• ×

02:39 مساءً , الأربعاء 23 سبتمبر 2020

جابر ملقوط المالكي
جابر ملقوط المالكي

على لسان جازان 2-2

زيادة حجم الخط مسح إنقاص حجم الخط
فلم أتمالك نفسي حيث هامت دمعتان من عيني إحداهما تغبط منطقتي على الاهتمام ,

والأخرى دمعة فرح وسرور عن وضع هذه المنطقة بين مثيلاتها من مناطق مملكتي

التي رواها القلب الحبيب عبدالله , ونفث فيها من فيه عجائب الحياة , وأسرار النقاء

والصفاء , وخلع عليها ثياب القيادة والريادة , وبينما أنا أكاد أفقد عقلي من

الحبور وقفت منطقتي جازان تخاطب الجميع قائلة :

الحمد لله كساني حب قادتي , وحباني إهتمام ولاة أمري , ملّك قائد مسيرتي

عليّ ابن أخيه , فزادني شرفاً ودثرني ترفاَ , واستشرف بي القرن , بوضعه

بيديه الكريمتين , أساس مدينته العلمية والتنموية على ضفاف رمشي الساحر ,

فكان اهتمامه رعاه الله كحلاً زيّن مني المآقي , ونامت فيه ملء

الجفون أحداقي , وفيما انهمك أبنائي وإخوانهم من الرضاعة من

سائر الوطن في عملية البناء والإنشاء , أنهكت أطرافي تسللات

فيروسات خبيثة , وجراثيم كريهة , أخذت تدمي قلبي , وتطعن مهجتي , وتهدد

عقلي وجهاز مملكتي العصبي , فسرى الوهن في جسدي , وارتعشت يديّ , ولم

أعد قادرة على إبداء زينتي , ولا ارتداء حليتي , فبدوت شاحبة ساهمة

خاملة , فلما أحس أميري الحبيب وحاكمي الأريب الأمير محمد بن ناصر

بن عبد العزيز آل سعود ذلك مني , أطلع مقام مليكي نور عيني وبهجة

خاطري على الأمر , وما هي إلا لحظات وإذا بأرتال فلذات

أكباد أخواتي , من باقي المناطق تمتطي صهوات آلياتها تردفها

زغاريد النصر , وصيحات الفوز , تغذ الخطى تلقاء أطرافي , تعزف

سلام الوطن , وتغني ألحان الشجن , تؤازرها أسراب من

صقور الجو , تطير على رحابي برداً وسلاماً , وترمي الجراثيم

والفيروسات بالحمم , وتوردها العلقم , واختلط طيبي

بدم حبيبي , وشيئاً فشيئاً أخذت أنتشي , وأعود لسابق

عهدي , وأمضي برعاية ولاة الأمر

-رعاهم الله حيث تحقيق الوعد بالعلم والعمل , رفعة للدين ,

سمواً بالوطن , خدمة للبشرية , وها أنا أمام الجميع ,

لبسي الحرير , وحليتي حب الجميع ,فلا بأس طهور

إن شاء الله , حيث أخذت المضادات الحيوية اللازمة , واستعملت

الصفات الملكية المناسبة , فشفيت ووقيت بحمد الله وأنا الآن

أنام قريرة العين , خريدة , نؤومة الضحى دلالا لحسن

الرعاية للمهتدي , وطبق الرماية للمعتدي , وإني

لأشهد الله العظيم , ثم أشهد كل ناظرٍ وسامعٍ وقارئ , على الإخلاص

والتقوى , والطاعة والولاء , والسمع والفداء , لكل شبر

ضمه الموحد العظيم (عبد العزيز) , فنحن بالله ثم بقادتنا

ننظر للأمام , تبعاً لعالي المقام , للجميع مني الأحترام , وعليكم

ومنكم من الله السلام

فصحوت من نومي على ضجيج المكان بالتكبير , والابتهاج , لأتابع

في شريط أخبار قناتنا الأخبارية , إنجازات قواتنا

الباسلة , فأقشعر بدني , وأحسست بدبيب الحياة في شعري , عزة وكرامة ,

فرحة بما أرى , وسعادة بعزم جيشٍ سقى بالدماء تراب الوطن ,

فأستحق الحياة السرمدية , والتحية الأبدية , ولا زال للمجد بقية ,

يا رجالنا البواسل , فسيروا بعون الله , كلنا انتم , وكلكم نحن ,

ونحن بعد الله , عبدالله القيادة , سلطان المحبة , نايف العزة ,

يدنا عليا , ويد الظلم والجور سفلى , مهما امتدت مغلولة بإذن الله

وإلى الملتقى في ساحة الشرف وميدان الحسنيين أرض جازان

في حلمٍ قادم , ينام فيه المواطن والمقيم ملء جفونه برعاية الله , ثم برعاية ولاة الأمر , ويسهر جراها , ويصلى نارها حوثي المجوس وهمهمات الملالي , وأعوانهم , ويضطرمون بنارها , دنيا وآخرة بإذن الله .

 2  0  1438
التعليقات ( 2 )

الترتيب بـ
الأحدث
الأقدم
الملائم
  • #1
    11-26-2009 03:19 مساءً الشريف التهامي :
    مقال رائع اتمني ان تكون هذه الازمه تجعلنا نهتم بالمنطقه الولاده وان تكون منطقه جازان في مقدمه الاولويات في مجال التنميه وضبط الحدود التي قذفت مصائب كثيره من مهربين ومجرمين اساو للمنطقه واهلها المسالمين الطيبين واتمني ان لا يجرنا الصفويين الي مطالبهم والتي سمعت احدهم يقول بعد الازمه ينبغي بالمملكه ان تنهض بمنطقه صعده فاسبحان الله كيف ننهض بمناطق انطلق منها الخيانه والغدر ونتجاهل المناطق التي انطلق منها الوفاء والتضحيه انا اطالب كل مسؤول ان يتقي الله فيما استرعاه وان يقدم للمنطقه التي اهملت من ركب التمنيه طوال فترات سابقه وصبرت ولم تكن كاصعده اليمن التي اهملت فاثارت وتمردت والله لن يسامح التاريخ من فعل هذا بحقكم يا بناء جازان الكرام لك الله ياجازان كم اهملوك
  • #2
    11-26-2009 11:29 مساءً سعودي والفخر :
    درة من عقد لؤلؤك الذي بين الفينة والفينة تنثره على محبيك ايها الكاتب الكبير سعدت بما جادت به قريحتك هنا وطربت معها وهمت معها الى الافاق وفقك الله ايها المبدع ولا عدمنا ابداعاتك .
    اما جازان فلن اضيف الى ماقاله الشريف التهامي بل اشد على مطالبه فللهذا الجزء من الوطن حق كغيره وثقتي بان عقد قائدنا ابو متعب سوف يكون عهد عزا ورفعت لهذه المنطقة فقد بدأت بشائر الخير مع تسلم ادارتها لاميرنا المحبوب الامير محمد بن ناصر نتمنى له التوفيق وللمنطقة التقدم والازدهار