• ×

12:09 صباحًا , الجمعة 25 سبتمبر 2020

عبده بن يحي الصميلي
عبده بن يحي الصميلي

زعامة العالم أمريكية ....

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

حين نطلق العنان للفكر متدبرين الوضع العالمي وتوجهه السياسي , في ظل الهالة الكبرى التي تحيط رئيس أمريكا باراك أوباما . بكونه أفريقي , وينحدر من أصل عربي , وله جذور إسلامية؛ فوهو رئيس الدولة العظمى الحيدةعلى خارطة العالم اليوم .


لابد أن نسلم بحقيقة لا مفر منها هي السياسة الأمريكية الخارجية . حيث تبدو ثابتة التوجه والاستراتيجية . وكل رئيس لابد أن يؤدي الدور المناط به .


فلكل منطلق سياسي قاعدة دينية , وكلنا يدرك أن سعي أمريكا و دول الغرب لزعامة العالم معتقد إنجيلي تباركه الكنيسة لتطهير الأرض لعودة المسيح وأن يسود العالم السلام . إلى جانب هيمنة أمريكا أقتصاديا على العالم .


ومن هنا ندرك أن اختيار أوباما لم يكن عيثا , فلا أصوله ولا جذوره ولا تعاطفه ذات أهمية في ظل تمسكه العقدي بالمسيحية , هو أشبه بالمسكِّن والإيحاء للمسلمين والعرب والأفارقة , لتنضوي راية التوحد العالمي تحت مظلة الرموز التي يتشكل من خلالها أوباما .


لكنه في النهاية أنجولي وله مهام يؤديها في قترة تعد لتنفيذ الرسالة الكبرى لأمريكا في تطهير الأرض ؛ لن يكون ولاء بارك لجذوره ولا لإفرقيته سلسة سياسية محكمة ومعدة بدقة .


تلك جهة نظر مقتضبة عاجلة و مملاة من واقع تأملي للواقع السياسي الدولي ؛ فبارك هو بوش وكلنتون وبوش الأكبر و غيره ممن سبق أويلحق من زعماء أمريكا.


وتبقى مصالح العالم المشتركة هي الصورة الحقيقية الثابتة في ظل المتغيرات الجارية على الساحة الدولية , فمن الخطل تعليق آمال على أوباما , في ظل النظرة المسيحية لدورها العقدي ., قي بقاء أسرائيل والهيمنة على الشرق الأوسط , والتركيز على الشام و إقناع العالم المتدين بالتوحد ضد الملاحدة وغلاة الشيعة الروافض.

1

 1  0  813
التعليقات ( 1 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    12-16-2011 07:45 صباحًا شر :
    وهل في هذا شك


    أمريكا سيدة