• ×

08:40 صباحًا , الجمعة 27 نوفمبر 2020

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

الطريق إلى العالم الأول

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

هل يسرقون اويشحذون اويموتون جوعا إلى ألان سنة ألا شهران لإكمال معاملة أب متوفى لصرف راتبه التقاعدي دعوني أقولها وبكل فخر إذ أنجزت المعاملة في تمام ألسنه الحمد لله لقد اجتزنا العالم العاشر بنجاح
لابد أن نعرف أن هناك بعض من الأشخاص الذين وكل لهم عمل ما في دائرة ما لكي يقوم بتسهيل أعمال المواطن والتخفيف من وطأة الجهد الذي يلاقيه هذا المواطن في سبيل الحصول على خدمة يحتاج لها ,لكن وللأسف نجد أن بعضاً من الموظفين وكأنما وضع ليزيد من أعباء العمل ويزيد من الطلبات وإرهاق ا لمواطن الذي قدم لإنجاز عمله .فحينها لا تعلم لمَ كان هذا التقدم والتكنولوجيا والحاسب الآلي تلك الشبكة العنكبوتية التي وصلت بكل دائرة وكل جهة لتسهيل الحصول علي المعلومة عن كل ما يخص أي عمل أو آي فرد .فما الداعي بعد هذه التكنولوجيا إلي العودة إلي الروتين القاتل في السعي للحصول من كل جهة أوكل إدارة على ورقة تثبت ما هو في الجهاز ,إذ ما الداعي إلي هذا الحاسب .إذا ما زلنا نعتمد علي غيره ,ولكي يزاد الطين بلة ـنجد ذلك الموظف وهو (متنرفز) ومقطب حاجبيه ومتحدث من فوق رأس أنفه ليقول لك عذراً أخر يضاف إلي الأعذار الأخرى ومهمة أخرى تضاف إلي المهمات السابقة والصعوبات اللاحقة. لكي يجعلك تركض من جهة لأخرى حاملاً معك ملفاً مليئاً بأوراق وتعريف وتصاريف إلي أن تشعر بالألم والمرارة وأنت متنقل ما بين حانة ومانه ,لتجد أنه في أخر الأمر كل تلك المعلومات متوفرة في الحاسب الآلي وإلا ما فائدة الحاسب إذا كان دوره للزينة فقط فرفقاً ثم رفقاً يا من تقومون علي أعمال العباد وبعداً بعداً عن التشدد والتضييق وتأخير الأعمال بصناعة الروتين القاتل والطلبات الكثيرة (فالله في عون العبد ما دام العبد في عون أخيه ).والنظرة الجيدة في وضع الشخص المناسب في المكان المناسب واختيار ذوي الخبرة والحنكة في التعامل مع المراجعين لأن فيهم الكبير والصغير والمسن والمرأة. والمتعلم والجاهل فكل له أحترمه وطريقة التعامل معه فما وضع الموظف إلا ليسهل الأعمال ويزيل العثرات. وإلا ما الفائدة من مسمى وظيفة إذا كانت للتعجيز وإهدار الوقت وتأخير الأعمال .فالأخلاق والمعاملة الحسنة هي لب الموضوع وتسهيل الأعمال هي الهدف المنشود وجزى الله العاملين المخلصين خيراً وأعان غيرهم علي ترويض أنفسهم وتصحيح أخطائهم .

 3  0  1185
التعليقات ( 3 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-10-2009 04:21 صباحًا SILVER :
    احيي كاتب المقال لأنه جاء في الصميم كلام كله صح أسوأ مؤسسه شفتها في حياتي المؤسسة العامة للتقاعد موظفينها أخلاقهم سيئة للغاية مايقدرون ظروف الناس همهم الواسطة لكن ما أقول الله يهديهم وييسر أمور كل مواطن وببقول للمؤسسه حرام عليكم في ناس والله مو لاقيه الي تصرف به على اولادها ولاحتى حق تسديد الكهرب فأقول لموظفين المؤسسة العامة للتقاعد اتقوا الله ويسرو امور المواطنين جزاكم الله خير
  • #2
    12-10-2009 09:52 صباحًا الهادف :
    اذ كان الكلام هاذا صحيح الله يخلف علينا الواحد والله يامن اولاده قبل لايموت حسبي الله عليهم حسبي الله على الي حطهم والله هم يحتاجو للجنة توضيح الحقائق زي غيرهم والله اشكر صحيفتكم نوضيح مثل هكذا حقائق ليعرف الشخص يضع ميزانيه تصرف لاولاده بعد الوفاه
    من يهن يسهل الهوان عليه؟
  • #3
    12-12-2009 04:50 مساءً أبو زياد :
    ذهبت بنفسي لإنهاء معاملة في دائرة حكومية

    ولما وجدت مماطلة و (قلة أدب) من الموظف

    اتجهت إلى مديره لعلني أجد بابه مفتوح للمواطنين

    جميل .. الباب مفتوح .. عسى أن أراه خلف مكتبه..

    ماشاءالله .. المدير موجود .. عسى أن يكون متفرغاً لاستقبالي.

    الحمد لله .. لايوجد في يده ورقة ولا في أذنه سماعة هاتف.

    السلام عليكم .. موظفكم ياسيدي رفض استقبال معاملتي المكتملة الشروط بحجة (أصبر شوي ماتشوفني مشغول !!) وهو ليس بمشغول سوى بالـ (السوالف مع الشباب عن كشتة البارح)

    رد المدير .. وعليكم السلام .. (طيب انتظره ياخي وش وراك انت..)

    أقسم بالله العظيم .. كان رده بالحرف الواحد (أنت في دائرة حكومية خل صدرك وسيع والا ترى بنقول لك تعال بعد شهر وخل المعاملة في الروتين المعتاد)

    لمن اشتكي؟؟؟