• ×

04:37 صباحًا , الخميس 29 أكتوبر 2020

صورة للكاتبات
صورة للكاتبات

وهموها.......فضيّعوها!‎

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

شرارة تشتعل بين حين وآخر,مغزاها بعيد المدى ,رسالة مزينة بورد عفّنته نفوس شرسة ضد المرأة السعودية ,المهم والأهم تدمير مبادئها وجذورها الدينية ..شعارات واهية تحاول أن تُخلّد غير المألوف.. في واقع المرأة , يحملون أفكارا شيطانية محبوكة, مما جعل المرأة السعودية توهمت الظلم وإقصاءها ونسيت المسكينة أن الدين حفظ لها كرامتها ولم يمتهن حقوقها..

طمأنينة زائفة تحاول بعض النفوس أن توصلها للمرأة المسلمة السعودية بأن العصر الذهبي لرغباتها قد حان, ولابد من كسرالحواجز وإعلان التمرد على أنوثتها واتخاذها منحىً آخر غير ما رسمه لها الدين.

المرأة السعودية تقف أمام موجة عارمة من التصدي لمكانتها كأم وأخت وإبنة وزوجة كرامتها محفوظة ـ إلا ما ندر ـ وفي كل مكان منذ الخليقة هناك شواذ ممن هضموا حق المرأة المفروض لها ,و لا نقيس علي ذلك في احترام ونيل المرأة حقوقها ..التخطيط الجهنمي الشيطاني والذي بدأ في لف خيوط العنكبوت حول المرأة هو ما سيخرجها من كينونتها التي حفظها لها الاسلام..دوما حجة المرضى من مدعي التحرر واخراج الأنثى من حشمتها وحيائها هم من وهموها بانتقاص الدين لها كعنصر مشارك وهذا هو الخطأ بعينه..

هذه المرحلة الصعبة من التحديات والخطر المحدق بنا كنساء لابد من التصدي له ,ولا يمكن إلا بالتفكير العميق في الموازنة بين حياتنا كنساء في السعودية وغيرنا من نساء العالم..أنا لا أدعي الكمال للمرأة من حقوقها الكاملة التي وضحها الدين والسنة النبوية والأيات والأحاديث في ذلك واضحة وكثيرة ........ وأيضا لا نقيس معاناة بعض النساء اللواتي عشّن هضم لحقوقهن بمن يتمتعن بكامل الحقوق ...........الإعصار جدا خطير بدأ بتشكيك المرأة في نفسها وسينتهي بتدميرها وسرعان كسرها وإلا لما شبههن الرسول صلى الله عليه وسلم (بالقوارير) لا بد من التصدي له أخواتي ؛ فالدين واضح والمشكلة فيمن لاُيُتقن ولايتفهم تطبيقه من الجنسين !!


1

 5  0  1247
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    02-07-2012 04:52 مساءً البليبل الذروي :
    لله درك .. لله درك .. لله درك

    بإذن الله لي عودة للوقوف عند هذا المقال الرائع فليكن في القمة ياجازان نيوز
    بارك الله فيك أيتها النقية
  • #2
    02-09-2012 12:33 مساءً البليبل الذروي :


    ...........الإعصار جدا خطير بدأ بتشكيك المرأة في نفسها وسينتهي بتدميرها وسرعان كسرها وإلا لما شبههن الرسول صلى الله عليه وسلم (بالقوارير) لا بد من التصدي له أخواتي ؛ فالدين واضح والمشكلة فيمن لاُيُتقن ولايتفهم تطبيقه من الجنسين !!

    ـــــــــــــــــــ

    قد برز في مجتمعنا السعودي من ينادي بأفكار دخيلة، وينشر ثقافات تغريبية خطيرة، تطمس الهويّة، وتقضي على المزيّة، وحجتهم هي التقدم والحرية، وقد يؤولون لذلك نصوصاً شرعية؛ كي تتوافق مع هواهم ، ليصلوا بها إلى مبتغاهم .
    (وإذا قيل لهم لا تفسدوا في الأرض قالوا إنما نحن مصلحون. ألا إنهم هم المفسدون ولكن لا يشعرون).

    إن هي إلا وباء كبير، وشر مستطير،تفسد على المرء دينه، وتؤدي إلى ضياع مستقبله وآخرته، ينتج عنها خلل في الفكر، وتشويش في التفكير ، واضطراب في المشاعر ، وانحراف في السلوك.
    (ومن الناس من يعجبك قوله في الحياة الدنيا ويشهدالله على ما في قلبه وهو ألد الخصام. وإذا تولى سعى في الأرض ليفسد فيهاويهلك الحرث والنسل والله لا يحب الفساد).

    إني لأرجو أن نحمي أنفسنا من تلك الأبواق الضالة، والأصوات الهدامة، التي تعبث بالثوابت، أو تنشر الفكر المغلوط، أو تقدم الطرح المسموم، وذلك بدحض أقوالهم، وتفنيد افتراءاتهم، والكشف عن خططهم الفاسدة، ومخططاتهم الفاشلة.

    كما أتمنى الاستفادة من أي ثقافة دنيوية؛ توسع الآفاق, وتشعل الإبداع،وتزيد في النماء والعطاء ؛ مادمنا نحافظ على هويتنا الإسلامية، ونحرص على فهمها، ونهتم بنشرها في أرجاء الكرة الأرضية، وللناس كافة.
    ( فأما الزبد فيذهب جفاء ، وأما ماينفع الناس فيمكث في الأرض).

    قال ابن رجب رحمه الله :
    من مشى في طاعة الله على التسديد والمقاربة فـليبشر، فإنه يصل ويسبق الدائب المجتهد في الأعمال، فليست الفضائل بكثرة الأعمال البدنية، لكن بكونها خالصة لله عز وجل صواباً على متابعة السنة، وبكثرة معارف القلوب وأعمالها , فمن كان بالله أعلم، وبدينه وأحكامه وشرائعه، وله أخوف وأحب وأرجى؛ فهو أفضل ممن ليس كذلك وإن كان أكثر منه عملاً بالجوارح .


    .


    أختاه الحذر ثم الحذر ثم الحذر .. إن فساد المجتمع يبدأ بفساد المرأة لأنها المربية لتلك الأجيال فمتى ماكانت تلك المربية تغرس مايريدون إذن فسوف يكون المجتمع كما يبتغون قاتلهم الله .

    أنتي كريمة نقية تقية بعفافك حقوقك حفظها لكِ الدين الإسلامي وحريتك بيدك متى ماتمسكتي بدينك , ومايدعون إليه سجن لحريتك
    .
  • #3
    02-09-2012 01:42 مساءً البليبل الذروي :
    حربنا مع دعاة التغريب ليست حديثة قاتلهم الله

    وسيعمل اليهود وأعوانهم كل مايستطيعون في محاولة لإضعاف الأمة وتجريدها من الهوية الإسلامية
    ونعلم تلك المخططات
    ولكن المؤلم في النفس أن يكون من أبناء الإسلام قلة قليلة نجد أنهم
    هم العملاء لتلك الأمم الكافرة وهم من يروج لأفكارهم وسمومهم
    منهم من يعلم ذلك ومنهم من هو مغرر به

    حفظ الله الإسلام والمسلمين من كيد الكائدين
    وآعز الله حماة الدين وعلى رآسهم خادم الحرمين وولي عهده الأمين
  • #4
    02-29-2012 06:23 صباحًا محبه امنا خديجة :
    كلام رائع وفكر صائب اختي خديجه كثر الله من امثالك وبارك الله بك وبقلمك
  • #5
    02-29-2012 06:49 صباحًا محبه امنا خديجة :
    ]كلمات رائعه ورؤيه صائبه وثقه بالنفس عاليه وفقك الله وكثر من امثالك وبارك بقلمك للامه[/size]