• ×

07:41 صباحًا , الإثنين 28 سبتمبر 2020

المدير
المدير

محافظة الحرّث مُجرد بيوتات ..!!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط

إن قوة الوطن وشعبه تكمن في مدى التلاحم بين الحكومة والمواطن وذلك من خلال السجلات التي تخلّد في ذاكرة المواطن ويتوارثه الأجيال وذلك عبر التواتر في نقل الأحداث والروايات وكذلك فيما يتم حفظه وتدوينه في سجلات التاريخ الخاص بذلك الوطن .

لعل الموقف هنا سيسمح لنا بعتاب مواطن لمسؤول وهو عتاب بسيط لسعادة وكيل إمارة منطقة جازان حينما سمعنا تصريحه الشهير بأن محافظة الحرث هي مجرد "بيوتات" وهو التصريح الذي كنا بحاجة إلى بديل عنه من سعادته وذلك من أجل تضميد جرح في نفوس أهالي محافظة الحرّث خاصة وأنه يشغل منصباً عالياً , وكان باستطاعهم أن يبلسم بتصريحه ما يساهم في تضميد الجرح بدلاً من استجلاب نزفه وألمه , وكذلك لأن اهالي الحرّث قد اقتنعوا بمحافظتهم طيلة حياتهم فيها وبحالتها الراهنة ، حتى وإن كانت - مُجَرد بيوتات - فلم يحرجوا مسؤولاً بأي يوم من الأيام بطلب توفير الخدمات الحكومية والتي حُرمت مِنها المُحافظة عبر الأعوام الماضية بالرغم أن حركة التنمية تترى بجميع المحافظات الأخرى بجازان وذلك منذ تعيين صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن ناصر بن عبدالعزيز يحفظه الله منصب الإمارة في جازان ولكن يا سعادة الوكيل هنالك سؤالٌ يفرض نفسه عن سبب التصريح بمثل هذا بهذا الوقت بالتحديد ؟!



لا شك بأن أهالي محافظة الحرث بمثل هذا الأمر يعيشون نوعاً من الشعور والإحساس الذي يؤكد لهم بأن هناك تصريحات وتقارير عنهم تسببت في حرمان الكثير منهم من تلك الأراضي والمنازل لأن الحرم الأمني تجاوز النسبة التي عرفها الكثير منهم بأنها ستكون حرم امني وقد تكون تلك بعض تلك التقارير عنهم فيما يخص فرض مسافة تحت مسمى حرم امني وقد تكون تلك المسافة تجاوزت لما جاء بخصوص حدود الحرم الأمني مع سعي ومحاولات البعض في تمديد تلك المسافة هي العوامل التي ولدت في نفوسهم انطباعاً سلبياً بأن الاستقرار النفسي و الشعور الجميل بالمواطنة يقابله إحباط لديهم مما يسبب ألماً في نفوسهم من جرّاء صنَاع القرارات او المنفذين لها بشكل غير سليم ولكننا في المقابل نعلم بأن كل ماتقوم به حكومتنا الرشيدة لاشك أنها تحمل معها خير للمواطن وتؤشرلعزمها لعمل الكثير وفق الإهتمامات والتحولات والإصلاحات من خلال قرارات جديدة تصب في مصلحة الوطن والمواطن وهذا ما دفعنا للحديث عن مثل هذه القضية التي تسببت في عدم تقبل أهالي محافظة الحرث لأي من المضادات الحيوية لتطبيب جروحهم جرَّاء ذلك الشبك وخاصة أننا لانعتقد أنه نفذَّ وفقاً لما جاء في التعليمات في كثير من الأماكن بمحافظة الحرث بالإضافة لاقتصار حتمية الشبك على محافظتهم دون غيرها من المحافظات الحدودية .

ولهذا نتمنى على المسؤولين المعنيين الوقوف على الأمر بأنفسهم للتأكد من وضع الشبك ومن المسافة التي نصب الشبك بموجبها على الجانب الحدودي لنصل لقناعة أكيدة .






خيرات الأمير .


1

بواسطة : المدير
 5  0  1665
التعليقات ( 5 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-19-2011 09:53 مساءً عبدالله نبوت :
    [center]استاذي القدير / خيرات الأمير
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    تحية طيبة لشخصك الكريم ولقلمك الراقي .
    أما عن تصريح سعادة وكيل إمارة جازان فإنني سأرفق لكم المقطع الذي صرح به سعادته لقناة العربية .[/
    CENTER]http://www.youtube.com/watch?v=A8bAy...eature=related
  • #2
    11-20-2011 02:22 صباحًا ابوجابر الواصلي :
    والله انك عديم احساس بالوطنية بيوتات اصلا القري الكبيرة كلها داخل الحرم الحدودي الله يسامحك هذى وطنيتك يا ايها الجبان حتى لو لم تكن للنازحين هي ارضك الله لا يوفقك كنا نعيش من هذى الارض والله انت عديم المسؤلية اماتخفون الله ادخل على قوقل وشوف الحدود وشوف كم فرد قتل من سلاح الحدود لان الارض خاوية انا اتحدى اى واحد يقول انه كانت تصير زى هذى المذابح يوم كانو السكان في قراهم والله ماجت الا بعد ماخرجو من بيوتهم الله يجازى الى كان السبب ثلاتة كيلو مترات من الارض الطيبة الى كنا نعيش منها راحت لاكن الشرهة مو عليك الشرهة على حطك في منصبك والله لو يدرى ابو متعب انه السكان كانو عايشين من هذى الارض ماكان سمح لهم يشيلونها

    بس ايش نقول الله المستعان

    والاخ خيرات الامير جزاك الله خير الجزاء والله انك رجل وهذى الكلمة قليلة في حقك ربي يحفظك وييسر امرك ياذيب

    الارض مايحميها الا اهلها
  • #3
    11-21-2011 02:58 مساءً ابن الحرث :
    الرجال مثلك قليل ياخيرات فقد تحملت القضية على عاتقك من بدايتها وغيرك يهمه فقط التقرب من المسئولين بالكذب
  • #4
    11-22-2011 10:53 صباحًا ابو طلال :
    سلمت يمينك يااصيل
    استمر وماعليك من اي احد دام انك على حق
  • #5
    11-22-2011 09:40 مساءً الهزازي :
    البيوتات التي يتحدث عنها نزح منها مايقارب 15 ألف نسمة والبيانات المسجلة خير شاهد على ذلك .