل فيما بيننا بتلك ( الأفضلية ) التي منعته من السجود احتقاراً لأبينا .


بواسطة : عبدالله متعب
 0  0  1289
التعليقات ( 0 )