• ×

06:20 مساءً , السبت 19 سبتمبر 2020

محمد المنصور الحازمي
محمد المنصور الحازمي

ماهر الأسد رأس الأفعى .

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

نتمنى أن يحكم بشار عقله لو كان يعقل , معروف أنه دميه بيد أخيه ماهر الشرس الطبع والمكروه والذي لا يتورع عن فعل أي منكر وهو من ساهم بقتل أخيه باسل الذي كان يعارض زواج آصف شوكت من شقيقته حيث كان زميلا لماهر الأسد وبنفس توجهاته الشريرة بأن قام بإعطاب كوابح سيارة باسل , حيث قضى بحادث قبيل وفاة والده الرئيس حافظ الأسد الذي كان يعد باسل الأسد لخلافته , ودفع ببشار للمقدمة لعلمه بدناءة ماهر وكراهية عامة الناس له كونه لا يتورع عن أي سلوك قد يعجل بنهاية حقبة حكم آل الأسد .

وتم تنصيب بشار الأسد كونه غير معروف لدى الشعب الا أنه كان طبيباً ويحظى بسنعة تتناقض مع سمعة ماهر, ولما قربه والده منه حيث كان يعلم باستحالة أن يكون ماهر بالمقدمة لتاريخه الأسود . وبكلمة من ماهر سينصاع بشار كونه يعرف نقاط ضعفه . ومن خلال ذلك أن من يحكم من وراء الستار ماهر الأسد ومن بالواجهة الرسمية والاعلامية بشار الأسد .
يروى أنه مصاب مرض نفسي بشخصيته وكان يتردد على عيادة طبيب نفسي مشهور بسوريا , وكان قد عاود مراجعة عيادات نفسية بالعاصمة البريطانية لندن , ومن علامات اهتزاز شخصيته أن تشاهده يخطبه وهو مستغرقاً بالضحك على كلامه ليستجلب التصفيق , ولذلك بالطبع الأمور بيد عائلة الأسد التي تخشى ماهر تتكتم على ذلك , ولكن أحد المقربين من عائلة الأسد والذي هرب من سوريا لعدم تقبله ما يجري في إدارة شؤون الدولة وسيطرة ماهر على أخيه بشار سرب معلومات خطيرة منها أنه بإحدى النقاشات عندما بدا أن "بشار" يريد تقديم تنازلات للمعارضة ولمَّا تتأزم الأمور فلم يرق ذلك لماهر فصفعه على وجهه ولم ينبس الرئيس بشار ببنت شفة.

يستشف من ذلك أنه لو كان حقيقة رجل قرار وقوي الشخصية لاعتقل أخاه ولكانت الأمور لم تتدهور لهذا الحد , وبخاصة وقد نصحه كثير من الزعماء العرب والأجانب بإقصاء شقيقه ماهر وأنه سيقوده إلى مالا يحمد عقباه , ولكنه بحكم شخصيته المهزوزة والمرتبكة لا يستطيع أن يتخذ قرارا كهذا كون شقيقه من خلفه لواء كامل بالجيش بل فرقة وهي الفرقة الرابعة التي تقوم بقصف المدن بالمدفعية وراجمات الصواريخ وتتبع كتيبة منها الفرق الأخرى لتقوم بقتل من لم ينفذوا الأوامر أو لم يضربوا المتظاهرين بشدة , وتعمل قوات الشبيحة بإمرته تقوم بالقنص من أسطح المنازل , وتنفذ عمليات دهم لأسر المنشقين من العسكريين الذين فروا خارج البلاد أو الذين انضموا للجيش الحر الذي يقوم بحماية المتظاهرين ومدن الشمال , حمص , حماة , إدلب ,والزبداني بريف دمشق.

المعوَّل أن تتم تصفية ماهر الأسد من عناصر بداخل النظام تخشى البوح بولائها للمعارضة , ومن بعدها تكون إزاحة بشار بالقوة أو أن يهرَّب خارج سوريا , حيث تدور بالكواليس من قبل روسيا وفنزويلا والبرازيل , ومن الدول المرشحة لقبول استضافته الجزائر أو السودان , وفي دول أميركا الجنوبية البرازيل وبأميركا اللاتينية الاكوادور أو فنزويلا.

السؤال : متى يرشد بشار ويتعظ بمن سبقه من رؤساء , وكان بإمكانه الموافقة على تطبيق النموذج اليمني , لأنه من المستحيل أن يستمر بحكم سوريا بالقوة لولا خشيته بطش شقشقه ماهر الأسد , ولكن من غير المستبعد أن تنهي رئاسته لسوريا نهاية مأساوية , قد تطول ولكنها غير عصية , وبغض النظر عن تلكؤ أميركا وبريطانيا وفرنسا في الموافقة على المشاركة بقوات دولية عربية مشتركة وفقاً لمقترح أمين عام الأمم المتحدة وأمين عام جامعة الدول العربية , ل ايمكن أن تعود عقارب الساعة للوراء وأن ينجح كما نجح والده بقمع ثورة عام 1982م حيث تم قتل عشرة آلاف بحماة وحدها , لم تكن هنالك أدنى ردات فعل عربية أو دولية , ولم يكن الاعلام بهذا الزخم .
.


1

 1  0  2056
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-15-2012 05:46 صباحًا نوران سالم :
    اللهم ان بشار الوحش يعث بالارض فساد يقتل ويبطش ويفتن بعبادك الضعفاء فاسحق جبروته ولا تمكنه منا يا ارحم الراحمين
    اللهم ان بشار جند الكفرة الجاهلين الظالمين علينا فايدوه على قتلنا وعذابنا وساروا في الديار يقتلو الابرار ويحرموا
    الاطفال ويعتدوا على المؤمنات الطاهرات فقاتلهم يا الله وانزل عليهم عذابك وسخطك وانصرنا على هؤلاء القوم الكافرين >> مقال اكثر من متميز وكل كلمة خطها قلمك صحيحة فلك كلمات شكروهى دائما تكون في غاية الصعوبة عند الصياغة
    ربما لأنها تشعرنا دوماً ، بقصورها وعدم إيفائها حق من نهديه هذه الأسطر ..
    واليوم تقف أمامنا الصعوبة ذاتها...سالمت يمناك اخى