• ×

10:10 مساءً , الأحد 29 نوفمبر 2020

المدير
المدير

نعم زار القائد ـــ الموفق بإذن الله ـــ أبنائه المرابطين على الحدود

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

الحمد لله والصلاة والسلام على أشرف خلق الله محمد بن عبد الله وعلى آله وصحبه وسلم .
من نعم الله على هذه البلاد الطيبة حاضنة الحرمين الشريفين أن تكون قيادتها منذ وضعت لبناتها الأولى على يد مؤسسها الملك عبد العزيز بن عبد الرحمن آل سعود ـــ طيب الله ثراه ــــ تحكم بشرع الله تعالى دستورًا ومنهاجاً وقولاً وعملاً .

وقد استمر هذا المنهج القويم بفضل الله في أبنائه البررة حتى آلت المسؤولية إلى خادم الحرمين الشريفين الملك عبد الله بن عبد العزيز وفقه الله وسدد على دروب الخير خطاه ورزقه البطانة الصالحة وكفاه شر بطانة السوء .

نعم عبد الله بن عبد العزيز ملك الإنسانية ملك العدل ملك الحب بكل معانيه , والحديث اليوم عن تلك الزيارة التي قام بها ـــ يحفظه الله ـــ يوم الأربعاء الموافق 15/12/1430هـ لأبنائه منسوبي القوات المسلحة الذين يحاربون المعتدين الطاغين على حدودنا الجنوبية وهم الحوثيين المأجورين الخائنين للإسلام والعروبة والجوار .

نعم زار القائد ـــ الموفق بإذن الله ـــ أبنائه المرابطين على الحدود ليشكرهم على مواقفهم البطولية الرائعة التي سجلوها بأرواحهم ودمائهم ضد العدو الخائن ,وليقوي فيهم روح العزيمة ليواصلوا تصديهم للعدو الغاشم على حدود مملكتنا وليبرهن لهم أن القيادة في بلاد الحرمين الشريفين تقف مع أبنائها البواسل خطوة بخطوة لدحر العدوان وتطهير حدودنا الآمنة دوماً بإذن الله .

وعلى صعيد آخر فلم ينسى خادم الحرمين الشريفين ـــ يحفظه الله ـــ مواطنيه النازحين الذين اضطرتهم الحرب الآثمة لمغادرة منازلهم وقراهم ، وهل ينسى مثل عبد الله بن عبد العزيز ملك العدل والإنسانية مثل هذا الواجب ؟ كلا فهو طبعه وديدنه أن يحرص على مثل هذا الواجب , وقد تعوَّد منه شعبه ورعاياه تضميد الجراح ومواساة المكلوم .

نعم لقد برهن خادم الحرمين الشريفين ـــ يحفظه الله ـــ بحسه العالي وعطفه المألوف شعوره الدائم بتخفيف وطأة ما قد يتعرض له أبناء شعبه ومواطنيه حيث أمــر ـــ يحفظه الله ـــ ببناء عشرة آلاف وحدة سكنية مجهزة بكل لوازمها وخلال عام واحد لأبناء القرى النازحين الذين اقتضت الضرورة أن تُخلى قراهم الحدودية حفاظا على أمنهم وسلامتهم حتى يتم تطهيرها من العدو الظالم .

وأخيرا حمدا لله العلي القدير أن هيأ لبلادنا قيادة عادلة راشدة تشعر بعمق بما قد يتعرض له أبنائها ومواطنيها ولا ترضى أن يمسهم أحد بسوء , وتواسيهم وتهتم بشؤونهم على كل حال .

فلك الله يا خادم الحرمين الشريفين وجزاك الله خير الجزاء عن شعبك ومواطنيك , ونقول لك بصدق وفخر حكمت فعدلت وأنصفت ووفقت بإذن الله .

سائلين المولى جلت قدرته أن يحفظك وولي عهدك ونائبك الثاني وكل من يعمل معك بإخلاص لتحقيق الأمانة التي نستشعرها ليل نهار أطال الله في عمرك وأيدك بعونه ونصره وجعل بلادنا آمنة مطمئنة رائدة على مستوى العالم أجمع وآخر دعوانا أن الحمد لله رب العالمين .

أ.د /علي بن يحيى العريشي
وكيل جامعة جازان

بواسطة : المدير
 2  0  1821
التعليقات ( 0 )