• ×

02:13 مساءً , الأحد 27 سبتمبر 2020

محمد نوح هادي
محمد نوح هادي

عندما يبكي القلم !!

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
ربما أننا نستغرب أن القلم قد يبكي !! ولكنها حقيقة وان ظلت مخفية حيناً من الدهر , القلم الذي اقسم الله به في كتابه الكريم , وجد ليحق الحق ويحفظ العلم الصحيح وينشر العدل وينقل التاريخ للأجيال من بعدنا , دون أدنى نقص او تدليس.
يا لك من عظيم أيها القلم , ولكن كيف تبكي !!
فأجاب :
ابكي عندما تسطر بي كلمات أريد منها ظلم للآخرين !!
ابكي عندما يدون المؤرخ ما لا أساس له من الصحة !!
ابكي عندما أكون في غير موضعي الذي وجدت له !!
فهل عندما نستخدم القلم نستخدمه الاستخدام الصحيح أم نجعله يبكي بين أناملنا دون شعور بذلك !!
قد استخدم سلاحاً بشكل غير مسؤول ويكون عواقبه وخيمه فقد اقتل به شخصاً , ولكن عندما استخدم القلم في غير مواضعه فانا بهذا اقتل جيلاً وربما أجيال ..


فاصلة :
أمانة القلم تفوق أمانة المال , وبصدق القلم تؤدَّى باقي الأمانات اين كانت !!

 2  0  1193
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-09-2011 06:47 صباحًا علي حاسر :
    كل عام وانت بالف خير
    وننتظر منك المزيد من خلال فلسفتك الخاصة والمميزة
    • #1 - 1
      11-10-2011 03:40 صباحًا محمد نوح هادي حمدي :
      شكراً عزيزي علي على مرورك الرائع وأعدك بالمزيد على قدر الإستطاعة .
  • #2
    11-11-2011 02:30 صباحًا أماني قدري :
    هنيئاً للقلم بأسعد لحظات إنتصارات التاريخ الموثقة وهنياً لحامله لنقل حقائق العلم والمعرفة
    *
    • #2 - 1
      11-11-2011 04:30 صباحًا محمد نوح هادي حمدي :
      شكراً على المرور والمتابعة
      لك ودي واحترامي